شفيق طرابلسي : 36 % زيادة في ايرادات بعض القطاعات عام 2026 بفضل تقنية الجيل الخامس

كتب : أرشد الحامدي
2018-02-14 14:02



أعلنت اريكسون مؤخرا عن إطلاق البرنامج التجاري لتقنية الجيل الخامس للشبكات الراديوية والشبكات الأساسية لتمكين المشغلين من إطلاق تقنية الجيل الخامس في الربع الأخير من عام 2018 وفي هذا الإطار، تحدثنا مع شفيق طرابلسي، رئيس وحدة الشبكات، إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا، لمعرفة مزيد من المعلومات عن هذا الإطلاق الجديد.

هل يمكنك تزويدنا بالتفاصيل عن ما تم اطلاقه من قبلكم؟

نحن بصدد وضع اللمسات الأخيرة لتجهيز المشغلين لإطلاق تقنية الجيل الخامس من خلال تعزيز منصتنا لتقنية الجيل الخامس بحلول جديدة حيث اطلقنا البرنامج التجاري لتقنية الجيل الخامس للشبكات الراديوية والشبكات الأساسية لتمكين المشغلين من إطلاق تقنية الجيل الخامس في طيف جديد خلال الربع الأخير 2018.

ونحن نقوم من أجل الحصول على المزيد من فرص النمو التي توفرها حالات الاستخدام الجديدة لتقنية الجيل الخامس، بتوسيع نظامنا الأساسي لتقنية الجيل الخامس مع قدرات جديدة لدعم الموجات الراديوية الجديدة لهذه التقنية وتطوير العروض السحابية الموزعة لنشر التطبيقات السحابية عبر مواقع متعددة - مركزية والموزعة وجانبية.



كما نقدم أيضا فئة جديدة من المنتجات الراديوية تسمى "ماكرو ستريت" - وهو نوع جديد من المواقع التي تلبي حاجة المشغلين إلى النمو في المدن ذات المواقع الراديوية المحدودة. وهي طبقة جديدة في الشبكة بين الطبقات الميكرو والماكرو.

إضافة إلى كشف الستار عن منتجات راديوية جديدة تدعم تقنية الميمو الضخمة مما يتيح الانتقال السلس من تقنية الجيل الرابع إلى تقنية الجيل الخامس ومعالجة الحاجة إلى تعزيز القدرات، مع تبسيط الاستخدام لتبن اكثر اتساعاً للتقنية الجديدة.

كما نقوم بإضافة المنتجات التي تشمل عمليات متعددة، إضافة إلى زيادة القدرة وسهولة الحصول إلى الموقع.

وبالتوازي مع ذلك، فإننا نعلن أيضا أن جميع المنتجات الراديوية ضمن نظام راديو إريكسون والتي تم تسليمها منذ العام 2015 ستدعم قدرات الموجات الراديوية الجديدة لتقنية الجيل الخامس من خلال تثبيت البرامج عن بعد مما يعني بأن منتجات نظام إريكسون (ERS) المثبتة في أكثر من 190 شبكة حول العالم ستكون متوافقة للموجات الراديوية الجديدة لتقنية الجيل الخامس.



لماذا سيحتاج المشغلون لإطلاق تقنية الجيل الخامس برأيك؟

تم تطوير جميع الأجيال التقنية السابقة بالأساس لتلبية احتياجات المستهلكين (للصوت والنص في تقنية الجيل الثاني للتصفح في الجيل الثالث وبيانات السرعة العالية والفيديو في الجيل الرابع).

ستخدم تقنية الجيل الخامس المستهلكين والعديد من القطاعات وإضافة إلى إطلاق نماذج جديدة للأعمال في جميع القطاعات.

في دراسة خاصة لمختبر المستهلك بإريكسون، قال أكثر من 70٪ من المستهلكين أنهم يتوقعون الحصول على سرعات اعلى، وموثوقية أفضل إضافة إلى انخفاض في السكون بفضل تقنية الجيل الخامس، مما يعني بان الاستفادة من تقنية الجيل الخامس لا يقتصر على حالات الاستخدام الجديدة، بل يتعلق أيضاً بتحسين الخدمات للمستخدمين المشتركين بالفعل.

ويعتبر تعزيز النطاق العريض المتنقل (eMBB) أول حالة استخدام لتقنية الجيل الخامس، ومع استمرار النمو في حركة الاتصالات المتنقلة، ترتفع الحاجة إلى التكنولوجيا الأكثر كفاءة، إضافة إلى ارتفاع معدلات البيانات،

واستخدامات الطيف. ومن حيث رقمنة المستهلك وجعل تجربة المستخدم أكثر ثراء، فإن التطبيقات الجديدة القائمة على الواقع الافتراضي والمعزز تتطلب تردد اعلى للنطاق العريض والكمون المنخفض.

وتتيح الرقمنة القطاعية وتقنية الجيل الخامس فرصا للمشغلين للاستثمار فيما يصل إلى 619 مليار دولار أمريكي على مستوى العالم في العام 2026 (في 10 قطاعات عن طريق إضافة رقمنة قطاع التجزئة والزراعة مقارنة بـ 582 مليار دولار أمريكي سابقا). ويمثل ذلك إمكانية لإضافة نمو يصل إلى 36 % في الإيرادات عام 2026، حيث تمثل قطاعات الصناعة التحويلية والطاقة والمرافق أكبر فرصة للإيرادات التي تم إنشاؤها أو تعزيزها بفضل تقنية الجبل الخامس.

يتضمن تطور الحالة إلى تقنية الجيل الخامس، الملخص التنفيذي لتطور حالة الاستخدام إلى تقنية الجيل الخامس مع التكنولوجيات الداعمة، تليها أقسام منفصلة لتعزيز النطاق العريض المتنقل، والسيارات، والتصنيع، والطاقة والمرافق والخدمات الصحية.

ويمكن أن يوفر النفاذ اللاسلكي الثابت (FWA) الاتصال للأسر والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة باستخدام التكنولوجيات اللاسلكية. والقطاعات الرئيسية التي يمكن معالجتها هي المناطق غير المخدومة (أي توصيل المناطق غير المتصلة بها، والتي تمثل إيرادات جديدة للمشغلين) أو الألياف اللاسلكية (أي طريقة أكثر فعالية من حيث التكلفة لتوفير اتصال عالي السعة). ويمكن أن تشمل خدمات المشغل أيضا خدمات الهاتف والخدمات ذات القيمة المضافة (مثل وسائط الإعلام والامن).

متى ستكون تقنية الجيل الخامس متاحة؟

نحن نعمل مع شركائنا لإطلاق تقنية الجيل الخامس منذ سنوات في المختبرات، وخلال العامين الماضيين قمنا بإجراء التجارب الميدانية على هذه التقنيات المتقدمة في الهواء الطلق كما قمنا بتوقيع أول صفقات تقنية الجيل الخامس مع فيريزون سويسكوم وفودافون (المملكة المتحدة) وقد تم تسريع وضع المعايير المتوافقة مع أولى معايير موجات تقنية الجيل الخامس الراديوية الجديدة الأولية في ديسمبر 2017 ومن المخطط الإنتهاء من النسخة-15 لمنظمة 3GPP بحلول منتصف العام 2018.

ونرى أن بعض المشغلين يهتمون بعدد من الأحداث الرياضية الرئيسية القادمة التي ستعرض باستخدام تقنية الجيل الخامس هذا العام.

وانطلاقا من هذا العام سنرى تجارب المنظومة المتكاملة في التطبيقات التجارية لشبكات تقنية الجيل الخامس التجارية الأولية والأجهزة على أساس معايير منظمة 3GPP بحلول عام 2019، مع نشر الشبكة الرئيسية في العام 2020. مع الترجيح بأن يتم إطلاق عدد قليل من أجهزة تقنية الجيل الخامس في نهاية العام 2018.

ونقدر أن يصل عدد الاشتراكات إلى مليار بحلول نهاية عام 2023.

ماذا سنشهد خلال السنوات الخمس القادمة؟

ستشهد القطاعات تحولات هامة بفضل القدرات الجديدة التي ستزودها بها تقنية الجيل الخامس ومن أمثلة هذه القدرات ما يلي:

القدرة على تحميل فيلم كامل بتقنية HD خلال ثوان

سرعة الرد لتمكين الروبوتات عن بعد

القدرة على تدوير الشبكات الافتراضية حسب الطلب مع تشريح الشبكة

زيادة عمر البطارية لأكثر من 10 سنوات للأجهزة الخلوية البعيدة

وسيدفع هذا الأمر إلى زيادة متطلبات شبكات تقنية الجيل الخامس ونحن نقدر عدد الاشتراكات بحوالي مليار بحلول نهاية عام 2023 (المصدر، تقرير إريكسون موبيليتي).


Create Account



Log In Your Account