التضخم يضرب أمريكا بأعلى معدل منذ 1982

alx adv
استمع للمقال

ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في الولايات المتحدة بـ 4.8%، وهو أكبر من توقعات الخبراء 4.7%.

أما مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الرئيسي فقد ارتفع بـ 6.8%، ليثبت أن مؤشر الفيدرالي المفضل لقياس التضخم، يحلق قرب أعلى قيمة له منذ 1982.

كذلك ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك على أساس شهري عن شهر يونيو بـ 0.6% وهو أعلى من المتوقع 0.5%.

وبالنظر على مؤشر الدخل الشخصي فقد ارتفع بـ 0.6% وهو أعلى من التوقعات 0.5%، فيما ارتفع مؤشر الإنفاق الشخصي لـ 1.1%، أكثر من التوقعات 0.9%، وفي زيادة كبيرة عما سجله في شهر مايو 0.3%.

عضو بـ الفيدرالي: الولايات المتحدة ليست في حالة ركود

أفاد صانع السياسة والعضو ببنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بولاية أتلانتا رافائيل بوستيك يوم الجمعة أنه سيتعين على الفيدرالي الأمريكي إقرار المزيد من الزيادات بأسعار الفائدة، لكن التفاصيل بشأن مقدار الرفع ستعتمد على البيانات الاقتصادية خلال الأشهر المقبلة.

وأكد بوستيك أن الولايات المتحدة ليست في حالة ركود، لكن الظروف الحالية تخلق صعوبات كبيرة، مؤكدًا أنه لابد من أن يقوم الفيدرالي الأمريكي بمعالجة التضخم.

وأشار إلى أنه لا يزال من الضروري أن يشدد الفيدرالي الأمريكي السياسة النقدية بشكل أكبر، لتحقيق التوازن بين العرض والطلب، وقد تؤدي زيادة الأسعار إلى الإضرار بنمو الوظائف، ولكن حتى الآن يبدو أن هناك زخما لاستمرار التوظيف.

وأوضح أنه من الممكن السيطرة على التضخم والحد من عدد الأسر التي تعاني بشكل كبير، كما أن الولايات المتحدة بعيدة عن الركود، على الرغم من القلق من أن مخاوف الركود يمكن أن تتحقق.

الفيدرالي الأمريكي يرفع معدل الفائدة 0.75%

قرر مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي رفع أسعار الفائدة 75 نقطة أساس للمرة الثانية على التوالي، لتصل إلى ما بين 2.25% و2.5%، وذلك ضمن نهج السياسة التشددية التي يسير عليها المركزي الأمريكي لمواجهة معدلات التضخم التي بلغت مستوياتها الأعلى منذ أكثر من 40 عاماً.

وارتفع التضخم في الولايات المتحدة في يونيو بنسبة 9.1% على أساس سنوي، متجاوزًا تقديرات بوصوله إلى 8.8%. ليكون المعدل الأسرع في الارتفاع منذ ديسمبر 1981.

وفي وقت سابق، قال جيروم باول، رئيس الاحتياطي الفيدرالي، عقب الاجتماع الماضي في يونيو، إنَّ اجتماع يوليو قد يقرر زيادة أخرى كبيرة في معدلات الفائدة تتراوح بين 0.5% إلى 0.75%، ضمن معركة البنك لمواجهة معدلات التضخم التاريخية، وهو ما يجعل قرار اليوم الأربعاء ضمن توقُّعات الأسواق، فيما أشار إلى أنَّ معدلات الفائدة قد تصل لما بين 3 و3.5% بنهاية العام الجاري، مما يعني أنَّ أمامه مدى للزيادة يصل لنحو 1% خلال الاجتماعات القادمة حتى ديسمبر.

 

بارتفاع ملحوظ.. البورصات العالمية تترقب قرار الفيدرالى

وتزامنا مع حالة الترقب التي تشهدها  البورصات العالمية صعدت مؤشرات العقود المستقبلية الحية بالتزامن مع ميل إيجابي فيما يخص المؤشرات الأمريكية  فى تمام الساعة الثانية ظهرا بتوقيت القاهرة .

 

حركة المؤشرات العالمية اليوم الأربعاء

 

حيث سجل مؤشر  US 30  ما يعادل  31,879.50  نقطة بإرتفاع +117.5  بما نسبته +0.36% ، فيما سجل مؤشر US 500 ما يعادل 3,951.00  نقطة بإرتفاع  +30.2  نقطة نسبته +0.77%.

 

وصعد مؤشر (USTECH) US Tech 100 Cash  مسجلا 12,245.80  نقطة بإرتفاع بلغ  +159.9 نقطة بما نسبته +1.32% .

 

حركة المؤشرات العالمية اليوم الأربعاء

 

كما صعد مؤشر US 2000  مسجلا 1,810.30  نقطة  بإرتفاع +5.2  نقطة  بما نسبته +0.29%

 

وسجلت عقود عقود ألمانيا 30 الاجلة 13,116.50    نقطة  بإرتفاع  بلغ +20.5  نقطة وبنسبة +0.16%.

 

وسجلت عقود فرنسا 40 الاجلة6,226.20  نقطة  بإرتفاع  بلغ  +49.6   نقطة وبنسبة +0.79% .

 

حركة المؤشرات العالمية اليوم الأربعاء

 

كما سجلت عقود انجلترا 100 الاجلة 7,293.80  نقطة بإرتفاع بلغ +52.0  نقطة وبنسبة +0.72% .

 

وبلغت عقود يورو ستوكس 50 الاجلة  3,586.00   نقطة بإرتفاع +23  نقطة ما نسبته +0.65% .

وبلغت عقود ايطاليا 40 الاجلة 21,290.00   نقطة بإرتفاع  +125.50  نقطة ما نسبته +0.59% .

 

حركة المؤشرات العالمية اليوم الأربعاء 

 

وبلغت عقود سويسرا 20 الاجلة 11,067.00 نقطة بتراجع بلغ -43.0  نقطة بما نسبته -43.0%  .

وبلغت عقود IBEX 35 الاجلة 8,084.00   نقطة بإرتفاع  بلغ +14.5   نقطة بنسبة  +0.17% .

كما سجلت عقود بولندا 20 الاجلة  1,633.50 نقطة  بتراجع -24.50  نقطة بنسبة -1.48% .

وسجلت عقود هولندا 25 الاجلة 707.52  نقطة بإرتفاع  +4.95  نقطة بنسبة +0.71%.

 

حركة المؤشرات العالمية اليوم الأربعاء

 

فيما  شهد مؤشر IBovespa  هبوط مسجلا 100,525.00  نقطة بتراجع -570  نقطة وبنسبة -0.56%.

فيما سجلت عقود  اليابان 225  27,763.00  نقطة  بإرتفاع بلغ +300.0 بنسبة +1.07%

 

 وتشهد التداولات حالة من الهدوء ، ولكن في حالة إقدام الفيدرالي على رفع تلك النسبة فإن المؤشرات الأمريكية ستواجه أوقات صعبة.

من المتوقع أن يتم اتخاذ قرار برفع سعر الفائدة فى اجتماع اليوم بالتزامن مع  تفاقم معدلات التضخم

 

وتترقب الأسواق العالمية قرار البنك المركزي الأمريكي مساء اليوم الأبعاء ، بشأن سعر الفائدة  ، حيث أنه من المتوقع أن يتم اتخاذ قرار برفع سعر الفائدة فى اجتماع اليوم بالتزامن مع  تفاقم معدلات التضخم بشكل غير متوقع إلى أعلى مستوى له منذ 40 عامًا خلال يونيو 2022.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا