حسام عرفات: "بنزين 87" يقلل الانبعاثات البيئية ويحدث طفرة اقتصادية تتجاوز 10%

كتب : ناجح مصطفى
2018-07-12 15:07
الدولة تواجه الانبعاثات البيئية الضارة بطرح "بنزين 87" ومراقبون يرحبون

 

حسام عرفات: الأفضل للسيارات الحديثة ويحدث طفرة اقتصادية تفوق 10%

 

رئيس شعبة المواد البترولية: 25مليون لتر معدل الاستهلاك اليومي من الوقود.. وبنزين 80 الأكثر ضررًا واستخدمًا بواقع 60%

 

أعلنت الحكومة ممثلة في وزارة البترول والثروة المعدنية عن خطة لإلغاء "بنزين 80" الأقل سعرًا في السوق حاليًا واستحداث بديل آخر بنسبة نقاء "أوكتان 87"، وذلك في إطار التحديثات التي تقوم بها الوزارة في قطاع المنتجات البترولية.

 

وأكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن الحكومة ستعمل خلال الفترة المقبلة على تنقية البنزين 80 ليصل إلى 87 ضمن خطة التحديث التى يتبعها قطاع البترول.

 

من جهته، قال الدكتور حسام عرفات، رئيس شعبة المواد البترولية بالغرفة التجارية، إن قرار وزارة البترول بطرح "بنزين 87"، قرار جيد للغاية، لافتا أن له بعدين هامين وهما بعد اقتصادي وآخر إجتماعي.

 

وأشار عرفات في تصريحات خاصة لـ "عالم المال": إلى أن البعد الاجتماعي يكمن في تقليل الانبعاثات البيئية التي تسبب أضرار بالغة على الصحة العامة وهو ما يسبب زيادة كبيرة في الإنفاق الحكومي عليها، كما أن البنزين الجديد يعد أكثر كفاءة وجودة.

 

وتابع "أما البعد الاقتصادي فيكمن فيما يقدمه البنزين في معدل الكيلومترات التي تقطعها السيارة بسرعة مقارنة ببنزين 80، وهو ما يساهم في زيادة معدلات الإنتاج وانخفاض استهلاك الوقود الضار بالبيئة، كما أنه يمثل حماية كبيرة لموتور السيارة".

 

وكشفت بيانات رسمية صادرة عن وزارة البترول والثروة المعدنية، أن الدولة تدعم لتر بنزين 80 بحوالى 1.64 جنيها للتر بنسبة تصل لحوالى 23%، بعد تحريك سعر اللتر فى زيادة الأسعار الأخيرة ليسجل 5.50 جنيه.

 

وأكد رئيس شعبة المواد البترولية بالغرفة التجارية، أن معدلات استهلاك بنزين بكافة أنواعه، سواء لبنزين 80 و90 و92 و95، تصل إلى 25 مليون لتر يوميًا وترتفع في مواسم الحصاد، لافتا أنه يتم استهلاك من 55 إلى 60% من بنزين 80 فقط، لذا فالبنزين الجديد سيخفض معدلات الاستهلاك لبنزين 80 والاتجاه نحو بنزين 87، سيما استخدامه في السيارات الحديثة.

 

وأوضح حسام عرفات، أن هناك فارق يقدر بـ "8 أوكتين"، بين البنزين القديم والجديد، وهو ما يحدث طفرة اقتصادية واجتماعية تفوق نحو 10%، لافتا أن بنزين 87 يوفر نحو 50 جنيها إسبوعيا؛ أي بواقع 200 جنيه شهريا تقريبًا للسيارات العادية.

 

وكشف رئيس شعبة المواد البترولية، أن القرار يزيد معدلات الاستهلاك إلى 70 أو 75% للبنزين الجديد مقارنة ببنزين 92، وذلك بسبب الجودة الأعلى والسعر الأقل.

 

وأضاف "أنه كلما زاد الأوكتان داخل اسطوانات المحرك، تسبب ذلك في زيادة مقاومة البنزين للانفجار الناتج عن الخلط بين البنزين والهواء، أي أن احتمالية الاحتراق لبنزين 80 داخل المحرك ستكون أعلى من بنزين 87".

 

وبحسب بيانات وزارة البترول، فإن متوسط الاستهلاك السنوي من البنزين 80 يصل لنحو 5.2 مليار لتر، يأتي نحو 60% منهم من الإنتاج المحلي الذى يصل لنحو 3.149 مليار لتر، فى حين تعتمد الهيئة العامة للبترول على استيراد نحو ملياري لتر من الخارج بنسبة 40% لسد الطلب المحلي المتنامي على الوقود.

 

ووصل دعم المواد البترولية خلال العام المالي الحالي 2017 -2018 الذى انتهى في يونيو الماضي إلى 125 مليار جنيه، حيث كانت مخصصة لدعم الوقود مع بداية العام المالي، وذلك بسبب ارتفاع أسعار النفط العالمية، فى حين قدرت الحكومة مخصصات دعم الوقود خلال العام المالي 18-19 بنحو 89 مليار جنيه.
 
 


Create Account



Log In Your Account