“إيتالجاس” الإيطالية ترفض مقترحًا أوروبيًا لخفض استخدام الغاز

alx adv
استمع للمقال

قال باولو جالو، الرئيس التنفيذي لشركة إيتالجاس لتوزيع الغاز في إيطاليا، يوم الإثنين، إن البلد العضو في الاتحاد الأوروبي لن يحتاج لخفض استهلاك الغاز بنسبة 15 بالمئة في الشتاء مثلما اقترحت المفوضية الأوروبية.

وقال جالو: “بفضل نشاط الحكومة.. فإن الشتاء المقبل من المنتظر ألا يكون عصيبا جدا لإيطاليا”، مضيفا أن خفض استخدام الغاز في البلاد بنسبة 15 في المئة لن يكون مطلوبا، لكنه قال إن الأمر متروك لصانعي السياسة لاتخاذ قرار نهائي بشأن إمكانية دعم مقترح المفوضية الأوروبية.

بعد قرار روسي.. ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا

ارتفعت أسعار الغاز في أوروبا، خلال تعاملات اليوم الاثنين، بنحو 8% إلى مستوى 1850 دولار لكل ألف متر مكعب من الغاز، وذلك بعد إعلان من شركة “غازبروم”.

وجاء ارتفاع أسعار الغاز بعد أن أعلنت شركة الغاز الروسية “غازبروم”، اليوم الإثنين، أنها أوقفت تشغيل توربين آخر لشركة “سيمنز” يستخدم في محطة بورتوفايا في خط الأنابيب “السيل الشمالي-1” وذلك بسبب أعمال صيانة.

وأشارت الشركة الروسية إلى أن أن إمدادات الوقود الأزرق عبر “السيل الشمالي-1” انطلاقا من 27 يوليو الجاري لن تتجاوز 33 مليون متر مكعب في اليوم.

تنفيذًا لتهديد بوتين.. روسيا تخفض إمدادات الغاز إلى أوروبا

وتستعد شركة جازبروم الروسية إلى خفض واردات الغاز إلى أوروبا بأكثر من النصف بدءا من صباح بعد غدٍ الأربعاء، في إشارة إلى تنفيذ الرئيس بوتين لتهديداته بشأن إمدادت الغاز الروسية إلى أوروبا عبر نورد ستريم 1 “السيل الشمالي”، ويبدو أن أوروبا باتت مجبرة على قبول عرض بوتين بشتغيل خط غاز السيل الشمالي – 2.

وقالت شركة جازبروم الروسية، اليوم الاثنين، إنها ستوقف تشغيل محرك توربيني آخر تابع لشركة سيمنز في محطة ضاغط بورتوفايا التابعة لخط “نورد ستريم”.

وستتقلص شحنات الغاز اليومية بعد قرار جازبروم إلي 33 مليون متر مكعب، أو 20٪ من السعة الإجمالية لخط الأنابيب.

وقالت الشركة في بيان: “أوقفت شركة جازبروم تشغيل محرك توربيني غازي آخر تابع لشركة سيمنز في محطة ضاغط بورتوفايا ومن المتوقع أن تصل السعة اليومية عبر محطة بورتوفايا إلى 33 مليون متر مكعب في اليوم”.

بوتين يلمح لاستمرار توقف إمدادات الغاز لأوروبا

وفي وقت سابق، صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأربعاء الماضي، بأنه غير واثق في جودة إصلاح توربينات نورد ستريم التي كان من المقرر إعادتها من كندا إلى روسيا.

وأعرب بوتين عن شكوكه قائلا، “يقولون إنهم سيعيدون هذه الآلات، ولكن بأي شكل سيعودون، ما هي المعايير التقنية بعد الانتهاء من هذا الإصلاح المقرر؟ ربما سيوقفونه في مرحلة ما، وسيتوقف نورد ستريم 1”.

كما صرح بوتين أن كندا لا تريد إعادة التوربينات إلى موسكو بسبب كونها منتجة للنفط والغاز، هذا وقد ادعى بوتين أنه هناك خطط كندية لدخول السوق الأوروبية.

