البنك المركزي يستهدف زيادة مراكز خدمات تطوير الأعمال إلى 100 مركز

خدمة الشباب وأصحاب المشروعات ضمن مبادرة رواد النيل

alx adv
استمع للمقال

المبادرة ساهمت في تيسير 2.7 مليار جنيه لنحو 9 آلاف مشروع

 1300 طلبا بقيمة تمويلية تصل إلى 1.26 مليار جنيه قيد الدراسة .. الشباب والمرأة ركيزتان في المنظومة

 

 

كتب محمد سلامة

 

يسعى البنك المركزي المصري إلى الوصول بزيادة مراكز تطوير الأعمال إلى 100 مركزا لتقديم خدمات الدعم والمساندة والتطوير والتسويق والاستشارات لاصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال حيث يوجه البنك المركزي المصري البنوك بتكثيف المشاركة في دعم أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة إيمانا بأهميتها في دعم الاقتصاد المصري وجعل مصر مركز إقليمي لدعم رواد الأعمال في كافة المجالات من خلال مبادرة رواد النيل التي تأست عام 2019، والتي تعد واحدة من أهم المبادرات التي تقدم العديد من الخدمات غير المالية للعديد من الفئات وتسهم في زيادة قاعدة الشمول المالي والإندماج في الإقتصاد الرسمي.

 

وأكد شريف لقمان وكيل محافظ البنك المركزي المصري للشمول المالي، أن المركزي وضع خطة لزيادة عدد مراكز خدمات تطوير الأعمال التي يجري إنشاؤها من خلال مبادرة رواد النيل التابعة للبنك المركزي بالتعاون مع عدد من البنوك، من 33 مركزا إلى 100 مركزا بهدف التوسع في نشر الخدمات غير المالية لأصحاب المشروعات الناشئة والصغيرة والمتوسطة ومساعدة المرأة والشباب من الجنسين بمختلف المحافظات في إنشاء مشروعات خاصة بهم.

 

 

 

وأضاف أن مبادرة رواد النيل تقدم خدماتها المختلفة، في مجالات التصنيع والزراعة والتحول الرقمي، وساهمت حتى نهاية ديسمبر 2021، في توفير خدمات الإحتضان لأكثر من 240 شركة ناشئة و600 شركة صغيرة ومتوسطة ثلثها شركة تمتلكها سيدات، استفاد منها أكثر من 51 ألف مستفيد، 28% منهم سيدات، وقدمت أكثر من 131 ألف خدمة، 40 ألف حدمة منها ذهبت للسيدات.

 

 

وأشار وكيل محافظ البنك المركزي إلى أن هناك إهتماما خاصا بالمرأة، لزيادة إندماجها في الإقتصاد الرسمي، من خلال تقديم العديد من المبادرات والبرامج التي تسعى لزيادة استفادتها من البرامج التمويلية والخدمات المالية وغير المالية، وقد أطلقت مبادرة رواد النيل التابعة للبنك المركزي الشهر الماضي 3 برامج خاصة بالمرأة تسهم في زياة تمكينها اقتصاديا.

 

 

وأكد أن التمكين الاقتصادي للمرأة يسهم في زيادة معدلات النمو الإقتصادي، وخلق المزيد من فرص العمل والتشغيل، وتحسين مستوى المعيشة في العديد من المناطق، كما أشار إلى إطلاق البنك المركزي نهاية العام الماضي لحساب النشاط الإقتصادي للشركات الصغيرة والعاملة في في القطاع غير الرسمي بهدف شمولها ماليا واتاحة الفرصة لها للاستفادة من الخدمات البنكية بإجراءات ومستندات مبسطة بعيدا عن التعقيد، وهناك عدد من البنوك لديها هذا الحساب حاليا.

 

مراكز تطوير الأعمال لبنك QNB الأهلي في المحافظات 

من جهته أكد محمد بدير الرئيس التنفيذي لـ QNB الأهلي، أن مصرفه من أوائل البنوك التي شاركت بافتتاح تلك المراكز وحقق فيها نجاحات ملحوظة مكّنته من حصد المركز الأول ضمن البنوك المشاركة في المبادرة من حيث عدد الخدمات المقدمة منذ إطلاقها في 2019، حيث بلغ إجمالي عدد الخدمات المقدمة اكثر من 26 الف خدمة بنهاية ديسمبر 2021، منها اكثر من 13 الف خدمة بوحدة خدمات كفر الشيخ و 13 الف خدمة بمركز خدمات المنصورة، وبلغ إجمالي عدد المستفيدين من تلك المراكز اكثر من 8 الاف عميل، فضلا عن مشاركة أخصائيين خدمات تطوير الأعمال بالبنك في نحو 35 ندوة ولقاء استهدفت نشر التوعية بخدمات برامج الشمول المالي، وريادة الأعمال.

 

 

 

 

أشار إلى أن البنك يحرص على تقديم كافة أشكال الدعم لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة عبر الخدمات المالية وغير المالية، مشيرا إلى أن الخدمات غير المالية باتت جزء أصيل من عمل البنوك حيث تسهم بشكل كبير في دعم المشروعات ورواد الأعمال وتعمل على ترجمة أفكارهم على أرض الواقع عبر حزمة من الخدمات المختلفة تتعلق برفع الوعي المالي والفني والمهني وتقديم كافة النصائح والتسهيلات اللازمة لإنجاح هذه المشروعات بما ينعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد القومي ودفع مسيرة التنمية الاقتصادية.

 

 

 

 

وأشاد الرئيس التنفيذي للبنك بمبادرة رواد النيل التي تنفذها جامعة النيل الأهلية تحت رعاية البنك المركزي المصري حيث حققت تلك المبادرة طفرة حقيقية في عدد الخدمات المقدمة لأصحاب المشروعات ورواد الأعمال انعكست آثارها على السوق المصري في خلق المزيد من فرص العمل، وتنمية مهارات الأفراد، بالإضافة إلى المساهمة الحقيقة في دعم ملف الشمول المالي والتحول الرقمي.

 

 

 

وأوضح أن بنك QNB الأهلي افتتح مؤخرا 3 مراكز أعمال جديدة في إطار استراتيجيته الرائدة لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر ورواد الأعمال وذلك في مدينة شبين الكوم بالمنوفية ومدينة دمياط الجديدة ومحافظة بني سويف، ضمن مبادرة رواد النيل التي يرعاها البنك المركزي المصري لتصل إجمالي مراكز تطوير الأعمال إلى 5 مراكز تقوم بنشر الوعي لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال خاصة في مناطق الدلتا والصعيد باعتبارها المناطق الأكثر احتياجاً لهذه الخدمات وتساعدهم في بدء مشاريعهم وتحويلها من فكرة إلى مشاريع فعلية على أرض الواقع، وتقديم خدمات الدعم الفني والاستشارات والمساعدة في إعداد دراسات الجدوى والحصول على التراخيص وخدمات تيسير الحصول على التمويلات اللازمة وما يتبعها من خدمات التسويق والتنسيق مع المستثمرين بما يساعد أصحاب الاعمال الناشئة على نمو أعمالهم والتوسع في أنشطتهم.

 

 البنك الزراعي المصري يستهدف إنشاء 20 مركز لخدمات تطوير الأعمال 

 

أكد علاء فاروق حرص البنك الزراعي المصري على التوسع في تمويل كافة المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة ودعم الأفكار الابتكارية وإطلاق الطاقات الكامنة لدى الشباب، من خلال تقديم العديد من الخدمات المالية وغير المالية في المجالات التي تناسب احتياجات السوق، وذلك تنفيذاً لاستراتيجية البنك المركزي، بتعظيم دور القطاع المصرفي فى دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال والتحول للقطاع الرسمي وتعزيز الشمول المالي وخلق فرص عمل للشباب وتمكين المرأة بما ينعكس إيجابيا على الاقتصاد القومي، قائلا : من ضمن خطط البنك الزراعي، تبنى المشروعات الناشئة والصغيرة والمتوسطة التي تعمل في مجالات التصنيع الزراعي، مشيرا إلى أن البنك على استعداد للدخول في شراكات مع أصحاب هذه المشروعات وتقديم كافة سبل الدعم لهم، بهدف تعزيز فرص نجاح مشروعاتهم وتحسين بيئة أعمالهم بما ينعكس على مستوى المعيشة في محيط مجتمعاتهم

 

 

وافتتح البنك الزراعي المصري أحدث مركز لخدمات تطوير الأعمال بمدينة السادس من أكتوبر ضمن مبادرة رواد النيل التي أطلقها البنك المركزي المصري لدعم ريادة الأعمال وفي إطار حرص البنك على تنويع خدماته المصرفية والتمويلية في كافة المحافظات للمشروعات الناشئة والصغيرة والمتوسطة وتشجيع رواد الاعمال على إطلاق مشروعاتهم خاصة في مجالات التصنيع والزراعة والتحول الرقمي.

