وزير المالية يٌعلق على تقرير “صندوق النقد” بشأن مصر.. فماذا قال؟

alx adv
استمع للمقال

أكد  الدكتور محمد معيط وزير المالية  على عمق العلاقة بين مصر و شقيقاتها من الدول الإفريقية  والدعم المتبادل لتعزيز النمو الاقتصادي وتطوير البنية التحتية فى القارة السمراء حيث تستعد مصر لاستضافة الاجتماعات السنوية لمجموعة  بنك التنمية الإفريقي القادمة وهو ما يتسق مع سياسة مصر فى احتضان علاقتها القوية بالقارة الأفريقية كدول و مؤسسات حيث اتجه مجلس الوزراء لاتخاذ قرار بانضمام مصر الى المؤسسة المالية الإفريقية و مؤسسة تأمين الأخطار الإفريقية لتوسيع نطاق تواجد مصر  على مستوى مؤسسات القارة السمراء المالية .

 

وتابع فى تصريح خاص لـ”عالم المال” أن الشركة الأفريقية لإعادة التأمين “أفريكا ري” تعد أحد أهم الشركات العاملة فى قطاع التأمين على مستوى القارة السمراء والتى  لها مقر دائم فى مصر ، و ذراع للتأمين يدير كل أعملها من مصر

وأوضح معيط -فى تصريحه على هامش اجتماع الجمعية العمومية للشركة الأفريقية لإعادة التأمين التى استضافتها مصر اليوم – أنه عندما حدثت بعض الأخطار التى ترتب عليها بعض الخسائر خاصة عقب الثورة كانت الشركة الأفريقية لإعادة التأمين “أفريكا ري” أول شركة اعادة تأمين فى العالم دفعت تعويضات للخسائر ، وهو ما يعكس قوة علاقتها  بمصر فضلا كما انهم يستثمرون فى العديد من القطاعات المرتبطة بصناعة التأمين .

وعقب وزير المالية على تقرير صندوق النقد الدولى بشأن مصر حيث قال : ” “قطعنا شوط طويل ونستكمل حاليا المفاوضات ،هناك تحسن ملحوظ حيث أبقى  صندوق النقد الدولي على توقعاته لنمو الاقتصاد المصري خلال العام الحالي عند نسبة 5.9%، في حين خفض تقديراته لنمو الاقتصاد العالمي من 3.6% إلى 3.2% آخذا فى الاعتبار انخفاض معدلات النمو العالمى :

وتابع:”نسعى لتعميق الاصلاحات الهيكلية التى تتعلق بمناخ الاستثمار الذى يساعد على جذب استثمارات أكبر ، وهو ما نلاحظه فى اداء الأسواق المالية التى بحاجه الى مزيد من التحسن  ، فبعد الاستثمارات الضخمة التى تمت فى البنية التحتية لابد منجذب المزيد من الاستثمارات ”

 

وحول خطة وزارة المالية لمواجعة تداعيات التضخم ، قال الدكتور محمد معيط وزير المالية “قمنا بزيادة المرتبات والمعاشات ، كما قمنا بضم 450 الف مستفيد لبرنامج تكافل وكرامة ، و يتم مناقشة رفع حد الاعفاء الضريبى 25%، وبتلك الآليات نسعى للحد من تداعيات التضخم المستورد خاصة وأن مصر تستورد القمح و زيت الطعام والمواد البترولية  التى تؤثر علينا سلبا كوننا نستور القمح والذره وزيت طعام والمواد البترولية، وما يتم استيراده يورد لنا جزء من التضخم العالمى والذى يأتى بالتزامن مع التغير فى سعر الصرف وهنا تتدخل وزارة المالية من خلال الحزم والاجراءات التيسيرية للحد من هذا الأمر ”

 

 

 

وأكد الدكتور كورنيل كاركيزى، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي للشركة الأفريقية لإعادة التأمين،  أن الشركة تسير  بخطوات جيدة رغم التحديات  حيث حققت نمو كبير على مستوى حجم الاكتتابات التى تجاوزت الــ 850 مليون دولار ، الا انها تأثرت نوعا ما على مستوى الأرباح بسبب الكوارث والأخطار الطبيعية كالزلازل ، الفيضانات  و تراجعات العملة فى البلدان الأفريقيه حيث تعد ىالبشركة قوائمها المالية بالدولار الا أن تلك التحديات لا تؤثر على كونها داعم رئيسى لاقتصاديات بلدان القارة السمراء

 

 

 

 

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا