منتدى المجتمع الأخضر|هشام الجمل: حجم استثمارات بنبان لإنتاج الكهرباء تخطي ملياري جنيه

استمع للمقال

أكد المهندس هشام الجمل رئيس مجلس إدارة شركة انفينتي سولار ، أن الطاقة النظيفة والمتجددة هي المستقبل وأن الشركة كان لها السبق في مشروعات الطاقة الشمسية، مشيرا إلى أنهم يتابعون عن كثب التوصيات التي تصدر في مؤتمر المناخ للوقوف على آخر المستجدات في هذا المجال.
وأضاف الجمل،خلال الجلسة الثانية والتي حملت اسم” التحول نحو وسائل النقل النظيف في مصر بين الواقع والتحديات “، وذلك ضمن فعاليات منتدى “المجتمع الأخضر ..الطريق نحو الجمهورية الجديدة “، والذى نظمته مؤسسة عالم المال للصحافة والطباعة والنشر فى دورته الاولى تحت عنوان ” الطريق الى قمة المناخ الــ 27 و تحقيق التنمية المستدامة فى الجمهورية الجديدة “، أنه قام بتأسيس شركة لتركيب الشواحن الكهربائية، حيث يمتلكون حوالي ١٠٠ محطة على مستوى جمهورية مصر العربية لشحن السيارات الكهربائية والتي تتجاوز قيمة استثماراتها الـ ١٠٠ مليون جنيه .

وتابع:” نعرف جيدا أنه لا يوجد سيارات كهربائية كثيرة في مصر ولكن دائما ننظر إلى الغد ومن المتوقع أن تصل نسبة السيارات الكهربائية في مصر خلال ١٠ سنوات القادمة حوالي ٣٠٪. ”
و أوضح أن استخدام السيارات الكهربائية لها العديد من المزايا ومن بينها أنها موفرة مقارنة بالسيارات التي تعمل بالبنزين، ويمكن شحنها في المنزل فضلا عن تكلفة شحن السيارة الكهربائية تتراوح ما بين ١٥٠ ل ٢٠٠ جنيه مقارنة بتكلفة شحن السيارات التي تعمل بالبنزين والتي تصل ل ٤٠٠ جنيه.

‏ وأشار إلى أن الشركة تجري حاليا عمل مشروع في مدينة شرم الشيخ بالتزامن مع مؤتمر المناخ وأنه تم معاينة أكثر من ١٤ موقع والتي سيقوم بتركيب ٥٠ شاحن سيارة كهربائية، مع توفير ١٥٠ سيارة كهربائية ونحو ٣٠٠ اتوبيس يعمل بالكهرباء بالتزامن مع انعقاد المؤتمر.
واضاف، أنه بصدد عمل مشروع جديد مع مصنع النصر للسيارات وللتعاقد على تصنيع السيارات الكهربائية، وانه من المتوقع أن يصل عدد السيارات المصنعة جوالي ٢٥ ألف سيارة في السنوات الأولى، وسيتم توزيعها على الجهات الحكومية والهيئات والمؤسسات.
وأوضح، أن شركة “انفينتي سولار” تعد الشركة الوحيدة الحاصلة على تصريح لتركيب وصيانة السيارات الكهربائية وأنه من المتوقع مع تنفيذ مشروع مصنع النصر للسيارات سيزيد عدد السيارات الكهربائية.

وتابع أن هناك أكثر من 100 محطة فى مصر بها شواحن سيارات كهربائية باستثمارات تتعدي 100 مليون جنيه.

وأضاف “الجمل” أن حجم استثمارات مشروع بنبان لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، تخطى ملياري دولار، واستمر تدشينه لمدة عامين فيما بدأ التشغيل منذ أكثر من عام، وتم ربط الـ 1465 ميجا المنتجة على الشبكة الموحدة للشركة المصرية لنقل الكهرباء.