 

 

 

وأضاف رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري أن مركز خدمات تطوير الأعمال بمدينة السادس من أكتوبر، يعد الثالث الذي يفتتحه البنك الزرعي المصري بعد مركزي المنصورة وبني سويف لتوفير الدعم لرواد الأعمال وأصحاب المشروعات، كاشفا عن أن البنك يستهدف افتتاح 20 مركزا ضمن مبادرة رواد النيل في كافة محافظات الجمهورية خاصة في أماكن تركز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بما يعكس توجه البنك ليصبح الأكبر في مجال تمويل المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة وبما يعكس رؤية الدولة في تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز الشمول المالي، موضحا أن خطة فتح مراكز خدمات تطوير الأعمال الجديدة ضمن مبادرة رواد النيل تشمل 3 مراكز في كل من الإسماعيلية والاسكندرية والغربية، بجانب مركزين في أسيوط والأقصر، كما يدرس البنك انشاء مراكز ملحقة بالفروع الرئيسية للبنك ومكاتب خدمة العملاء بعدد من فروع المدن والقرى لاستيعاب كافة المشروعات الفردية والأفكار الجديدة للشباب لتعزيز الشمول المالي.

 

بنك مصر يوفر 18 ألف خدمة غير مالية لـ 8 ألاف مشروع ورائد أعمال

 

أعلن بنك مصر أن مراكز خدمات تطوير الأعمال التابعة للبنك وفرت منذ إنشائها وحتى أواخر مارس الماضي أكثر من 18 ألف خدمة غير مالية استفاد منها 8 ألاف رائد أعمال ومشروع من المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر والناشئة ،وذلك في إطار مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات البنك المركزي، لتسهم في دعم جهود التنمية الإقتصادية وخلق فرص العمل والمساعدة على إحلال المنتج المحلي بدلا من المستورد .

 

 

وقالت رشا سعيد،إن الخدمات التي وفرتها مراكز تطوير الأعمال بالبنك المحافظات الثلاثة، شملت 8848 خدمة نشر المعرفة والتثقيف للشباب وأصحاب المشروعات، كما قدم نحو 1885 خدمة المساعدة في الحصول على التمويل من خلال المساعدة في إعداد الملفات الإئتمانية و1760 خدمة تيسير الحصول على التراخيص من الجهات الحكومية، لافتة إلى أن الخدمات التي تم توفيرها ، شملت أيضا 1456 خدمة تحليل مالي للمشروعات و1147 خدمة تشبيك مع مستثمرين وموردين و1102 خدمة دراسة جدوى للمشروعات، و887 خدمة تكوين فكرة مشروع، 460 خدمة تدريب و455 خدمة المساعدة في تأسيس المشروعات، وساهمت في تقديم نحو 800 مليون جنيه تموييلات لمشروعات الشباب ورواد الأعمال.

 

 

وأشارت مدير إدارة الدعم والتطوير بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمشرفة على مبادرة رواد النيل ببنك مصر إلى أن مراكز خدمات تطوير الأعمال كان لها أثرا كبيرا على صعيد تحقيق استراتيجية الدولة والبنك المركزي للشمول المالي ودعم الاقتصاد وجذب القطاع غير الرسمي للاستفادة من الخدمات البنكية و الدخول في القطاع الرسمي ، كاشفة عن وجود خطة للتوسع في انشاء مراكز خدمات تطوير الأعمال خلال الفترة المقبلة.

 

 

وأوضحت أن هذه الخدمات اسفرت عن تقديم أكثر 15 ألف خدمة بنكية، و 6400 خدمة رقمية ، واستفادت 4 ألاف سيدة من الخدمات المتنوعة التي وفرتها مراكز خدمات تطوير الأعمال ببنك مصر بهدف مساعدتها على تحويل حلمها وأفكارها إلى مشروعات على أرض الواقع .

