توقعات بتباطؤ نمو الطلب العالمي على النفط 2023

استمع للمقال

كشفت اليوم الثلاثاء ، منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” ، فى تقرير لها عن شهر يونيو 2022 ، أنها أبقت على توقعاتها بشأن نمو الطلب على النفط عند نسبة بلغت 3.4 مليون برميل بشكل يومي خلال 2022 ، متوقعة أن تشهد وتيرة نمو الطلب على النفط ، تراجعا إلى نصف العام المقبل 2023 ، مع سيطرة التضخم فى ظل الصراع على الاقتصاد العالمي .

كما قامت  أوبك برفع توقعاتها للطلب على النفط ، وذلك خلال الربعين الثالث والرابع ، كما خفضتها للربع الثاني من 2022 ، كما تتوقع المنظمة زيادة الطلب على النفط بحوالي 3.1 مليون برميل يومياً خلال النصف الثاني من 2022 ، قائلة خلال التوقعات إن الطلب اليومي يبلغ حوالي 101.8 مليون برميل ، خلال النصف الثاني من العام، ومؤكدة خلال توقعاتها على تجاوز الطلب على النفط خلال 2022 ، مستويات ما قبل كورونا.

مراجعة التوقعات من قبل ممثلين

وطبقا لما تداولته وكالة  “بلومبرج” نقلا عن أحد المندوبين بأوبك ، فإنه من المتوقع أن يزيد استهلاك النفط العالمي بمقدار يصل لـ 1.8 مليون برميل يوميًا خلال العام المقبل ، انخفاضًا من 3.4 مليون برميل يوميًا متوقعة لهذا العام، كما مراجعة التوقعات من قبل ممثلين أيضا  من الدول الأعضاء في المجموعة الأسبوع المقبل.

 

وعلي الجانب الآخر ، كشف تقرير أوبك عن انخفاض إنتاج كل من دول إيران والعراق وليبيا ونيجيريا والغابون ، كما تراجع إنتاج النفط العالمي إلى حوالي 98.75 مليون برميل يومياً خلال مايو.

 

وأشار التقرير إلى انخفاض الإنتاج الروسي الي قيمة تبلغ 930 ألف برميل يومياً ، خلال الربع الثاني على أساس فصلي.

 

ومن جانبها فاجأت أوبك جميع أسواق الطاقة بالموافقة على تسريع عودة الإنتاج والذي توقف خلال الوباء، لكن القدرات الإنتاجية الفائضة تقتصر على المملكة العربية السعودية والإمارات والعراق والكويت.

 

وخلال الاسبوع  الماضي ، أكدت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، على أن الاقتصاد العالمي ، سيدفع ثمناً باهظاً للحرب في أوكرانيا التي تشمل نموًا أضعف وتضخمًا أقوى وأضرارًا طويلة الأمد محتملة لسلاسل التوريد.