وتحدث مدير شركة إنفنتي سولار عن مشكلة كانت تواجه المستثمرين في المشروع لكن تم حلها مؤخرا، تتمثل في أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء تنفذ الأربع محطات التي يتم تفريغ القدرات عليها بالمشروع، ومد الكابلات لصالح الشركات.

وأكد أن شركته كانت من أولى الشركات الـ32 المشاركة في مشروع بنبان من خلال تدشين مشروعين في المرحلة الأولي عام 2018 بـ100 ميجا مناصفة، والمرحلة الثانية تضم 30 مشروعا للشركة

وتابع أن شركته لها 4 مشروعات كبيرة في مشروع بنبان بالكامل، منها ثلاثة ضمن مشروعات الـ50 ميجا ومشروع في الـ30 ميجا، كما أن شركة إنفنتي سولار لها ضمن مشروعاتها محطة صغيرة في برنامج تعريفة التغذية.
وأضاف أن الشركات دخلت في مفاوضات مع وزارتي الكهرباء والعدل اللتين تتوليان الأمر، ليتم تخفيض المبلغ إلى 1.6 مليار جنيه، بعد رحلة تفاوض استمرت شهرين كاملين.
مشيرا إلى أن الـ32 مستثمر سيسددون الـ1.6 مليار، من خلال تقسيمها على دفعتين الأولى يتم سدادها فورا والـ800 مليون الأخرى يتم تقسيطها بحد أقصى 5 سنوات.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة انفينتي سولار ، ان الشركة تمتلك 14 موقع علي مستوي الجمهورية ويوجد بهم 50 شاحن كهرباء.

وفيما يتعلق بتعريفة السيارات بالكهرباء ، أكد “الجمل” أن تعريفة شحن السيارات الكهربائية ميزة ايجابية، كما أنها تساهم فى توفير حوالي 40% عن السيارات بالبنزين.

كما أوضح الجمل أن تحفيز إنتاج الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة جزء من استراتيجية الطاقة المستدامة 2035 بنسبة 42% على ان يتم توليد 20% في سنة 2022 منها 12% من طاقة الرياح، و2% من الطاقة الشمسية، و6% من الطاقة الكهرومائية.

مشيرا إلى أن بداية المرحلة الأولى لمشروع تعريفة التغذية في بنيان كانت عام 2017 كانت بضم شركتين وكانت أول 50 ميجاوات ضمن المرحلة الأولى و3 مشروعات بطاقة 130 ميجاوات بالمرحلة الثانية لمشروع تعريفة التغذية ومحطة أخرى بطاقة 3 ميجاوات تم ربطها مع شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء، وأخيرا محطة 1 ميجاوات تم ربطها مع شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء ضمن مشروع تعريفة التغذية.

وانطلقت صباح اليوم فعاليات منتدى “المجتمع الأخضر ..الطريق نحو الجمهورية الجديدة “، والذى نظمته مؤسسة عالم المال للصحافة والطباعة والنشر فى دورته الاولى تحت عنوان ” الطريق الى قمة المناخ الــ 27 و تحقيق التنمية المستدامة فى الجمهورية الجديدة ”
وتولى رئاسة المنتدى فى دورته الأولى الدكتور شريف الجبلى رئيس لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب ورئيس مكتب الالتزام البيئى بإتحاد الصناعات المصرية
ويرعى الدورة الأولى من المنتدى كل من وزارة الانتاج الحربى ، وزارة المالية ،وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ،وزارة التضامن الإجتماعى ،وزارة البيئة والهيئة العامة للاستثمار والبورصة المصرية وبحضور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال ،والدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الإجتماعى ،والدكتور محمد فريد رئيس مجلس ادارة البورصة المصرية وممثلى وزارات الإنتاج الحربى والمالية ووزارة التجارة والصناعة وأكثر من 300 رئيس تنفيذي للشركات والمؤسسات التي تهتم بالتوجه نحو الاقتصاد الأخضر.