 

 

ونوهت إلى أن تلك الجهود نجحت في معالجة المشروعات التي كان يتم رفض طلب تمويلها لتمكينهم من الحصول على التمويلات وايضا مساعدتهم علي التطوير و الحصول علي شهادات دولية معتمده مثل شهادة الايزو و التسويق الالكتروني ، كما تم إعداد برنامج متخصص من خلال المراكز لدعم العملاء وأنشطتهم من تداعيات وباء كوفيد، إلي جانب الحملات التوعوية و التثقفيه لمساعدة عدد اكبر من رواد الاعمال .

 

 

ولفتت رشا سعيد مدير إدارة الدعم والتطوير بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمشرفة على مبادرة رواد النيل ببنك مصر إلى أن جهود بنك مصر في إطار مبادرة رواد النيل لم تقتصر فقط على مراكز خدمات تطوير الاعمال، بل يرعى البنك برنامج بيت التصميم والذي يهدف إلى الإبتكار و تشجيع الصناعة المحلية وإحلال المنتجات المحلية بدلا من المستوردة.

 

 

وقالت إنه تم إنشاء وحدات صناعية ابتكارية في 4 جامعات مصرية (جامعه النيل – جامعه عين شمس – جامعة الأزهر بمحافظة قنا – الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ) تحت رعاية بنك مصر، و ذلك انطلاقا من حرص البنك على دعم قطاع الصناعة وتمكين رواد الاعمال من إبتكار وتطوير منتجات جديدة تلبي احتياجات المستهلك بأفضل التكاليف مع الاعتداد بعنصر الجودة، بما يسهم في دفع عجلة التنمية وخلق المزيد من فرص العمل، محاربة البطالة وتنمية المجتمع والتأثير إيجابا على الناتج المحلي، حيث تم ابتكار و تطوير عدد يصل الي ١٣٥ منتج، منوهة إلى أنه تم في مايو 2018 افتتاح أول بيت تصميم بجامعة النيل برعاية بنك مصر، نجح في تمكين شباب المبتكرين من عمل هندسة عكسية وتصميم نماذج أولية بمختلف المجالات منها؛ الأجهزة المنزلية والأثاث، الأنظمة المدمجة، التركيبات الكهروميكانيكية والأجهزة الطبية بالإضافة إلى التعاون مع أكثر من شركة مصرية مصدرة لتطوير و تحليل أداء منتجاتها حتي تتوافق مع المعايير العالمية، كما قام بيت التصميم بتنفيذ العديد من المشاريع .

بنك قناة السويس يدشن مركزين لخدمات تطوير الأعمال في القاهرة والاسماعيلية

 

 

أكد حسين رفاعي رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس، إن البنك يؤمن بأهمية الدور الوطني للقطاع المصرفي في التنمية ودعم الاقتصاد، مع تنامي أهمية التكامل بين الخدمات المصرفية والخدمات غير المالية والتي باتت تشكل محورا مهما في عملية التنمية الاقتصادية وهو ما دفع الدولة المصرية والبنك المركزي المصري لتبني مبادرات عديدة لدعم ريادة الأعمال ومساعدة الشباب على الإبتكار وتحويل أفكارهم إلى مشروعات حقيقية على أرض الواقع.

 

 

 

وأكد رفاعي أن دعم ريادة الأعمال والمشروعات الناشئة والصغيرة ومتناهية الصغر، يعد بمثابة نواة لخلق صناعة وطنية ذات جودة عالية تجعلها أكثر قدرة على المنافسة محليا وعالميا، وتساعد على تزايد تدفق المنتجات المصرية للأسواق العالمية وزيادة معدلات التصدير وأيضا إحلال المنتجات المحلية بدلا من المستوردة، كما تساهم في تنوع موارد الاقتصاد القومي وتعمل علي رفع معدلات التشغيل وزيادة فرص العمل لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة لمصر وفقا لرؤية مصر 2030 .

