تصديري مواد البناء ينتظر قرار إعفاء السيراميك المصري من الرسوم السورية

كتب : آيات عبد الباقي
2018-09-13 20:09

من النسخة الورقية 

أكد الدكتور وليد جمال الدين رئيس المجلس التصديري لمواد البناء، أن استمرار القرار السوري بفرض رسوم اغراق على السيراميك المصري سيخلق مشكلات ليست في الحسبان داخل القطاع، حيث التخوف من اتباع الدول الأخرى المستوردة للسيراميك المصري لنفس القرار مما يهدد الصادرات المصرية وتنافسيتها، مشيرا إلى أن المجلس تقدم بمذكرة لوزارة التجارة والصناعة، لمخاطبة وزارة الاقتصاد والتجارة السورية، لاستثناء مصر من فرض الرسوم، وإيجاد سبل بديلة لعدم تضرر الطرفين، منوهًا إلى أن الأمر مازال تحت الدراسة والتفاوض ولم يصدر قرار بشأنه بعد وننتظر رد الدولة الشقيقة.

وسجلت صادرات مصر من السيراميك 97 مليون دولار، خلال النصف الأول من العام الجارى، من إجمالى نحو 2.6 مليون دولار، إجمالى صادرات قطاع مواد البناء.

وأوضح جمال الدين لـ"عالم المال"، أن المذكرة استدلت بمخالفة سوريا لاتفاقية التجارة الحرة العربية وأن الرسم المقرر مبالغ فيه ويضر بالدول الأعضاء، مشددا على أن موقف سوريا يدعو مصر لمعاملتها بالمثل بفرض رسوم جمركية على واردات سوريا، خاصة مع حاجة السوق السوري لواردات مصر من السيراميك فى ظل عمليات إعادة الإعمار وعدم قدرة الصناعة السورية بالوفاء باحتياجات المشاريع المرتقبة، مطالبا الحكومة المصرية بدعم تكلفة الشحن للسوق السورى، خاصة أن معظم الدول المنافسة للسيراميك المصرى مثل تركيا وإيران، تقدم دعماً للتصدير والشحن لمنتجاتها.

وسبق أن جددت سوريا قرار الاستمرار بترشيد الاستيراد للسيراميك وأطقم الحمامات ومنح إجازات استيراد وتخفيض السعر الاسترشادي لمادة السيراميك من 20 دولاراً إلى 13 دولاراً، ورأت غرفة دمشق أن هذا من شأنه أن يغرق السوق بالسيراميك العربي ويغرق خمسة آلاف عامل في هذه الصناعة.


Create Account



Log In Your Account