5 مكاسب اقتصادية يحققها مجمع الإنتاج الحيواني بالسادات

استمع للمقال

أثني الدكتور أحمد أبو اليزيد، أستاذ بكلية الزراعة جامعة عين شمس، ععلي افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسى، المجمع المتكامل للإنتاج الحيواني والألبان بمدينة السادات في محافظة المنوفية، أمس الأثنين، مؤكدًا أنه «نواه لتطوير سلالة الثروة الحيوانية».

 

وأضاف أبو اليزيد في تصريحات له، أنه لأول مرة تتكاتف الدولة مع القطاع الخاص وأكاديمية البحث العلمي في هذا المشروع الضخم، مما سيوفر فرص عمل كبيرة للشباب، مضيفًا أنه جاري حاليًا تحسين سلالات الحيوانات في مصر، لترفع إنتاج رأس الماشية من 6 لترات لبن إلى نحو 25 لترًا، حيث يعمل المشروع على ‏توفير المنتجات بالكميات والجودة والأسعار المناسبة فى متناول ‏المواطن المصرى.

تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من السلع الاستراتيجية

وأوضح الدكتور أحمد أبو اليزيد، أستاذ بكلية الزراعة جامعة عين شمس، أن القيادة السياسية تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من السلع الاستراتيجية، مؤكدًا أن مصر لديها اكتفاء ذاتي من الدواجن والبيض، حيث مصر تمكنت من تصدير كمية من الحاصلات الزراعية، تصل لـ 5.6 مليون طن رغم الأزمات العالمية، لافتًا إلى أن الدولة المصرية تعمل حاليا على توفير مراكب للصيادين.

 

وأكد أبو اليزيد، أن “المشروع عندما يعمل بطاقته القصوى سينتج من 50 إلى 60 ألف طن ألبان وألف طن لحوم”، بما يساهم في سد الفجوة الغذائية ومواجهة التحديات العالمية الأخيرة، مضيفًا أن مصر أصبحت في ظل مشروعات الإنتاج الحيواني خالية من الإصابات المرضية، وكذلك اللحوم ومنتجات الألبان، وأن مبادرة تحسين سلالات الأبقار ستدر دخلًا كبيرًا على المواطنين فى الأرياف، مؤكدًا أن الارتقاء بجودة حياة المواطن وتحسين معيشته بكافة النواحي كان الشيء الأساسي الذي ركزت عليه الدولة المصرية

مشروعات الإنتاج الحيواني

 

وأشار الأستاذ بكلية الزراعة بجامعة عين شمس، إلى أن مصر أصبحت معتمدة دوليًا في مشروعات الإنتاج الحيواني، لافتًا إلى أن الدولة كانت سباقة في المشروعات، لعلمها بالتحديات المتمثلة في الزيادة السكانية، والاحتياجات المائية، مؤكدًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيفتتح أكبر محطة لمعالجة مياه الصرف الزراعي في مدينة الحمام للمساهمة في زيادة الرقعة الزراعية.