استشاري تجميل يوضح أسباب الإقدام على عمليات التجميل

كتب : أيات عبد الباقى
2018-09-13 22:09

صرح الدكتور صابر عبد المقصود استشارى جراحة التجميل ونحت القوام والعيوب الخلقية للأطفال أن جميع العمليات التجميلية آمان على الصحة العامة، ولا تشكل أي خطر على الصحة كما ان عمليات التجميل أصبحت متطورة الآن باستخدام أجهزة الليزر الحديثة التى بفضلها أصبحت تعالج نسبة 98 % من الأمراض.
وقال الدكتور صابر عبد المقصود أن أجهزة الليزر الحديثة نستخدمها فى العمليات التجميلية مثل إزالة الشعر وندبات حب الشباب وتصبغ الوجه وإزالة الوشم وعلامات التمدد وإعادة نضارة المناطق الحساسة وعلاج النمش والكلف والجروح وشد الرقبة والوجه .
واضاف الدكتور صابر عبد المقصود أن تقنيات نحت الجسم قديما تنحصر في الجراحات أما الآن فهناك طرق متعددة لنحت الجسم بداية من نحت الجسم بالليزر أو بتقنيات الموجات فوق الصوتية أو تقنيات الأشعة تحت الحمراء أو من خلال العلاج باستخدام الميزوثيرابي، أو حتى الأنواع الحديثة من جراحات نحت الجسم والتي تطورت كثيراً في وقتنا الحالي.
وأوضح الدكتور صابر عبد المقصود أن أحدث عمليات التجميل بالليزر هى تضييق المهبل وعلاج سلس البول الذى تعانى منه السيدات بسبب تكرار الولادة الطبيعية التى تؤدى إلى ارتخاء فى عمليات المهبل لكن باستخدام أجهزة ليزر حديثة أصبح يمكن علاجه خلال جلسة واحدة .
وأشار الدكتور صابر عبد المقصود أن حالات السمنة العامة التي تنجح في التخلص من وزن زائد كبير تخلف بعدها مشاكل الترهلات التي تتطلب شد الجسم ما أن التقنيات التي كانت موجودة ومتوافرة قبل سنوات فى عالم التجميل لم تعد تجرى بالتقنية نفسها، بل تطورت نحو الافضل لتحقق إنجازات وتظهر المزيد من الفاعلية.


Create Account



Log In Your Account