2022-05-22 9:34 مساءً

ماهو موقف الصين الجديد من العقوبات على روسيا؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

أكدت وزارة الخارجية الصينية، أن العقوبات لا يمكن أن تجلب سلاماً، ولكنها ستؤدى فقط إلى تردى الوضع الاقتصادى العالمى.

لقد أثبتت الحقائق بالفعل أن العقوبات لا تستطيع تحقيق السلام لكنها تزيد الوضع الاقتصادي سوءا، حسبما أفاد متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية يوم الخميس.

قال المتحدث تشاو لي جيان إنه يتعين على الولايات المتحدة، بصفتها أكبر اقتصاد في العالم، القيام بالمزيد من الأعمال التي تفضي إلى تعافي الاقتصاد العالمي واستقرار سلسلة الإمداد العالمية.

أدلى تشاو بهذه التصريحات عندما طُلب منه التعليق على تقرير يفيد بأن صندوق النقد الدولي خفض حديثا توقعاته للنمو الاقتصادي العالمي في 2022 إلى 3.6 في المئة.

وأوضح تشاو أن التعافي الاقتصادي طموح مشترك لشعوب جميع الدول، قائلا إنه في ظل مواجهة عدم الاستقرار والشكوك، ساهم الاقتصاد الصيني دائما في توفير طاقة إيجابية للاقتصاد العالمي.
وأضاف أن البيانات الاقتصادية الوطنية للربع الأول من عام 2022، أظهرت أن اقتصاد الصين استمر في الحفاظ على التعافي وزخم التنمية، وواصلت التجارة الخارجية والاستثمار الخارجي التحسن، وأظهرا مرونة وحيوية قويتين.

وقال المتحدث إن الصين مستعدة للعمل مع جميع الأطراف للإسهام في استقرار السلاسل الصناعية وسلاسل الإمداد العالمية، وتعزيز التعافي الاقتصادي العالمي، ودعم الثقة العالمية في التنمية.
وأكد تشاو أن التعافي الاقتصادي العالمي يتطلب بذل جهود منسقة من المجتمع الدولي.

وقال تشاو إنه رغم مواجهة اقتصاد عالمي بطيء وهش، تتمسك الولايات المتحدة وعدد قليل من الدول الأخرى بمصالحها الخاصة وتزيد العقوبات الأحادية بشكل أعمى، مضيفا أن الحقائق أثبتت بالفعل أن العقوبات لا يمكن أن تحقق السلام، ولكنها تزيد الاقتصاد العالمي سوءا، وأن العصا الكبيرة للعقوبات تضرب في الواقع شعوب جميع البلدان.
وذكر تشاو أنه يتعين على الولايات المتحدة، بصفتها أكبر اقتصاد في العالم، إيلاء مزيد من الاهتمام بحق شعوب العالم في العيش والتنمية، والقيام بالمزيد من الأعمال المفضية إلى تعافي الاقتصاد العالمي واستقرار سلاسل الإمداد العالمية.

 

وعلي الجانب الآخر صعدت أسعار النفط للجلسة الثالثة على التوالي اليوم الجمعة متجاهلة المخاوف بشأن النمو الاقتصادي العالمي إذ أدت عقوبات الاتحاد الأوروبي الوشيكة على النفط الروسي إلى زيادة احتمال نقص المعروض.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 2.08 دولار، أو 1.88 بالمئة، إلى 112.98 دولار للبرميل بحلول الساعة 0922 بتوقيت جرينتش، في حين قفزت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي دولارين أو 1.85 بالمئة إلى 110.26 دولار للبرميل.

والخامان في طريقهما لتسجيل ارتفاع للأسبوع الثاني على التوالي، مدعومين باقتراح الاتحاد الأوروبي التخلص تدريجيا من إمدادات النفط الخام الروسي في غضون ستة أشهر والمنتجات المكررة بحلول نهاية 2022. كما أنه يحظر جميع خدمات الشحن والتأمين الخاصة بنقل النفط الروسي.

قالت ثلاثة مصادر بالاتحاد الأوروبي لرويترز اليوم الجمعة إن الاتحاد يعدل خطته الخاصة بالعقوبات في محاولة لكسب تأييد الدول المعارضة.

 

 0 total views

أخبار ذات صلة

أستاذ أوبئة يطمئن المواطنين بشأن جدري القرود
طمأن الدكتور إسلام عنان، أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، المواطنين بشأن سرعة انتشار جدري القرود،...
"ابن سينا فارما" تستحوذ على مستشفى الشروق
أعلنت شركة ابن سينا فارما في بيان للبورصة المصرية . عن اعتماد الشركة للقوائم المالية المنتهية في 31 مارس...
صلاح يتوج بلقب أفضل صانع لعب بالدوري الإنجليزي
حصد محمد صلاح، نجم هجوم ليفربول، جائزتين في ختام النسخة المنتهية من الدوري الإنجليزي الممتاز (2021-2022)....
تعرف على أول دولة تطبق الحجر الصحى بسبب جدرى القرود
أعلنت بلجيكا تطبيق الحجر الصحى الإجبارى لمدة 21 يومًا ضد جدرى القرود، لتصبح أول دولة تطبق الحجر، وذلك...