مميش يلتقي عدداً الوزراء السابقين وكبار المهندسين أعضاء جمعية خريجي كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية

كتب : رشا يوسف
2017-04-12




استقبل الفريق مُهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس وبرفقته اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية صباح اليوم الأربعاء، نخبة من خريجي كلية الهندسة جامعة الإسكندرية ومجموعة من القيادات الهندسية السابقة بالقوات المسلحة، برئاسة اللواء أركان حرب مهندس حازم عبدالرحمن العبد رئيس الجمعية وذلك بمركز المحاكاة والتدريب البحري التابع للهيئة بالإسماعيلية.

ضم الوفد الدكتور مصطفى الرفاعي وزير الصناعة الأسبق، واللواء دكتور المحمدي عيد وزير البيئة السابق، الدكتور إبراهيم مناع وزير الطيران الأسبق، والدكتور وائل الدجوي وزير التعليم السابق، اللواء مهندس أحمد بدر مدير إدارة المساحة العسكرية الأسبق وعضو لجنة مباحثات طابا، ، الدكتور حسين عباس رئيس جمعية المهندسين، الدكتور همام العبد نائب وزير البحث العلمي، واللواء سعيد الشبيني. كما حضر الزيارة عدد من أعضاء مجلس إدارة وقيادات هيئة قناة السويس وهم المهندس محمود بشاري مدير إدارة شئون العاملين، والمهندس أحمد مكي مدير إدارة الأشغال، والمهندسة انتصار الأمير مدير الإدارة الهندسية والمهندس سعد عسكر مدير إدارة التخطيط والبحوث واللواء سماح قنديل مستشار السيد رئيس الهيئة للأمن وللواء خالد العزازي.

في البداية، رحب الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس بالسادة الحضور من كبار المهندسين خريجي جامعة الإسكندرية والذين ساهموا بخبراتهم المتراكمة في تنفيذ المشروعات الأساسية الهامة بالبلاد، ومازالوا يقدمون خبراتهم إلى الأجيال الجديدة لخدمة الوطن.

وأوضح مميش أن قناة السويس تعد دومًا رمزًا للإرادة المصرية والوحدة الوطنية حيث تم حفرها بالسواعد والدماء المصرية، وأكد على أن قناة السويس تتمتع بأعلى مستويات الآمان بفضل جهود القوات المسلحة وقوات تأمين الفوج الملاحي، الأمر الذي مكَن قناة السويس من الحفاظ على سير حركة الملاحة بصورة طبيعية في مواجهة مختلف التحديات.
وأشار مميش إلى أن منطقة القناة تشهد تطورات جذرية من خلال مشروعي قناة السويس الجديدة وتنمية منطقة القناة لاستغلال الموقع العبقري للقناة في إنشاء مناطق لوجيسيتية وصناعية مزودة بأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في العالم، واستغلال حركة التجارة العالمية المارة في القناة حيث يعبر القناة يوميا في حدود 50 سفينة ويصل حجم البضائع المنقولة سنويا إلى مليار طن بضائع.

وأوضح أن قناة السويس تسجل ارتفاعًا في معدلات عبور السفن وكميات البضائع المنقولة، في ظل بدء استعادة حركة التجارة العالمية عافيتها منذ مطلع عام 2017 بعد المرور بفترة تباطؤ حتى العام الماضي، الأمر الذي يعطي مؤشرات هامة على زيادة إيرادات القناة في الفترة المقبلة، والتي تعد أحد أهم روافد العملة الصعبة للاقتصاد الوطني.

وأكد مميش أن السياسات التسويقية المرنة التي طبقتها قناة السويس في منح تخفيضات في رسوم العبور لبعض الخطوط الملاحية كانت خطوة جريئة لعبت دورًا محوريًا في جذب عملاء جدد للعبور بالقناة والحفاظ على مستوى الإيرادات رغم انخفاض معدلات التجارة العالمية بنسبة 14% خلال العام الماضي.

ثم قدم المهندس تامر حماد رئيس وحدة الدعم الفني بالهيئة عرضا تقديمياً عن مشروعي قناة السويس الجديدة ومشروع التنمية بمنطقة القناة والمشاريع التنموية التي قامت بها الهيئة ومنها مشروع الاستزراع السمكي ومشروع كوبري النصر العائم ببورسعيد.

من جانبه، قدم سيد أبوالفتوح رئيس الوحدة الاقتصادية بهيئة قناة السويس شرحًا تفصيليًا عن أبرز العوامل الاقتصادية المؤثرة على حركة الملاحة بقناة السويس، وفي مقدمتها مؤشرات التجارة العالمية وأسعار البترول. وأوضح أن قناة السويس ترصد التطورات التي تشهدها حركة التجارة العالمية وما يرتبط بها من عوامل أخرى لاتخاذ خطوات استباقية بتطوير المجرى الملاحي لمواكبة مستجدات صناعة النقل البحري عالميًا، وذلك بالتوازي مع انتهاج الهيئة لسياسات تسويقية مرنة تسهم في تعزيز إيردات قناة السويس.

وأشار إلى أن قناة السويس رصدت تحسن مؤشرات التجارة العالمية حيث من المتوقع أن تسجل نموًا بنسبة 3.4% خلال 2017 صعودًا من 3.1% في العام الماضي، فضلاً عن تحسن أسعار النفط التي ارتفعت إلى 50 دولار للبرميل في مارس من العام الحالي، مقارنة بـ 34 دولار للبرميل خلال مارس 2016، وهو ما تواكب مع ارتفاع أسعار وقود السفن من 200 دولار للطن في 2016 إلى 300 دولار في 2017.

وأضاف أن الهيئة أصدرت حزمة منشورات ساهمت في الحفاظ على عبور السفن عبر قناة السويس بدلاً من الطرق البحرية الأخرى أبرزها جذب 156 سفينة حاويات من الساحل الشرقي الأمريكي إلى الشرق الأقصى حققت إيرادات قدرها 33.6 مليون دولار من خلال منشور سفن الحاويات الذي تم تطبيقه في يونيو 2016. كما أشار إلى تحقيق لجنة الخطوط الطويلة إيرادات قيمتها 116 مليون دولار عبر جذب سفن جديدة للعبور بالقناة، وهي السفن التي تتقدم بطلبات للحصول على تخفيضات في رسوم العبور بما يتناسب مع اقتصاديات تشغيلها.

ومن جانبه، عبر اللواء أركان حرب مهندس حازم عبدالرحمن العبد رئيس جمعية خريجي كلية الهندسة جامعة الإسكندرية عن تقديره لجهود هيئة قناة السويس والعاملين بها في تنفيذ مشروعات قومية عملاقة تدعم الاقتصاد المصرية لتكون قاطرة النمو في هذه المرحلة الدقيقة من عمر البلاد.

في ختام الزيارة قدم الفريق مُهاب مميش درع قناة السويس للواء أركان حرب مهندس حازم عبدالرحمن العبد، ومن جانبه أهدى اللواء أركاب حرب درع الجمعية للفريق مهاب مميش ، وكذلك درع الجمعية للواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية. ثم دعا الفريق مميش الوفد للقيام بجولة بحرية في قناة السويس الجديدة لمشاهدة حجم الإنجاز على أرض الواقع .


Create Account



Log In Your Account