لماذا تراجع سوق العملات الرقمية بمستهل عام 2022؟

Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on email
عاجل: العملات الرقمية تسقط بعد تصريحات الفيدرالي

 

تمر العملات الرقمية بفترة حرجة تتميز بخسائر فادحة سواء من حيث السوق أو من حيث ثقة المستثمرين، العملة التي تسجل أكبر الخسائر هي بالتأكيد البيتكوين تليها الإثيريوم وكاردانو والريبل وغيرها من الأصول الكبيرة، في الأيام الأخيرة، على سبيل المثال: وصلت البيتكوين إلى حوالي 35000 دولار، وهو رقم اقترب للتو من نصف أعلى مستوى على الإطلاق عند 69000 دولار الذي تم تسجيله في نوفمبر 2021.

لقد كان انخفاض البيتكوين مفاجئًا ولكنه ثابت إلى حد ما، حيث كانت خسائر الأيام القليلة الماضية نتاجًا لحوالي أربعة أسابيع من الانخفاض المستمر في قيمة العملة المشفرة، والتي تمت بسبب العديد من العوامل مثل الزيادة في صعوبة تعدين البيتكوين و معدل التجزئة الإجمالي المرتبط بالعملة الرقمية والذي وصل بدوره إلى قيم لم يتم التطرق إليها من قبل.

في هذه المرحلة، يتساءل الكثيرون عن السبب الرئيسي في الانخفاض الحاد في في أوائل عام 2022، الإجابة على السؤال معقدة للغاية، حيث يجب تحليل السؤال مع الأخذ في الاعتبار عاملين، وهما الاتجاه العام للأسواق وثقة المستثمر في العملات الرقمية.

بداية “شتاء التشفير” الجديد

في الواقع، يعتقد العديد من المتداولين أن البيتكوين يمر بمراحل دورية، وأن ما نشهده هو مرحلة الانكماش لفترة بدأت بالزيادة الرأسية الكبيرة خلال الأشهر الماضية والتي جلبت العملة الرقمية الرائدة إلى مستويات قياسية في نوفمبر الماضي، إلى هذا، يضيف آخرون أن شهر يناير هو دائمًا وقت ضعف للأسواق والبورصات سواء في مجال الأصول التقليدية والرقمية.

ومع ذلك، فإن ما يسمى بـ “Crypto Winter” أو شتاء التشفير قد حدث بالفعل في تاريخ البيتكوين، على سبيل المثال، في عام 2013 انخفضت قيمة العملة من 230 دولار إلى 13 دولار فقط في غضون شهر وبالتحديد بين شهري ديسمبر ويناير، ومع ذلك، في يناير 2018 بدأ شتاء تشفير استمر ما يقرب من عام مما تسبب في انخفاض العملة بنسبة 85% من قيمتها، وفقط في عام 2021 تعافت العملة تمامًا من الانهيار الذي حدث قبل ثلاث سنوات.

انظر إلى ناسداك لمعرفة أداء البيتكوين

إلى جانب احتمال وجود دورات وأنماط في سوق العملات الرقمية إلا إنه أصبح من الواضح أن الانخفاض الأخير في عملة البيتكوين نتج أيضًا عن قوى مرتبطة بعالم التمويل التقليدي، اعتمادًا على الاقتصاد الجغرافي وبشكل عام على تداعيات اتجاهات السوق.

فلم تعد العملات الرقمية تشكل خطرًا منعزلاً، بل تستجيب للسياسة النقدية العالمية،وليس من المستغرب أن كلاهما (الأسواق التقليدية والأسواق المشفرة) تصبح أكثر تقلبًا مع إغلاق مفاتيح السيولة.

باختصار، لسوء الحظ، تعاني الأصول التقليدية حاليًا لسببين على الأقل، السبب الأول لعدم استقرار البورصات وخاصة الأمريكية، وذلك بسبب الاحتمالات القوية لرفع سعر الفائدة التي روج لها البنك الاحتياطي الفيدرالي

السبب الثاني:والمرتبط ارتباطًا وثيقًا بالأول وهو عمليات التصفية الهائلة التي تحدث في البورصات التقليدية والتي كان لها أيضًا تأثير شديد على البيتكوين، إن شرح أسباب التصفية أمر معقد: فهي تعتمد على سلسلة من العوامل، أحدها هو الزيادة المذكورة أعلاه في أسعار الفائدة الأمريكية، والتي أدت وحدها إلى عمليات بيع كبيرة في أوروبا والتي أثرت بدورها على قيمة العملات المشفرة.

إلى جانب ذلك، هناك أيضًا أسباب ثقة تكاد تكون مؤكدة، حيث يخشى الكثير من ارتفاع التضخم أو إدخال قيود ولوائح جديدة على تداول الأصول الرقمية على الشبكة، من ناحية أخرى، لا يزال البعض الآخر يتجه إلى توخي الحذر في الاستثمارات لأسباب أبعد مدى.

اقتراح حظر العملات الرقمية

ومن الأخبار التي ساهمت في خسائر سوق التشفير اتباع روسيا نهج قاسي تجاه العملات الرقمية، فقد اقترح البنك المركزي في روسيا حظر العملات الرقمية وتداولها، ويريالرئيسالروسي “فلاديمير بوتين” أن التعدين كأصل أكثر من مشكلة.

ومع ذلك، فإن أكبر لاعب في لعبة تنظيم العملات الرقمية هو الولايات المتحدة، والتي يمكن أن تطلق دولار رقميًا في وقت مبكر من عام 2023 وتدرس أمرًا تنفيذيًا وقعه الرئيس بايدن لتنظيم العملات الرقمية وأسواقها، ولهذا فمن السهل أن نفهم لماذا ينظر الكثيرون بقلق إلى البيت الأبيض الذي يعد قانونًا للعملات المشفرة للولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة

مصر لإدارة الأصول العقارية: 711.6 مليون جنيه موارد جارية مستهدفة خلال 2022-2023
كشف محمد جلال العضو المنتدب التنفيذي والقائم بأعمال ريئس مجلس الإدارة  لشركة مصر لإدارة الأصول العقارية...
مصر لتأمينات الحياة: 10.4 مليار جنيه أقساط مستهدفة لعام 2022-2023
قال الدكتور أحمد عبد العزيز عبد السلام العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر لتأمينات الحياة، إن إجمالي الموارد...
مصر للتأمين: نستهدف 2.8 مليار جنيه صافي أرباح خلال عام 2022-2023
قال عمر جودة العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر للتأمين، إن الشركة تستهدف تحقيق موارد جارية لعام 2022-2023...
القابضة للتأمين: محفظة الاستثمارات المالية تتجاوز 75 مليار جنيه لأول مرة فى تاريخ المجموعة
باسل الحينى : تكامل أنشطة مصر القابضة للتأمين بالخدمات المالية يؤكد ريادتها للمجموعات المالية غير المصرفية...