2022-05-17 4:46 مساءً

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تتصدر في تصنيفي “سيماجو الإسباني” و”التايمز البريطاني” لعام 2022

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

حققت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجياً، انجازاً جديداً على المستوى الدولى، وذلك فى إطار سعيها الدؤوب لوضع الجامعة فى المكانة الدولية المرموقة التي تليق بها وهو التوجه الذي يقام تحت رعاية خالد الطوخى رئيس مجلس الأمناء الذى يولى الابتكار والبحث العلمي في الجامعة اهتماماً خاصاً، حيث حققت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا نجاحا غير مسبوق بتقلدها مركزا متقدما وسط الجامعات المصرية والافريقية والعربية في تصنيف سيماجو الإسباني Scimago Institutional Rank لعام 2022، إذ جاء ترتيب الجامعة الأول وسط الجامعات الخاصة المصرية.

د. أشرف حيدر: حققنا تقدما كبيرا وسط الجامعات المصرية والعربية والافريقية ونسعى للارتقاء بمنتج التعليم الذكى والبحث العلمى

وحصدت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا _فيما يخص التصنيف علي مستوي الابتكار_ المركز الأول وسط جميع الجامعات الافريقية المدرجة بالتصنيف وعددهم 244 جامعة، وجاء ترتيب الجامعة في اجمالي التصنيف عالميا بالمركز 680 من اجمالي 4364 جامعة عالمية مصنفة، وفى افريقيا احتلت الجامعة المركز 41 من 244 جامعة، أما وسط الجامعات العربية فقد حصدت الجامعة المركز 38 من 276 جامعة عربية مدرجة بالتصنيف، ومن ناحية الترتيب على مستوي جامعات الشرق الاوسط وعددهم 494 جامعة فجاء ترتيبها 80 كما جاء ترتيب الجامعة فى المركز الثاني عشر وسط 42 جامعة مصرية، ويقوم المصنف بترتيب الجامعات العالمية والمراكز البحثية وفقا لمعايير الاداء البحثي 50% ( Research performance)، ومخرجات الابتكار 30% (Innovation outputs)، والتأثير المجتمعي 20% ( Societal Impact)

كما حققت جامعة مصر ترتيبا متميزا فى تصنيف التايمز البريطاني للتنمية المُستدامة لعام 2022، ولأول مرة يتم ادراج الجامعة بهذا التصنيف، حيث جاءت فى المستوى (601-800) على مستوى العالم فى اجمالى التصنيف، حيث أدرج التصنيف هذا العام عدد 1406 جامعة من 106 دولة، كما احتلت الجامعة الترتيب رقم 17 من اجمالي 36 جامعة مصرية شاركت في تصنيف 2022، ويقوم المصنف بترتيب الجامعات العالمية وفقا لتحقيقها أهداف الأمم المتحدة للتنمية المُستدامة لعام 2022 والبالغ عددها سبعة عشر هدفًا، طبقا لاجمالي الاداء العام للجامعة، كما يقوم المصنف بترتيب الجامعات طبقا لادائها بكل هدف منفرد من اهداف الاستدامة السبعة عشر.

وتقدمت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا في تصنيف التايمز البريطانى بعدد خمسة أهداف من أهداف التنمية المستدامة وهى القضاء على الفقر، والصحة الجيدة و الرفاهية، والمساواة بين الجنسين، ومدن ومجتمعات محلية مستدامة، وعقد الشراكات لتحقيق الاهداف، وجاء ترتيب الجامعة في الهدف الثالث: الصحة الجيدة والرفاهية في المستوي (101-200) علي مستوي العالم، وتشاركت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا هذا المستوي فقط مع جامعة عين شمس لتحصل الجامعة علي المركز التاني بين الجامعات المصرية، أما الهدف السابع عشر وهو عقد الشراكات لتحقيق الاهداف فجاءت الجامعة في المستوي (301-400) علي مستوي العالم، وفى الهدف الحادى عشر مدن ومجتمعات محلية مستدامة، جاءت الجامعة في المستوي (301-400) علي مستوي العالم، أما الهدف الخامس: المساواة بين الجنسين:جاءت الجامعة في المستوي (401-600) علي مستوي العالم وتشاركت الجامعة هذا المستوي مع عدد كبير من الجامعات المصرية مثل جامعة الاسكندريه، الجامعة الامريكية، جامعة القاهرة، اسيوط وغيرها، وجاء ترتيب الجامعة الـ 14 بين الجامعات المصرية، وفى هدف القضاء على الفقر جاءت الجامعة في المستوي (401-600) علي مستوي العالم، وتشاركت الجامعة هذا المستوي مع عدد كبير من الجامعات المصرية وجاء ترتيب الجامعة الـ 17 بين الجامعات المصرية.

