هكذا تكون القيادة

كتب : بقلم \ عزة عثمان
2018-03-24 22:03

يخلط الكثير من الناس  بين مفهومي المدير والقائد ويعتقدون انهما يحملان معني واحدا ، وفي الحقيقة انهما يختلفان في العديد من الامور ، فنجد مثلا ان كل قائد يصلح لان يكون مديرا ، لكن المدير لا يصلح دائما لان يكون قائدا ، وفي رأي ان القيادة الحقيقية تساوى القدرة علي ادارة الازمات بحنكة وكفاءة مع التقليل من الخسائر ، وما حدث بالامس من أزمة عطل الفندق العائم القادم من القاهرة الي اسوان أثناء مرورها بمركز المراغة حيث  اصطدم الجزء الامامي منه بقاع النيل بالقرب من احدي الجزر و تسربت المياه الي احدي غرف الفندق وبمجرد ابلاغ المحافظة توجه الدكتور ايمن علي الفور ومعه فريق عمل علي راسهم السيد مدير امن سوهاج ووحدة الانقاذ النهري وشرطة المسطحات الي مكان الفندق بالمراغة ،    حيث تم القيام بأعمال الصيانة اللازمة بالتنسيق بين المسطحات المائية ووحدة الانقاذ النهري بإدارة الحماية المدنية ، وطاقم الفندق العائم ، و تم اصلاح العطل وتحرك الفندق العائم مستكملا رحلته النيلية الي اسوان ، وقد رافق السيد المحافظ  ومدير الامن السائحين علي متن الفندق العائم  حتي مدينة سوهاج ، وبالتالي فقد  اثبت الدكتور ايمن عبد المنعم محافظ سوهاج  بما لا يدع مجالا للشك ان لديه مهارات وقدرات عالية في ادارة الازمات وبشكل خاص الازمات المرتبطة بالعنصر البشري فقد تواجد في موقع الحدث منذ اللحظات الاولي ومعه فريق عمل من التخصصين في علاج الازمة

علي جانب أخر قام باتخاذ الاحتياطات اللازمه في حالة حدوث اي مشكله فقد جهز عدة اتوبيسات مكيفة لنقل السياح وايضا قام بتجهيز اماكن للاقامة في البواخر النيلية في المحافظة واعلام السائحين بإمكانية نقلهم وإقامتهم في فنادق تم حجزها خصيصا لهم في حالة رغبتهم في مغادرة الفندق العائم .

ثم قدم الدكتور أيمن بعض الورود للسائحين ورافقهم الطريق من المراغة الي سوهاج لبعث الطمأنية بداخلهم ولتأكيد مفهوم ان مصر بلد الامن والامان مما جعلهم يشكرونه ويكتبون عبارات الشكر والتقدير لهذا المحافظ الغير تقليدي والمتعاون الي ابعد الحدود ، لقد عودنا الدكتور ايمن عبد المنعم علي هذه الادارة المحنكة في اكثر من ازمة مرت بها محافظة سوهاج كانت الاولي ازمة سيول ساقلتة في نوفمبر ٢٠١٦ وادارها بكفاءة حيث شهدت له جميع الاجهزه بانه انهي اثار الازمة خلال اسبوع ، ايضا ازمة تسمم اطفال المدارس فقد  انهي الازمة بمنتهي السرعة والشفافية ، انه دائما يثبت للجميع اهمية العمل التشاركي القائم علي الاساليب العلمية المدروسة ، كما يؤكد في كل مرة انه لا يرضي للنجاح بديلا ، تحية تقدير لهذا المحافظ الذي أعطانا دروسا مختلفة تؤكد لنا أهمية الاهتمام بالارواح لانها قيمة وثروة انسانية وفرض علينا الحفاظ عليها ، وفي هذه الازمة اكد لنا حبه وانتماؤه ووطنيته المصرية العالية وذلك من خلال اقدامه السريع جدا لحل الازمة خاصة انها مست حلمه بتنشيط السياحة في سوهاج وبالتالي ضرورة حفاظه علي صورة مصر والمصريين أمام هؤلاء السائحين الذين يمثلون قيمة انسانية واجبنا الحفاظ عليهم-  تحية تقدير لهذا القائد  المبادر إلى الإنجاز والذي يسعي دائما  للارتقاء بمحافظة سوهاج ومحاولاته الدؤبة لوضعها علي الخريطة السياحية .

عزة عثمان .. رئيس قسم الاعلام بجامعة سوهاج


Create Account



Log In Your Account