أزمة بدل العدوي للتمريض تصل القضاء

كتب : عبدالمجيد عبدالله
2018-02-03 19:02


شكل أعضاء هيئة التمريض بكافة أنحاء الجمهورية، لجنة منظمة لقضية بدل العدوى، وذلك من أجل جمع توكيلات منفردة ورفع قضايا فردية في المحاكم ، لحصولهم على بدل العدوى 1000 جنيه ، أسوة بالأطباء .

ومن جانبها قالت حنان عبد المحسن، عضو اللجنة المنظمة لقضية بدل العدوى للتمريض، أنهم طالبوا أكثر من مرة بزيادة بدل العدوى للتمريض، الذي يشمل اكتر من ٦٠ % من الخدمة الطبية، ومنهم من يتعرض للإصابة أثناء العمليات دون مقابل، مؤكدا أنهم طالبوا من النقابة العامة للتمريض برفع قضية مماثلة للأطباء، ولكن الدكتورة كوثر محمود ، نقيب التمريض رفضت بدعوى أن النقابة لها استقلالية عن نقابة الأطباء ،وفوجئنا أثناء الانتخابات برفع القضية، حتى تهدئ من روع التمريض الذي يتهمها بالتخاذل في حقه.

وأضافت حنان، فى تصريحات صحفية، أن نقيب التمريض تتضارب في التصريحات، فكل فترة تخرج بتصريح أنه تم الحكم في القضية وسيحصل كل ممرض على 3500 جنيه شهريا ومرات أخرى بعدم الحكم حتى الآن، فالقضية لم يتم متابعتها من قبل النقابة.

وتابعت:( لذلك قررنا تشكيل لجنة من الممرضين رجالا ونساء، وذلك من أجل التعريف بقضية بدل العدوى، خاصة وأنه فى حالة قيام دعاوى فردية تكون تكلفتها أقل من نظيرها الجماعية، وان التنفيذ فى الدعاوى القضائية الفردية تكون واجبة النفاذ).


وكشفت عضو اللجنة، عن أنهم قاموا بالفعل بتدشين لجنة منظمة لعمل توكيلات لعدة محامين في كل محافظات مصر، للمطالبة بزيادة بدل العدوى الذي نتقاضاه ١٥ جنيه وغيرنا ليس في المهنة وبتقاضي الآلاف، مؤكدة أنهم طالبوا النقابة برفع قضية بعدم دستورية قانون بدل العدوى ولكن دون جدوى، ولكن هذه القضايا ستجعلنا نحصل على حقوقنا بالطرق القانونية السليمة .


Create Account



Log In Your Account