والجدير بالذكر أن، المفوض الأوروبي للميزانية والإدارة يوهانس هان كشف للصحفيين بالأمس، أن الاتحاد الأوروبي يضع احتمالية أن نورد ستريم لن تستأنف عملياتها رغم أنباء إرسال كندا التوربينات الخاصة بخط أنابيب الغاز الطبيعي نورد ستريم إلى ألمانيا هذا الأسبوع بعد الانتهاء من إصلاحها.

بوتين يتحدث عن تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية.. ماذا قال؟

قال الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، إنه لم يتم حل القضايا العالقة بشأن تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية.

وكان الرئيس الروسى فلاديمير بوتين قد ندد بالعقوبات الغربية المفروضة ضد بلاده، وإنها تمثل تحديًا كبيرًا لروسيا، إلا أن بلاده لن تستسلم وستعمل على الخروج من هذا المأزق بشكل سريع باستخدام إمكاناتها.

منذ بداية الحرب.. بوتين يغادر روسيا لأول مرة

أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي، الثلاثاء، وصول الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إلى طهران للمشاركة في قمة إيرانية-تركية-روسية حول سوريا.

وتعد هذه أول سفرة لبوتين خارج بلدان الاتحاد السوفياتي سابقاً منذ بدء الحرب في أوكرانيا.

وسيعقد بوتين مع إردوغان لقاء ثنائياً مرتبطا بتداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا.

بوتين يصدر مرسوماً لوضع اليد على شركات طاقة أجنبية بروسيا

 

في تصعيد جديد من جانب روسيا ، أصدر فلاديمير بوتين  الرئيس الروسي ، أمرا بنقل حقوق وملكية مشروع ساخالين- 2 للنفط والغاز الطبيعي إلى شركة تشغيل جدسدة تابعة لروسيا ، وهي خطوة أثارت مخاوف المساهمين الأجانب خاصة كل من  شل وميتسوي وميتسوبيشي.

 

ووفي نفس الصدد ، هبطت قيمة حقوق المساهمين لشركتي ميتسوي وميتسوبيشي اليابانيتين خلال تعاملات أمس الجمعة ، وذلك بموجب المرسوم ، على أن تنتقل كل حقوق ملكية المشروع المشترك إلى روسيا.

 

ومن جانبه برر بوتين صدور هذا القرار  بالقول إن العقوبات الغربية تهدد قدرة الشركة على مواصلة الإنتاج خلال الفترة المقبلة .

 

الاستثمار في الشركة الجديدة

 

على أن يتم السماح للمساهمين السابقين وهم جازبروم (50% زائد سهم واحد) ، وشل أيضا (5ر27% ناقص سهم واحد) وميتسوي (5ر12%) وميتسوبيشي (10%) ، بالاستثمار في الشركة الجديدة ، التي لم تتشكل بعد حتي الآن .

 

وفى حالة  قرر المساهمون عدم المشاركة، تقوم الحكومة الروسية ببيع كل أسهمهم في فترة لم تتجاوز الأشهر الأربعة المقبلة ، ووضع عائداتها في حساب مغلق لن تستطيع الشركات الوصول إليه في وقت لاحق .

 

مطالب تعويض في حال وجود ضرر بيئي محتمل بالبلاد

 

كما يمكن أن تجري روسيا مراجعة للمستثمرين الأجانب ، وترفع أيضا مطالب تعويض في حال وجود ضرر بيئي محتمل بالبلاد.

 

وفى سياق متصل ، جاء  رد فعل اليابان، التي تعتمد على روسيا ، بحوالي 9% من وارداتها من الغاز، بشكل حذر.

رئيس الوزراء الياباني: يجب أن نتواصل مع الجهة المشغلة

بينما قال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا:  “يجب أن نتواصل مع الجهة المشغلة ، وندرس أيضا كيف سنرد”.

 

أما ميتسوي وميتسوبيشي لم يصدر عن كل منهما  سوى إنهما يراجعان الموقف.

 

بينما قامت شركة شل البريطانية الهولندية بنشر بيانا جاء في نصه : “كمساهم ، تتصرف شل دائما من أجل تحقيق أفضل مصلحة لسخالين 2 وبما يتماشى وكل المتطلبات القانونية المعمول بها،  نحن على درايةتامة  بالمرسوم ونجري تقييما لتداعياته”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا