الطيران المدنى تستعرض أعمال التطوير بالمطارات المصرية

كتب : رشا يوسف
2018-10-11 17:10
قام وزير الطيران بجولات تفقدية لعدد من المطارات ومنها (أسيوط – شرم الشيخ – الأقصر – سوهاج – بورسعيد – الغردقة – أسوان – برج العرب – الطور – أكتوبر ) للتعرف على الحالة الفنية والإدارية وكذا الوقوف على مستوى الخدمة المقدمة للركاب والمودعين والمستقبلين ، وبعد المرور ظهرت بعض الملاحظات التى تم على الفور العمل على حلها حيث شهدت عدد من المطارات طفرات ملحوظة بدءاً من الفرد مروراً بالمنشآت ورفع مستوى الخدمات المقدمة للركاب كما تم تشكيل لجنة للتفتيش على كافة المطارات والتي تقدم تقرير دورى بالملاحظات التى يتم رصدها بالمطارات ليتم دراستها وعلاجها،... وتم إتخاذ بعض الإجراءات العاجلة لرفع كفاءة المطارات المختلفة طبقاً للآتى :
مطار القاهرة حيث تم حل مشكلة التكدس والزحام بالمطار في فترات الذروة الصباحية والمسائية والتي قطعت وزارة الطيران المدني فيها خطوات مهمة خلال الفترة الماضية بالتنسيق مع وزارة الداخلية بدءاً من زيادة اعداد أفراد الأمن الخارجي والسيطرة علي حركة السيارات وعدم الإنتظار أمام مبني الركاب رقم 3 من خلال تنفيذ التوسعة لكامل ساحات الانتظار وتحديد محاور التحرك لاستيعاب كافة الكثافات المرورية امام صالات السفر والوصول، بالإضافة إلي زيادة أعداد ضباط الجوازات لسيولة الحركة داخل صالات السفر والوصول، كما تم تجهيز صالة استضافة مستقبلي الركاب وذويهم بمبنى ركاب رقم (2) وتزويد تلك المساحات بأماكن الانتظار ووسائل ترفيهية وشاشات عرض الرحلات حيث يتم السماح لهم بالدخول بهدف التسهيل عليهم، وللحد من الزحام أمام صالات السفر والوصول، ومن المنتظر أن تعمم الفكرة حال نجاحهاعلى باقى المطارات المصرية.



وإيماناً بأهمية تقديم كافة سبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام وذويهم فقد تم تخصيص خيمة مكيفة أمام صالة السفر والوصول بمبنى الرحلات الموسمية فضلاً عن زيادة مقاعد الانتظار أمام الصالة لراحة المستقبلين.

ويشهد مطار القاهرة العديد من أعمال التطوير تماشياً مع سياسة الدولة لتحويله إلى مطار محوري منها مشروع تطوير مبنى الركاب رقم (1) صالة (1) .
تحديث منظومة السيور بمبنى الركاب رقم (3) وتحسين منطقة الترانزيت .




تشغيل المول التجارى ليصبح صالة مستقبلين لصالة الوصول رقم (3) .
إعادة دراسة منطقة المهبط بجوار قرية البضائع وإعادة دراسة مسارات الطرق الخارجية واللافتات الإرشادية .
ربط مبنى الركاب رقم (2) بالجراج المتعدد الطوابق .
مشروع تطوير مبنى الركاب رقم (1) صالة (1) ليتواكب المبنى مع أحدث المطارات العالمية ورفع مستوى الخدمة بإســـتبدال صالة الوصول رقم (1) بمنظومة متكاملة لنظام مناولة الحقائب والأمتعة تكون خاصة بعمليات السفر. وتكون منظومة الفحص الأمنى مزودة بأجهزة التصوير المقطعى والتى تحقق أعلى مستويات تأمين الحقائب والأمتعة وتزويد منطقة السفر بالبوابات البيومترية (الخاصة بالموظفين) .
تشغيل المول التجارى ليصبح صالة مستقبلين لصالة الوصول رقم (3) بمبنى الركاب رقم (1) وذلك لتقليل التكدس وللإستخدم الأمثل لمبنى الأيرمول مع عمل كافة التعديلات اللازمة .
تحديث منظومة السيور والكشف عن الحقائب بمبنى الركاب (3) ليتواكب مع أحدث النظم العالمية ، وتحسين منطقة الترانزيت بإضافة مشاية كهربائية وذلك لتحسين خدمة الركاب .
سيتم ربط الجراج متعدد الطوابق بمبنى الركاب رقم (2) عن طريق كوبرى وتحويل الطريق لمدخل صالة الوصول مع إجراء بعض التعديلات على الطرق المحيطة .






