مصر توقف مفاوضات شراء الغاز الإسرائيلي

كتب : وكالات
2017-05-02 06:05
قال موقع اسرائيلى متخصص في شئون الطاقة، إن مصر اتخذت قرارا غير رسمي بوقف المفاوضات لشراء الغاز الإسرائيلي، في محاولة للضغط على إسرائيل لإثنائها عن مطالبة شركات غاز مصرية بدفع مبلغ تعويض هائل، يصل لملياري دولار، بعد رفض المحكمة الفيدرالية السويسرية استئناف تقدمت به شركات غاز مصرية على قرار التحكيم الدولي الصادر في ديسمبر ٢٠١٥.
وبرفض الاستئناف، بات على الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» والهيئة المصرية العامة للبترول «أى جى بى سى» دفع مبلغ ١.٧ مليار دولار، بإضافة تعويض قدره ٢٥٠ ألف فرانك سويسري لشركة الكهرباء الإسرائيلية.
وزعم الموقع الإسرائيلي: "جرى التحكيم الدولي بين الطرفين بعد انتهاك مصر عقد تزويد إسرائيل بالغاز، على خلفية سلسلة عمليات تخريبية استهدفت خط الغاز، وتسبب وقف الإمدادات في خسائر لشركة الكهرباء الإسرائيلية قدرت بمليارات الشواكل، في ضوء الحاجة للانتقال لاستخدام المازوت باهظ الثمن، تجاوزت شركة الكهرباء الأزمة فقط بعد تأمين إمدادات الغاز من مصادر إسرائيلية من حقول غاز ماري وتمار».
وبحسب الموقع، فور إعلان قرار التحكيم الدولي قبل عامين ذهبت مصادر إسرائيلية إلى أنه سيكون من الصعب على مصر، أو ربما سترفض دفع مبلغ التعويض المطلوب منها، حتى إذا ما خسرت الاستئناف.
وتابع: «في محاولة لممارسة ضغط على إسرائيل، أعلن المصريون عن تعليق المفاوضات لشراء الغاز الإسرائيلي لحين تسوية مبلغ التعويض».
ولفت «energianews» إلى أنه في ظل الأزمة توافد الكثير من الإسرائيليين على القاهرة خلال العامين الماضيين في محاولة للوصول لحلول وسط مع المصريين، بشكل لا يدفعهم لاستئناف الحكم.
وفي محاولة أخرى لحل الأزمة، كانت عبر تدخل الإدارة الأمريكية، التي اعتادت دعم شركات الطاقة الأمريكية التي تعمل مع حكومات أجنبية، إذ تتدخل شركة «نوبل إنرجي» بشكل غير مباشر في الأزمة كشريكة في حقول تمار ولفيتان.


Create Account



Log In Your Account