وفى هذا الإطار يقول الدكتور أشرف حيدر القائم بأعمال رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، إن الجامعة حققت تطورا ملحوظا، وذلك عند مقارنة ترتيب الجامعة هذا العام مقارنة بعام 2021 وهو اول عام تدرج به الجامعة بتصنيف “سيماجو الإسبانى” حيث ارتفع ترتيب الجامعة في العام الحالي عدد 52 مركزا في اجمالي ترتيب الجامعة علي مستوي العالم لتحتل الجامعة في عام 2022 المركز 680 4364/مقارنة بالمركز 732/4126 في عام 2021 علي مستوي العالم، موضحا أنه ارتفع أيضا ترتيب الجامعة في معيار مخرجات الابتكار عدد 90 مركزا مقارنه بعام 2021 ، اما في معيار الاثر المجتمعي فقد ارتفع ترتيب الجامعة مركزين فقط، لافتا إلى أن الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، كان قد أعلن في شهر مارس الماضى عقد شراكة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي فى مصر مع هذا المصنف العالمي ( Scimago) والسيفير Elsevier في إطلاق منصة تصنيف للمراكز البحثية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأكد د. أشرف حيدر القائم بأعمال رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا أن هذا الانجاز العالمى يتوافق مع منهجية تطوير الجامعة التي توليها إدارة الجامعة الاهمية القصوي، حيث اقتربنا من انهاء أعمال توسعات الحرم الجامعي لكليات القطاع الهندسي واستحداث مراكز متخصصة للابتكار والابداع والبحث العلمي في مجالات العلوم والتكنولوجيا MUST-Tech Valley ، موضحا أن ذلك يأتي ذلك في ضوء تنفيذ استراتيجية جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بما يتوافق مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة وتنفيذا لرؤية مصر ٢٠٣٠ والتي تعكس الخطة الاستراتيجية طويلة المدى للدولة لتحقيق مبادئ وأهداف التنمية المستدامة في كل المجالات.

وأشار د. حيدر إلى أن ذلك يتحقق فى إطار رؤية الجامعة نحو السعى الدائم للارتقاء بمنتج التعليم الذكى، وبتطبيقها استراتيجيات شاملة وفريدة وضعتها بمصاف الجامعات العالمية، وذلك بتوجيهات خالد الطوخى رئيس مجلس أمناء جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، ووفق رؤية على درجة فائقة من الوعى بأساليب التعليم الحديثة ومتطلبات سوق العمل المتغيرة.

 0 total views

أخبار ذات صلة

"الكابلات الكهربائية" تعلن شراء 50 ألف سهم خزينة
أعلن مجلس إدارة شركة الكابلات الكهربائية المصرية في بيان للبورصة المصرية ، عن قيام الشركة بشراء أسهم...
آخر تطورات مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة
اجتمع ظهر اليوم الثلاثاء رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، للتعرف على الموقف التنفيذي للمشروعات...
تفاصيل قيد أسهم زيادة رأسمال "ابن سينا فارما"
أعلن مجلس إدارة شركة ابن سينا فارم في بيان للبورصة المصرية ، بشأن تقديم مستندات قيد أسهم زيادة رأس مال...
خبير يوضح حركة مؤشرات البورصة وتوقعات جلسة الغد
قال ريمون نبيل خبير أسواق المال ، إن ما حدث اليوم في مستهل جلسة التداول من ارتفاع للمؤشر الرئيسي 90 نقطة...