 

 

وأشار إلى بنك قناة السويس يشارك في مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات البنك المركزي من خلال برنامجي حاضنات الأعمال ومراكز تطوير الأعمال، حيث يرعى البنك حاضنة التطبيقات التكنولوجية (SAAS) والتي تساعد رواد الاعمال والشركات الناشئة وأصحاب الأفكار في مجال التطبيقات التكنولوجية وتحويلها إلى منتجات تسهم في حل مشكلات القطاعات الصناعية، ما ينعكس إيجابيا عل رفع رفع كفاءة المنتجات وزيادتها وفتح أسواق تصديرية جديدة.

 

 

وأوضح رفاعي أن حاضنة التطبيقات التكنولوجية – SAAS التي يرعها بنك قناة السويس تقوم بتقديم الدعم الفني والاداري والمادي فـى مجـال تـطـويـر البـرمـجـيات الـتي تـسـاعـد الـشـركـات الـصـغـيـرة والمتـوسـطـة عـلـى التحــول الرقـمـي، ومجال الحلول التكنولوجية للشركات المحلية وأيضا تصدير هذه الحلول إلى الخارج.

 

 

وأشار إلى أن الحاضنة قامت بتدريب أكثر من 150 شركه ناشئة وتم احتضان نحو 33 شركة ناشئة، وحصلت على دعم مادي وصل إلى 3.9 مليون جنيه، وبلغت قيمه الاستثمارات الخارجية فيها بنحو 27 مليون جنيه، وحققت مبيعاتها 109 ملايين جنيه منذ دخولها برنامج الاحتضان برعاية بنك قناة السويس.

 

 

وفيما يتعلق بمراكز خدمات تطوير الأعمال .. 

 

 

قال حسين رفاعي رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس إن البنك من أوائل البنوك العاملة بالسوق المصرية التي شاركت في برنامج مراكز تطوير الأعمال بمبادرة رواد النيل التابعة للبنك المركزي، وحرصت على تنويع التوزيع الجغرافي لتواجد هذه المراكز حيث تم إفتتاح مركزا في محافظة القاهرة لخدمة شباب العاصمة من رواد الأعمال، كما حرص على التواجد في الأقاليم لخدمة شباب المحافظات من خلال فرع مدينة الإسماعيلية وذلك في إطار خطة الدولة المصرية لتنمية المحافظات المصرية.

 

 

وكشف رفاعي عن دراسة التوسع في مراكز تطوير الأعمال في المحافظات ضمن إستراتيجية البنك المركزي للتوسع في تواجد هذه المراكز في مختلف أنحاء الجمهورية ،بهدف تقديم الخدمات غير المالية لرواد الأعمال وأصحاب المشروعات والشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة وايضا المساهمة في إدماج أنشطة الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي ومساعدتهم للاستفادة من الخدمات المالية والتمويلية التي يقدمها القطاع المصرفي

 

 

وتقدم مراكز خدمات تطوير الأعمال العديد من الخدمات، منها خدمات نشر المعرفة والتوعية وتكوين أفكار المشروعات وتأسيسها وخدمات تيسير تسجيل الأنشطة والحصول على التراخيص وتيسير الحصول على دراسات الجدوى والتحليل المالي والتشبيك مع المستثمرين وأيضا تيسير الحصول على التمويل، ذلك بجانب خدمات التدريب وبناء القدرات.

 

 

 

كشف أن مراكز تطوير الأعمال وفرت وحدات مراكز التطوير التابعة لبنك قناة السويس بفرعيها بالقاهرة والإسماعيلية نحو 2900 خدمة، استفاد منها 1498 عميل ما بين رائد أعمال وشركات، توزعت بين 1524 خدمة نشر المعرفة وذلك من خلال تنظيم 29 مؤتمر وندوة وورش عمل، بالإضافة إلى 226 شركة تكوين فكرة مشروع و88 خدمة تأسيس مشروع جديد و96 خدمة تسجيل والحصول على التراخيص و127 خدمة تيسير الحصول على دراسات الجدوى و20 خدمة تشبيك مع مستثمرين و219 خدمة التدريب وبناء القدرات و209 خدمة تحليل مالي و359 خدمة تيسير الحصول على تمويل.

