مجموعة «بنية» توقع اتفاقية مع «الفنار» السعودية لتنفيذ مشروعات مراكز البيانات

استمع للمقال

في إطار العلاقات الاستراتيجية المشتركة بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، وقعت مجموعة “بنية“، الرائدة في تصميم وتنفيذ الحلول والمنتجات المتكاملة في مجال البنية التحتية للاتصالات والتحول الرقمي في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا، اتفاقية تعاون مع شركة “الفنار” السعودية، الرائدة في مجالات الصناعات الكهربائية والإنشائية في الشرق الأوسط وأسيا، وذلك بهدف دعم التوسعات المستهدفة للشركتين في السوقين السعودي والمصري وتقديم أحدث الحلول المتطورة لدعم التحول الرقمي والبنية التحتية والطاقة المتجددة في كلا البلدين.

يأتي توقيع الاتفاقية على هامش زيارة سمو ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى مصر، حيث تعد المملكة العربية السعودية أحد أكبر الشركاء الاقتصاديين لمصر، وتقدر حجم استثماراتها بنحو 30 مليار دولار.

تم توقيع الاتفاقية بحضور كل من: معالي الوزير خالد الفالح وزير الاستثمار السعودي، معالي الوزير ماجد القصبي وزير التجارة السعودي، معالي الوزيرة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، معالي الوزير محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة والمستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

هذا ومن المقرر أن تقوم الشركتان بمزيد من المناقشات لتعظيم القيمة المضافة المشتركة المقدمة للسوق المصري والسعودي عبر حلول متكاملة تساهم في تطوير البنية التحتية بأحدث المنتجات المبتكرة منها تنفيذ وتشغيل مشروعات العدادات الذكية، تطوير مراكز البيانات وحلول EPC والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وإدارة المرافق الذكية وحلول الأمن السيبراني والحلول ذات الصلة بإنترنت الأشياء، حيث تتمتع مجموعة “بنية” بخبرات كبيرة في مشاريع مماثلة في السوق المصري التي تؤهلها للمضي قدمًا في فتح مجالات جديدة في أسواق منطقة الشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة، أعرب المهندس أحمد مكي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة “بنية”، عن سعادته بتوقيع اتفاقية التعاون مع شركة الفنار، مؤكدًا أنها خطوة هامة في سبيل دعم مكانتها في السوق المصري، حيث إن مصر تحتل على المرتبة الثانية في قائمة أكبر الدول التي تم إصدار رخص استثمارية لها بالمملكة ووصل حجم التبادل التجاري ليحقق نسبة نمو 87% في عام 2021. مما يعزز خطوات مجموعة “بنية” للتوسع نحو أسواق المنطقة وفي مقدمتها السوق السعودي، حيث تأتي اتفاقية التعاون المبرمة من منطلق رغبة قوية في دعم التعاون المشترك بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية.

 

 

أكد المهندس عامر العجمي نائب الرئيس التنفيذي لشركة “الفنار”، أن الاتفاقية ستساهم في دعم أعمال شركة “الفنار” من خلال توفير منتجات مبتكرة عالية الجودة باستخدام أحدث التقنيات والتطبيقات العالمية في المنشآت التصنيعية الحديثة، بجانب تصميم وتنفيذ الأنظمة المتكاملة الذكية من حلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث نستهدف من هذا التعاون تقديم مجموعة واسعة من الحلول المصممة لتلبية خطط وأهداف الشركات ومقدمي الخدمات في السوق المصري والسعودي، مشيرًا إلى أن التعاون المشترك سيساهم بشكل أساسي في تأسيس بنية تحتية أكثر ذكاءً لتقليل التكلفة الإجمالية للمشروعات، بما يساهم في تعظيم العائدات للعملاء.

جدير بالذكر أن العلاقات الاقتصادية الثنائية بين مصر والمملكة العربية السعودية شهدت ازدهارًا ملحوظًا خلال السنوات الماضية، إذ بلغت قيمة التبادل التجاري بين البلدين السعودية مصر نحو 14.5 مليار دولار خلال عام 2021، فيما بلغ حجم الاستثمارات الثنائية المتبادلة أكثر من 35 مليار دولار.