النفط يرتفع قرب 69 دولارا

كتب : وكالات
2018-01-10 01:01
أغلقت عقود نفط القياس العالمي مزيج برنت مرتفعة 1.04 دولار، أو 1.5 بالمئة، عند 68.82 دولار للبرميل بعد أن قفزت أثناء الجلسة إلى 69.08 دولار وهو أعلى مستوى منذ مايو أيار 2015 بدعم من الاضطرابات في إيران.

وسجل الخام الأميركي أعلى مستوى له منذ ديسمبر 2014، بدعم من تخفيضات الانتاج التي تقودها منظمة أوبك وتوقعات بهبوط مخزونات الخام الأميركية لثامن أسبوع على التوالي.

وأنهت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 1.23 دولار ،أو ما يعادل 2 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 62.96 دولار للبرميل بعد أن لامست أعلى مستوى منذ ديسمبر 2104 عند 63.24 دولار.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية في تقريرها الشهري إن إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام من المتوقع أن يزيد بمقدار 970 ألف برميل يوميا في العام 2018 وأن يقفز 580 ألف برميل يوميا إلى 10.85 مليون برميل يوميا في العام 2019.

وهذه التوقعات هي الأولى التي تعلنها الإدارة لإعطاء نظرة على آفاق 2019. وتراقب أسواق النفط عن كثب إنتاج الخام الأميركي لمعرفة ما إذا كانت تخمة المعروض في الأسواق العالمية ستستمر.

ويعطي صعود الأسعار دعما يلقى الترحيب لإيرادات الدول المنتجة للنفط، والتي لا تزال الكثير منها تتعافى من انهيار الأسعار الذي بدأ في منتصف 2014، حينما بدأ الخام يتراجع بوتيرة سريعة من مستويات فوق 100 دولار للبرميل بسبب تخمة المعروض.

لكن بعض أعضاء أوبك قلقون من أن صعودا يستمر لفترة طويلة قد يحفز على المزيد من إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة، وهو ما يزيد الفائض في المعروض الذي قد يضغط على الأسعار والحصة السوقية.

وقال مسؤول في دولة عضو في أوبك "نحن مبتهجون بالصعود ونريد أن نرى هل سيكون مستداما خلال العام، لأنه سيحفز بالتأكيد شهية منتجي النفط الصخري".

ولم تحدد أوبك مستوى مستهدفا رسميا لأسعار النفط.

وأظهرت بيانات حكومية أن من المتوقع أن يتخطى إنتاج الولايات المتحدة قريبا مستوى 10 ملايين برميل يوميا، ليقترب من مستويات الإنتاج السعودي، فيما يرجع إلى حد بعيد إلى زيادة كبيرة في إنتاج النفط الصخري.

ويعتقد مسؤولون في أوبك أيضا أن صعود الأسعار في 2018 يرجع بشكل رئيسي إلى الاضطرابات في إيران، وليس إلى ضيق الفجوة بين العرض والطلب.

وقال مصدر في أوبك "ارتفعت أسعار النفط بسبب الوضع السياسي في إيران... هناك قلق الآن من أن ذلك سيعقبه هبوط حاد في الأسعار".


Create Account



Log In Your Account