“إي إف إس لإدارة خدمات المرافق” تحتفل بوصولها إلى حجم مشاريع بقيمة مليار دولار

كتب : مى رفاعى
2017-04-12
أعلنت إي. إف. إس (EFS) لإدارة خدمات المرافق، الشركة الإقليمية الرائدة في تقديم خدمات إدارة المرافق المتكاملة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا ومقرها دبي، اليوم، عن وصول قيمة أصول العقود التي تديرها الشركة حول العالم إلى مستوى يفوق على مليار دولار، 3.67 مليار درهم، وهي المرة الأولى، في إنجاز تاريخي يضاف إلى سلسلة الإنجازات التي حققتها الشركة على مدار الأعوام الماضية.

وجاء تحقيق هذه العلامة التاريخية الفارقة؛ إثر توقيع اتفاقيات بقيمة 200 مليون دولار خلال الشهور الأولى من 2017، في أسواق رئيسية عدة مثل الإمارات، والسعودية، وقطر، والهند. وعززتEFS من مصادر الدخل على الرغم من التباطىء الاقتصادي الذي يخيم على اقتصاد المنطقة، وذلك من خلال تحقيق نمو متواصل وملحوظ في الإيرادات، وهو ما يمثل نمواً سنويا ًمركباً في الإيرادات بواقع 21% على مدى الأعوام الخمسة الأخيرة.

وعلق  طارق شوهان، الرئيس التنفيذي لـ EFS، على هذا الإنجاز بالقول: “نحن نشعر بسعادة غامرة لتخطي حاجز المليار دولار، التي تمثل قيمة المشاريع التي تديرها الشركة، وهو حاجز معنوي بالإضافة لكونه مالي. كان هذا الهدف نصب أعيننا على الدوام، ولا بد من الشعور بالفخر بما أنجزناه، خصوصا بعد الجهد والتصميم والإبداع الذي تحلى به موظفو الشركة، وأظهروه جليا لعملائنا حول أرجاء المنطقة. ومما لا شك فيه أن الرضا والثقة، اللذان حازتا عليه الشركة من عملائنا، قد ساهم في دفع توسعنا الإقليمي والعالمي؛ للوصول إلى أكثر من 20 سوقا رئيسيا في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.”

وأضاف السيد شوهان: “لعل خير ما يمثل تسارع نمو أعمال شركة EFS هو عقود إدارة بما يفوق على 350 مليون قدم مربعة من العقارات السكنية والمساحات المكتبية التي تعود إلى بعض من أهم شركات “ Fortune500″ في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا. وما يدلل على الموقع الريادي للشركة في المنطقة حول معدل الاحتفاظ بالعملاء البالغ 97% الذي يرافق مصادر الدخل المستدامة التي تتمتع بها الشركة خلال السنوات الخمس الأخيرة.”

وتابع السيد شوهان معلقا على الإنجاز التاريخي: “يؤمن عملاؤنا بقيمة ما نقدمه من خدمات، ولا يبخلون علينا بالدعم الكامل؛ لالتزامنا بتحسين مبادرات الاستدامة، مثل جهود المحافظة على المياه والكهرباء وتوفيرهما. وبات التزامنا التام بجودة الخدمات، يرافقه تركيزنا على التنفيذ الكامل، وآلية الإدارة المتواصلة التي تعمل على العمل الحثيث والقريب على العملاء، لأجل تحقيق أهدافهم، من علاماتنا المميزة التي يعرفها العملاء، والتي حافظت على السمعة الطيبة للشركة حول المنطقة.”

وأكد الرئيس التنفيدي قائلاً: ستبقى “ EFS لإدارة خدمات المرافق” في الطليعة، من حيث الريادة وتوفير آخر ما تصل إلى التكنولوجيا في قطاع إدارة المرافق المتكاملة. وعليه، أطلقت الشركة منصة إلكترونية مبتكرة باسم FMPRO. وستقوم هذه المنصة، التي تم تطويرها داخليا، باعادة تعريف قواعد اللعبة؛ في ما يتعلق بتحسين إيصال الخدمات، وتقليل أوقات التعطل، وكذلك تؤشر إلى إدارة حصيفة للكلف التشغيلية، مع ضمان الشفافية على جميع الأصعدة. وأضاف “سنظل نعمل على زيادة استثماراتنا في الأنظمة الإدارية والتكنولوجية والتي ستمكننا من تعميم الفائدة وتوسيعها لجميع عملائنا.”

واختتم السيد شوهان حديثه بالقول: “شرعنا في العام 2017، إلى إعادة تجميع أساسيات أعمالنا، والتوسع الاستراتيجي في أسواق جديدة وقطاعات مربحة من أجل دعم فرص النمو. إننا نرى نمواً مستداماً على المدى المتوسط في أسواقنا الرئيسية؛ في الإمارات والسعودية وقطر ومصر والهند؛ مدفوعة بالطلب المتزايد نتيجة النمو السكاني. كما سنعمل على استحداث أفكار جديدة؛ من خلال تنمية القوى البشرية في الشركة، والتي تتجاوز حاليا 15 ألف موظف وعامل، يتمتعون بالخبرة والتجربة الكافيتين. كما سيشهد العام الجاري إعادة إحياء برنامج التدريب والتطوير، وذلك لتمكين الشركة من الارتقاء، والتحرك قدما صوب مراحل جديدة من النمو


Create Account



Log In Your Account