تراجع الذهب فى تعاملات منتصف آخر الأسبوع

استمع للمقال

تراجعت أسعار الذهب خلال تعاملات منتصف اليوم الخميس بشكل طفيف بالسوق ومحال الصاغة، بعد الارتفاع  الذى سجلته الأسعار امس، وسجل عيار 21 الأكثر تداولا فى مصر 1006 جنيهات ، بتراجع جنيهين عن تعاملات امس وسجل سعر اوقية الذهب 1826 دولارًا ، بعد تراجع الأسعار العالمية، وفقا لشعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية”.

وحسب نادى نجيب عضو شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية وسكرتير الشعبة سابقا، أن الأسعار تحركت خلال تعاملات منتصف اليوم بعد ارتفاع أسعار المعدن الأصفر فى البورصات العالمية، بالإضافة إلى  اتحاده المستثمرين لجنى الأرباح من الذهب  خاصة أن المعدن الأصفر يعد الملاذ الآمن للمستثمرين وفى مثل هذه الظروف.

وأضاف “نجيب” فى تصريحات لـ”عالم المال” أن أسعار الذهب تأثرت بعدة عوامل خلال الفترة الماضية، منها  قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي (البنك المركزي)،  الأسبوع الماضي رفع معدلات الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، وهو ما يأتي استمرارا لسياسة التشديد النقدي التي تتبعها الولايات المتحدة في محاولة للتخفيف من الضغوط الناجمة عن تسارع معدلات التضخم التي قفزت إلى أعلى مستوياتها منذ عام 1981 خلال شهر مايو الماضي.

 اضطراب فى أسعار الذهب بسبب الحرب الروسية

وأشار “نجيب” إلى أن هناك اضطراب فى سعر الذهب، إذ من المفترض أن يرتفع الذهب باعتباره وسيلة تحوط من التضخم، ولكن في الوقت نفسه يتأذى سعر الذهب من ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي، لأن ارتفاع الأخير يزيد من تكلفة اقتناء الذهب للمستثمرين الأجانب وبالتالي تتلاشى جاذبيته، فضلا عن الحرب الروسية الأوكرانية والتي مازالت مستمرة حتى الآن.

البنك الفيدرالي الأمريكي يرفع الفائدة75 نقطة

كان الفيدرالي قد خفض الفائدة للصفر مع تفشي وباء كورونا، وأقر حزم تحفيز ضخمة، ونجم عن هذا التيسير الفائق للأسواق معدلات تضخم هي الأعلى في 40 عامًا وفق قراءة مؤشر أسعار المستهلكين، والتي جاءت عند 8.6%.

وعن أسعار الذهب خلال منتصف تعاملات اليوم أكد عضو شعبة الذهب أنها جاءت كالتالي، عيار 21 سجل1006جنيهات، وعيار 24 سجل 1150 جنيها، وعيار 18 سجل 862 جنيها، وعيار 14 سجل 672.5 جنيه، وسجل الجنيه الذهب 8048 جنيها ، وسجلت أوقية الذهب 1826 دولارًا.