شرم الشيخ والغردقة الأعلي نموًا في عائدات الغرف الفندقية بالشرق الأوسط

كتب : قاسم كمال- خاص عالم المال
2018-10-12 03:10
تواصل منتجعات شرم الشيخ والغردقة اعتلائها قائمة الفنادق الأعلي نموا من حيث العائدات لكل غرفة متاحة في الشرق الأوسط خلال الفترة سبتمبر/نوفمبر 2018.

وتوقعت شركة "كوليرز انترناشيونال" الشركة الرائدة في مجال خدمات الاستشارات العقارية والسياحية، أن تحقق منتجعات الغردقة وشرم الشيخ عوائد هي الأعلي بين فنادق ومنتجعات الشرق الأوسط لكل غرفة متاحة خلال الفترة من سبتمبر الماضي إلي نوفمبر المقبل.

وقالت الشركة في تقرير حصلت "عالم المال" علي نسخة منه، أن منتجعات الغردقة وشرم الشيخ هي الأكثر نموا بنسبة 36% و29% علي التوالي خلال الفترة من سبتمبر إلي نوفمبر 2018.

وعزت الشركة في تقريرها هذا الارتفاع، إلي مواصلة منتجع البحر الأحمر الانتفاع من تحسن الحالة الأمنية والرحلات القادمة من أسواق المصدر التقليدية؛ وكذلك تستفيد شرم الشيخ من مواصلة الرحلات القادمة من أسواق المصدر والتي تؤدي إلي ارتفاع الطلب عليها من السياحة الدولية.

وتوقعت أن يبلغ متوسط المعدل اليومي لكل غرفة متاحة بشرم الشيخ نحو 40 دولار، بينما يصل العائد لكل غرفة متاحة 23 دولارا خلال سبتمبر/نوفمبر؛ في حين تصل نسبة الإشغال 57% خلال الفترة ذاتها، بينما يصل متوسط المعدل اليومي لكل غرفة متاحة بالغردقة نحو 49 دولار، بينما يصل العائد لكل غرفة متاحة 35 دولارا، وتصل نسبة الإشغال بفنادقها 73%.
كما توقعت أن يصل متوسط المعدل اليومي لكل غرفة متاحة بفنادق الأسكندرية 68 دولار، بينما يصل العائد لكل غرفة متاحة 54 دولارا، بنسبة إشغال 80% خلال الفترة ذاتها.
في حين يصل متوسط المعدل اليومي لكل غرفة متاحة بفنادق القاهرة 107 دولارات، بينما يصل العائد لكل غرفة متاحة 77 دولار، بنسبة إشغال 72%.

ومن بين المدن الأكثر استقرارا في الشرق الأوسط شاطئ أبو ظبي وجدة في السعودية بنسبة 1% و7% علي التوالي لكل غرفة متاحة.
وحسب "كوليرز"، يواصل سوق الفنادق في أبوظبي زخمه القوي في معدلات الإشغال ومتوسط السعر اليومي، هذا ومن المتوقع استمرار هذا الأداء خلال الثلاثة أشهر القادمة، مدفوعا علي الأغلب من قطاع السياحة الترفيهية.
كما شهدت أسواق جدة نموا مستمرا في مستويات العائد لكل غرفة متاحة خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام 2018، ويرجع هذا التحسن في الأداء إلى ارتفاع مستويات متوسط السعر اليومي.
في حين جاءت عوائد فنادق أسواق دبي، والخبر، الأكثر انخفاضا بين فنادق الشرق الأوسط، بنسبة 5% و4% علي التوالي.

وتشهد أسواق الفنادق الرئيسية في دبي تزايدا في الطلب من أسواق المصدر الأكثر حساسية للسعر مما يؤدي إلى انخفاض معدلات متوسط السعر اليومي والذي يؤثر بدوره على مستويات العائد لكل غرفة متاحة.
كما يشهد سوق الخبر هبوطا في مستويات الأداء، علي الرغم من ارتفاع مستويات الإشغال الذي يشهدها السوق، إلا أن ظهور عرض جديد بالإضافة إلى انخفاض الأسعار، أدى إلى هبوط في مستويات العائد لكل غرفة متاحة.



Create Account



Log In Your Account