شبكه الحديد والصلب والتحرك ثلاثى الأبعاد

كتب : رشا يوسف
2019-03-12 23:03
بقلم .. احمد حجازي
لـم يعـــد من الســهل.. التحــرك فى مجال (صــناعة الحديد والصــــلب) على نطاق المجال الوطنى.. بمعزل عن النطاق الإقليمى أو النطاق الدولى على حد سـواء.. وذلـك نظراً لما توصلت إليه (صناعة الصلب) من تطور تكنولوجي يهـدف فى المـــقام الأول إلى تحقيق التوصل إلى صـــناعة صــديقة للبيئة وأقل إستهلاكاً للـطاقة.. مع الوضع فى الاعــتبار الحـــــفاظ على المــــوارد الطــــبيعية على قــــــدر الإمــــــكان.. وذلك لخدمة الأجيال الــقادمه.. ومــــا يتم التــوصل إليه من تــــــــطور تكنولوجي يعــــظم الإســــــتفادة من تلك الـــــــموارد.. مع تحـــــــقيق أقـــــل مســــــــــــــتوى من مســـــــــــــتويات التلــــــــــوث.وقـد اختارت (شبكه الحديد والصلب) تلك الرؤية لتصبح إطار للعمل يسهل من خلاله تحديد الأهداف التى تخدم فى المقام الأول الاقتصاد الوطنى.. وذلك من خلال تسليط الأضواء على أهم عناصر تلك الصناعة.. حتي يمكن تحقيق التوصل إلى منتج ذو سعر منافس وصناعة صديقة للبيئة. وحددت (شبكة الحديد والصلب) هدفها من التحرك على ثلاث مستويات (الدولي – الإقليمي – الوطني) فالتحرك على المستوى الدولي يأتي من خلال المشاركة فى المؤتمرات وورش العمل .. وذلك لمتابعه كافة وأهم المتغييرات فى مجال تكنولوجي (صناعة الصلب) عن طريق المشاركه بأوراق عمل.. أو الحصول على ما تم التوصل إليه من تطوير فى ذلك المجال.. ليكـون متاح لكافة المهتمين بمجال صناعة الصلب.. وتنظيم لقاءات مع العديد من الملاحق التجارية لكبرى الدول لبحث سبل تعزيز العلاقات والتبادل التجارية ونقل التكنولوجيا الحديثة وبالفعل أصبحت (شبكة الحديد) تشكل محور هام على المستوى الدولي وسعيها المستمر لعمل اتفاقيات وشركات دولية مع منصات الصلب العالمية لتبادل المعلومات ونقل كل ما هو جديد عن القطاع ونحن في هذه المنظومة العالمية نقوم بتمثيل المنطقة العربية. أما تحرك (شبكة الصلب) على المستوى الإقليمي يأتي من خلال إتاحة المساحة اللازمه لتبادل قواعد البيانات بين الصانـع والمستهلك إقليمياً.. وذلك فى مجال تطوير عمل الدراسات سواء الفنية أو التسويقية أو الاقتصادية.. مما يسهل من عملية صناعة القرار.. لعقد أتفاقات سواء للتبادل التجارى أو التبادل التكنولوجي.ويأتي تحرك (شبكة الحديد) على المستوى الوطني .. من خلال دورها المحورى ليساعد على الانتقال من مرحلة إستيراد التكنولوجيا إلى مرحلة إبتكار التكنولوجي.. وذلك بعقد الاتفاقات مع الشخصيات المؤثره سواء فى مجال الاستشارات أو التصنيع للمساعدة فى عملية التطوير اللازم.. مما يحقق خلق فرص عمل جديدة.لقـد بدئنا بالفعل التحرك الجاد فى أتجاه إستعادة بلدنا الحبيب لمكانته الرائدة فى المجال الصناعي .. والحديد والصلب على وجه الخصوص ً.. آخذين فى الاعتبار التوازن بين ما حققته الأجيال السابقة.. وتعظيم الإستفادة منه ليصبح نقطه إنطلاق للأجيال القادمة.ونفخر دوما اننا شباب مصرى استطاع ان يحتل مكانة عالمية وذلك من خلال توجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي واعطاء الثقة للشباب ودعمهم المستمر وخلق وتعميق الروح وطنية .


Create Account



Log In Your Account