ليفربول ومانشستر سيتي يتصارعان على أول لقب بموسم ٢٠٢٢ / ٢٠٢٣

alx adv
استمع للمقال

تنطلق فاعليات الموسم الجديد بانجلترا، بمواجهة كأس درع اتحاد كرة القدم الإنجليزي، في تمام الساعة السادسة مساء اليوم السبت ٣٠ يوليو ٢٠٢٢، على أن يتم بث المباراة حصريا عبر شبكة قنوات بي إن سبورتس.

وسيقص بطل الدوري الإنجليزي الممتاز مانشستر سيتي، وبطل كأس الاتحاد  ليفربول، شريط الموسم الكروي 2022-2023، من خلال مباراة درع المجتمع الخيرية، التي ستقام على أرضية ملعب كينج باور ستاديوم، معقل فريق ليستر سيتي حامل لقب الموسم الماضي.

وتقرر نقل مباراة كأس الدرع من العاصمة لندن إلى مدينة ليستر، بسبب انشغال ملعب “ويمبلي” باستضافة نهائيات كأس أوروبا للسيدات.

وتحظي مباراة درع المجتمع بتاريخ طويل من المواجهات المثيرة، وتعتبر فرصة لطرفيها من أجل تجربة أوراقهما الجديدة، واختبار صفقات الميركاتو، قبل انطلاق موسم البريمير ليج بعد أسبوع من اليوم.

ويتنافس المان سيتي (المتوج بالدوري) ضد ليفربول (الفائز بالكأس)، علماً بأن التاريخ ينحاز للأحمر عن السماوي، وبفارق كبير في مرات التتويج، حيث حصد الريدز 15 لقب مقابل 6 ألقاب للسيتيزنز، بينما يعتبر الغريم مانشستر يونايتد، هو الفريق الأكثر فوزا باللقب برصيد 21 لقبا، يليه أرسنال (16)، وليفربول (15).

ويدخل ليفربول المواجهة المثيرة أمام مانشستر سيتي، بعد خسارة بهدف نظيف من ريد بول سالزبورج النمساوي، في آخر الاستعدادات التمهيدية، وذلك قبل أن يستهل مشواره في بطولة دوري البريميرليج الأسبوع المقبل حينما يواجه فريق فولهام.

اما السيتي فقد قدم أداء مميز، ضمن الفترة الإعدادية للموسم الجديد، وتألق إيرلنج هالاند في أول ظهور له بقميص مانشستر سيتي،  واستطاع الفريق الإنجليزي تجهيز نفسه لملاقاة ليفربول بأنسب صورة، بعد جولات مكوكية خارج القارة العجوز.

وفازت كتيبة بيب جوارديولا 2-1 على كلوب أميركا المكسيكي في تكساس، فضلا عن فوزه المهيمن 1-0 على بايرن ميونخ في “لامبو فيلد”، حيث وجه لاعبو الفريق 22 تسديدة مقابل 3 تسديدات فقط لبطل ألمانيا.

وكان هالاند نجم الشباك، وساهم في زيادة الإثارة للمان سيتي، وسجل هدفا نموذجيا لمهاجم صريح، وهو أمر غاب عن الفريق كثيرا الموسم الماضي، وزاد من تفاؤل المشجعين حول ما يمكن توقعه منه بالقميص الأزرق السماوي، خاصة أن الأخير ظل يبحث قرابة عامين عن خليفة الأرجنتينى سيرجيو أجويرو.

وستكون مباراة ليفربول، فرصة مثالية ليقوم جوارديولا بتقييم تشكيلته، قبل مواجهة وست هام في مستهل منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

ومن المرجح أن يبدأ السيتي بالخماسي الهجومي، هالاند، رياض محرز، جاك جريليش، كيفين دي بروين، وبيرناردو سيلفا، المباراة أمام ليفربول، خاصة أن هذا الخماسي يعرفون أدوارهم ويمكنهم تغيير مراكزهم حسب الرغبة لإرباك مدافعي الخصوم، علما بأن ليفربول يلعب بطريقة هجومية ويوفر نوعا من المساحات التي يعشقها جوارديولا، لذلك يجب على الفريقين اليوم، اختبار انفسهم حقا من الناحية الهجومية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا