مميش يستقبل وفد قناة السويس للحاويات .. و ارتفاع إيرادات القناة بزيادة 116 مليون دولار عن العام المالى المنقضى

كتب : رشا يوسف
2018-03-22 14:03


استقبل الفريق مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، اليوم الخميس، وفداً رفيع المستوى من شركة قناة السويس للحاويات "SCCT" برئاسة لارس كريستينسن الرئيس التنفيذي للشركة يرافقه كل من "يان باوزا" المدير العام للشركة وهاني النادي رئيس قطاع العلاقات العامة والحكومية، وذلك بمركز المحاكاة والتدريب البحري التابع للهيئة بالإسماعيلية، وحضر من هيئة قناة السويس المهندس محمد الدسوقي مدير إدارة التحركات بالهيئة وعدد من قيادات الهيئة.

في كلمته، رحب الفريق مُهاب مميش بالحضور، وأكد على خصوصية الروابط التي تجمع الهيئة بالشركة العالمية والقائمة على مبدأ الشراكة والتعاون المثمر للارتقاء بمستوى الخدمات البحرية واللوجيستية في المنطقة لاسيما مع تنفيذ مشروع التنمية الواعد بمنطقة القناة.

وأشاد مميش بالدور الفعّال لشركة ميرسك العالمية - الشريك الرئيسي بشركة قناة السويس الحاويات - في رفع تصنيف ميناء شرق بورسعيد والذي يعد جوهرة البحرالمتوسط، وهو المشروع الذي يعد أبرز مكونات المشروع القومي لتنمية منطقة قناة السويس. وكشف الفريق مميش عن قرب الانتهاء من الأرصفة الجديدة بالميناء والبالغ طولها 5 كيلو متر، موضحاً أن عمق الميناء يصل إلى 18.5 متراً بما يؤهله لاستقبال السفن ذات الغاطس الكبير، علاوة على ارتباطه بشبكة لوجستية متكاملة ووجود ظهير صناعي لوجستي ضخم.

ولفت مميش إلى أن هيئة قناة السويس استطاعت التغلب على التحدي الأبرز الذي كان يواجه الميناء في انطلاقته نحو العالمية وذلك بإنشاء القناة الجانبية لشرق بورسعيد لضمان دخول السفن بشكل مستقل ومباشر إلى الميناء.

وأوضح رئيس هيئة قناة السويس أن تطوير الموانئ الواقعة في نطاق مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس وكذلك الصناعات التكميلية التي يتضمنها المشروع سيعملان على تحويل المنطقة إلى مركز صناعي ولوجستي وبحري عالمي خلال الفترة القادمة بما يجعل المنطقة قاطرة للتنمية في مصر تستقطب أنظار المستثمرين العرب والأجانب.



أما عن حركة الملاحة في قناة السويس فقد أعلن مميش أن إجمالي الجمولات التي تحققت خلال 2017 تجاوزت لأول مرة مليار طن بضائع وبمعدل مرور يومي وصل إلى 60 سفينة.

كما سجلت إحصائيات الملاحة خلال شهري يناير وفبراير من العام الجاري 2018، تحقيق إيرادات بلغت 887 مليون دولار مقابل 771 مليون دولار بنفس الفترة من العام الماضي بزيادة قدرها 116 مليون دولار بنسبة 15%.

وأضاف أن القناة حققت نمواً أيضاً في حجم الحمولات العابرة، حيث استقبلت القناة حمولات خلال شهري يناير وفبراير من العام الجاري تقدر بـ 171.2 مليون طن، مقارنة بـ 154 مليون طن بزيادة قدرها 17.2 مليون طن، وهو ما يؤكد استمرار الأثار الإيجابية لقناة السويس الجديدة في زيادة أعداد السفن والحمولات العابرة للقناة، وكذلك نجاح السياسات التسويقية المرنة التي اتبعتها الهيئة في جذب خطوط ملاحية جديدة.

كما أكد مميش على أن هيئة قناة السويس أخذت على عاقتها المساهمة في تنمية منطقة سيناء من خلال مشاركتها في تنفيذ البنية التحتية الرابطة بين شرق القناة وغربها، فعلاوة على أنفاق قناة السويس قامت الهيئة بتنفيذ عدد من الكباري الواصلة بين ضفتي القناة مثل كوبري النصر العائم تبعه كل من كوبري الشهيد أحمد المنسي وكوبري الشهيد أبابنوب.

وقدّم المهندس تامر حماد رئيس وحدة الدعم الفني عرضاً تقديمياً عن قناة السويس الجديدة، وأثرها الإيجابي على الاقتصاد القومي وخدمة مجتمع الملاحة العالمي، وذلك بعد أن أدت لازدواج حركة عبور السفن بالقناة، بما قلل من ساعات الانتظار ورفع معدلات الأمان والسلامة أثناء العبور واستيعاب الجيل الحالي والأجيال المستقبلية من أسطول سفن الحاويات العالمي، هذا بالإضافة إلى إلقاء الضوء على أبرز الفرص الاستثمارية التي يتضمنها مشروع التنمية بقناة السويس والتي تمتلك أفضلية لقربها من منافذ التصدير عبر الموانئ بما يسهل من عملية تداول منتجاتها.



ومن جانبه قدم لارس كريستينسن الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات الشكر للفريق مُهاب مميش على تعاونه المستمر مع الشركة من أجل تقديم أفضل خدمة لصناعة النقل البحري وحركة التجارة العالمية، معبراً عن سعادته الكبيرة لرؤيته لحجم الإنجازات والمشروعات العملاقة التي استطاع الشعب المصري تحقيقها خلال الفترة الأخيرة، وأكد أن هذا الأنجاز ليس بجديد على المصريين الذين يمتلكون كافة أدوات النجاح والإصرار على تحقيق الإنجازات التي تبهر العالم، متمنياً أن تشهد العلاقات الجيدة مع هيئة قناة السويس مزيداً من التعاون لتعظيم النجاحات المشتركة.

وعقب ذلك تبادل الفريق مُهاب مميش رئيس الهيئة والسيد لارس فانج كريستينسن الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات الهدايا التذكارية تعبيراً على علاقات العمل الناجحة والقائمة على التعاون المشترك بين الهيئة والشركة.

وفي نهاية الزيارة دعا الفريق مُهاب مميش الوفد بالقيام بجولة بحرية في قناة السويس الجديدة وزيارة موقع أنفاق الإسماعيلية التي تعبر تحت القناة وذلك لمشاهدة الإنجاز على أرض الواقع.


Create Account



Log In Your Account