هذا وبالإضافة إلى المطارات الإقليمية حيث حصل مطار الأقصر والذى يعد من أحد أهم المطارات السياحية في مصر هذا العام على المركز الأول في فئته بقارة إفريقيا في تطبيق قواعد السلامة الجوية لعام 2018 وذلك فقاً لما أعلنه المجلس العالمي للمطارات (ACI).
كما يشهد مطار برج العرب أعمال تطوير تشمل إنشاء أول مبنى صديق للبيئة بمصر المقرر بالتعاون مع الوكالة اليابانية جايكا، لتصل الطاقة الاستيعابية الإجمالية للمطار إلى ستة ملايين راكب سنويا، كما أنه سيتم تزويده بالأنظمة الفنية والتكنولوجية والتي ستكون على أحدث التقنيات في مجال المطارات على مستوى العالم، فضلاً عن كونه أهم المطارات الإقليمية المصرية لموقعه الجغرافى المتميز على البحر المتوسط.
وقد شملت أعمال التطوير مطار شرم الشيخ حيث جارى الإنتهاء من مشروع توسعة مبنى الركاب رقم 2 لزيادة الطاقة الاستيعابية الكلية للمطار من 7 ملايين راكب إلى 9 ملايين راكب سنويًا قبل نهاية العام الحالي، كما تم رفع كفاءة طريق الخدمة، بالإضافة إلى الإنتهاء من اعمال التسوية للأراضي الرملية حول المباني.
تم الإنتهاء من أعمال التسوية بمطار أسيوط وإزالة المباني الغير مستخدمة، بالإضافة إلى دراسة توسيع مبنى الركاب القديم ورفع كفاءته، و زيادة المساحات المخصصة للحجاج وإنشاء كافتريا.
أما فيما يخص مطار سوهاج، فقد تم الإنتهاء من اعمال التسوية وإنشاء أماكن مخصصة لمستقبلى الركاب وإنشاء أبراج أمنية متقاربة علي جميع أسوار المطار، بالإضافة إلى تنميط قاعات الانتظار وصالات السفر والوصول.
تم البدء فى أعمال التطوير ورفع كفاءة مطار بورسعيد على عدة مراحل، حيث تم الإنتهاء من تنفيذ أعمال التسوية لجميع الأماكن ، على ان تكون المرحلة الثانية هى إنشاء صالتى سفر ووصول تليق بمحافظة بورسعيد الباسلة، بالإضافة إلى إنشاء بوابات حضارية، أما المرحلة الثالثة فتكون بإنشاء أسوارالمطار.
تم البدء فى عمليات تطوير مطار طورسيناء فيما يخص البنية التحتية وكذا الأعمال الإنشائية والمرافق المحيطة له من خلال عدة مراحل مع وضع خطط واضحة للتنفيذ فى أسرع وقت واستكمال جميع أعمال التأمين داخل وخارج المطار وكذا المنشآت والأفراد .

الجدير بالذكر أنه تم توقيع مذكرة تفاهم بين سلطة الطيران المدني والاتحاد الدولى للنقل الجوى (الاياتا) فى مجال السلامة والتدريب وتبادل المعلومات بهدف تهزيز التعاون وتبادل الخبرات مع المنظمات الدولية للطيران المدني للإرتقاء بكافة مجالات السلامة فى مرفق الطيران المدنى.

كما تم تطوير منظومة السيور و أجهزة الكشف عن الحقائب من خلال إتخاذ بعض الإجراءات العاجلة وتدبير أجهزة ومعدات ذات تقنيات حديثة والتي تضمن سلامة الخدمات المقدمة إلى الراكب وتحسين أداء المنظومة الأمنية بوجه عام على النحو التالى:

إستكمال تركيب أنظمة كاميرات المراقبة الأمنية .








Create Account



Log In Your Account