البنك العربي الأفريقي يُطلق منتجًا جديدًا لتمويل الشركات

استمع للمقال

قام البنك العربي الأفريقي الدولي بإطلاق أحدث منتجاته البنكية التي تخدم  قطاعاته الائتمانية لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة وذلك ارتكازاً على خبراته في مجال تمويل الشركات الكبرى.

 

وتأتي هذه الخطوة في إطار استراتيجية البنك لتوسيع نشاطاته ونقل خبراته لقطاع تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة لتمهيد الطريق لهم ليصبحوا شركات كبري في المستقبل مما يدعم نمو الاقتصاد الوطني و زيادة فرص العمل في هذا الصدد اصدر البنك العربي الافريقي الدولي اول منتجاته لدعم هذا القطاع المثمر لتمويل رأس المال العامل او النفقات الرأسمالية بقيمة 5 مليون جنيه مصري لفترة سداد تصل الي 5 سنوات.

 

كما صرح تامر خليفة مساعد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لأعمال المجموعة بالبنك العربي الافريقي الدولي أن البنك يؤمن بأهمية قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة حيث أنه يعد قاطرة النمو في أي اقتصاد وإطلاق إدارة متخصصة يأتي تماشياً مع استراتيجية البنك و أهداف البنك المركزي في تحقيق تنوع  في محفظة البنك.

 

تقديم مجموعة واسعة من الحلول المصرفية والتمويلية المتكاملة لخدمة هذا القطاع

 

وأضاف أن البنك يحرص على تقديم مجموعة واسعة من الحلول المصرفية والتمويلية المتكاملة لخدمة هذا القطاع و دعم نموه وتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من إدارة عملياتها التجارية بكفاءة وذلك من خلال كوادر ذات خبرة كبيرة في تمويل هذا القطاع، حيث يتمتع فريق عمل البنك بخبرات تمتد لأكثر من 50 عاماً في مجال تمويل الشركات مما يتيح فرصة كبيرة لنقل الخبرات وتطوير اداء الشركات الصغيرة والمتوسطة ودعم نموها بشكل احترافي.

 

 

و أوضح محمد حسين، رئيس قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة بالبنك العربي الأفريقي الدولي أن تدشين هذه الإدارة يأتي تنفيذاً لإستراتيجية البنك في التوسع و جذب العملاء الجدد من الشركات الصغيرة و المتوسطة وتقديم الخدمات المصرفية والائتمانية المتميزة لهم لتلائم احتياجاتهم المختلفة  ولتلبية تطلعاتهم المصرفية لدعم الاقتصاد المصري، مضيفاً أن البنك يولي اهتماماً بالغاً لقطاع المشروعات الصغيرة والتي يبلغ حجم أعمالها السنوية أقل من 50 مليون جنيه.

 

انشاء ادارة متخصصة لتقديم حلول تمويلية و مصرفية

 

وتابع أنه تم انشاء ادارة متخصصة لتقديم حلول تمويلية و مصرفية تتناسب مع احتياجات الشركات الصغيرة والتي يستهدف البنك زيادة حجم التمويل المقدم لهذا القطاع الهام و الحيوي حوالي 3 مليار جنيه بنهاية 2022 وذلك تماشياً مع تحقيق أهداف البنك المركزي لزيادة الحد الأدنى لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ليصل إلى 25% من اجمالي صافي محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية المباشرة والغير مباشرة للبنوك.

 

وأضاف إن هذه الإدارة ستعزز من قدرات البنك على تنمية المشروعات الصغيرة في الأمد المتوسط مما يؤدي إلى زيادة حصته السوقية، ويضمن الوصول إلى قاعدة عملاء أكبر واتاحة فرص جديدة للشركات للنمو والتوسع وزيادة فرص العمل والمساهمة في دوران عجلة التنمية الاقتصادية في السوق المصرية.