 

 

 

خدمات يقدمها البنك الأهلي لرواد الأعمال 

 

تقدم مراكز خدمات تطوير الأعمال التابعة للبنك الأهلي المصري العديد من الخدمات، نذكر منها ما يلي:

 

خدمة تكوين فكرة مشروع.

 

تستهدف هذه الخدمة مساعدة العملاء ورواد الأعمال في تقييم وتحديد أفكار المشروعات القابلة للتنفيذ والتي تلائم قدرات وخبرات كل منهم.خدمة تأسيس مشروع جديد وإعداد دراسات الجدوى:

 

تقوم مراكز خدمات تطوير الأعمال بمساعدة العملاء ورواد الأعمال بإعداد وتنفيذ خطط أعمال أولية أو دراسات جدوى مبدئية بسيطة لبدء مشروع جديد أو التوسع في مشروع قائم لتحديد احتياجات التمويل المطلوبة لإكماله .

 

خدمة تيسير تسجيل أو الحصول على تراخيص النشاط

 

تقوم مراكز خدمات تطوير الأعمال بمساعدة العملاء في الوصول للمعلومات الخاصة بأماكن تسجيل النشاط بشكل رسمي والإجراءات والمستندات المطلوبة لذلك والحصول على ترخيص مزاولة النشاط أو كلاهما. وتعمل هذه المراكز على إرشاد العملاء للتوجه إلى أقرب مراكز الشباك الواحد للغرف التجارية أو جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر أو الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة..خدمة تيسير الحصول على خدمات تمويل:

 

تقوم هذه المراكز بما يلي:

 

تقديم معلومات وبيانات للعملاء عن المنتجات التمويلية التي تقدمها البنوك أو المؤسسات المالية غير المصرفية (شركات التخصيم/ شركات التأجير التمويلي/ شركات رأس المال المخاطر) وفقًا للموقع الجغرافي وطبيعة النشاط وحجم التمويل المطلوب.

 

مساعدة العملاء في تجهيز الملف الائتماني والمستندات المطلوبة لدراسة التمويل المطلوب.

 

توعية العملاء بكيفية التعامل مع مؤسسات التمويل وإدارة الحسابات البنكية بشكل سليم والعوامل الأساسية لتجنب الحصول على تصنيف ائتماني غير جيد بمؤسسات التمويل.

 

خدمة التحليل والتقييم المالي:

 

يقدم المركز تحليلًا ماليًا مبدئيًا وإرشاديًا للقوائم المالية للنشاط ويعرض نتائج دلالات التحليل والنسب المالية والتوصيات بشأنها وتوعية العملاء لمساعدتهم في اتخاذ قرارات مستقبلية أو تصحيحية.خدمة التشبيك مع الموردين والأسواق المستهدفة:

 

التشبيك مع الموردين والأسواق المستهدفة هي خدمة مقدمة لمساعدة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تحسين ما يقدمونه من منتجات وخدمات من خلال:

 

ربط المشروعات الصغيرة والمتوسطة مع سلاسل تجارية (في القطاعين العام والخاص).

 

ربط المشروعات الصغيرة والمتوسطة مع مشروعات من نفس الحجم لتبادل منتجاتهم وخدماتهم.

 

خدمة نشر المعرفة والبيانات المتاحة حول المشروعات الصغيرة والمتوسطة:

 

تقدم هذه الخدمة من خلال توفير قاعدة ببيانات على منصة مشاريع مصر (موقع الكتروني مؤسس من جانب جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر) تتيح معلومات عن مقدمي خدمات مثل: –

 

المكاتب الاستشارية (للخدمات المالية والاقتصادية والإدارية والتسويقية)

 

مكاتب الخدمة العامة.

 

المكاتب العقارية

 

مكاتب التخليص الجمركي

 

مقدمو خدمات استشارية متخصصة

 

خبراء في تطوير الأعمال والمنتجات.

 

خدمة التدريب وبناء القدرات: –

 

تقدم هذه الخدمة بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر لتقديمبرامج متخصصة لإكساب أصحاب المشروعات والعاملين فيها المعرفة والمهارة ليصبحوا كفاءات تسهم في نجاح المشروعات وتطويرها.

 

بالإضافة الي برامج ريادة الاعمال التدريبية (معرفة قدرات – مهارات ريادية – توليد أفكار – بدء مشروعات).

 

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا