انعقاد معرض مصر للبنية التحتية والمياه بفي الفترة 19 إلى 21 يونيو 2023

alx adv
استمع للمقال

تماشيًا مع توجهات الدولة لجذب الاستثمارات في مجال البنية التحتية وتحلية المياه، تنطلق النسخة الأولى من معرض مصر للبنية التحتية والمياه، في الفترة من 19 إلى 21 يونيو عام 2023 بمركز مصر للمعارض الدولية، بالتزامن مع انعقاد معرض The Big 5 Construct Egypt، وهو أكبر المعارض في قطاع التشييد والبناء في مصر.

 

ويستهدف معرض مصر للبنية التحتية والمياه، الترويج للفرص الاستثمارية التي تطرحها الدولة في قطاع البنية التحتية والمياه وأبرزها طرح تنفيذ وتشغيل 19 محطة تحلية مياه خلال الفترة من 2020-2025، لتعزيز مصادر المياه، وعرض أبرز جهود الحكومة لتعزيز دور القطاع الخاص وزيادة مساهمته في الاقتصاد إلى 65% خلال الأعوام الثلاثة المقبلة،

 

ومن المتوقع أن تستقطب النسخة الأولى من معرض مصر للبنية التحتية والمياه 100 عارض دولي ومحلي وأكثر من 6000 مشارك بما في ذلك أصحاب المشاريع والمسؤولون الحكوميون والمنظمون ومقاولو الهندسة والمشتريات والبناء والمستشارون والمهندسون، وتدعم الخبرات التي تتميز بها شركة dmg events– الشركة المنظمة للمعرض- في تنظيم فعاليات ومعارض دولية في إنجاح المعرض لتحقيق الهدف منه وهو إنشاء منصة تنافسية دولية تغطي قطاعات المنتجات الأربعة اللازمة لتنفيذ خطة التنمية في مصر، وهي الاتصال الحضري والمياه وتدوير المخلفات والمرافق والتقنيات الذكية.

 

ويتماشى انعقاد معرض مصر للبنية التحتية والمياه، مع استراتيجية الدولة للتنمية العمرانية 2052، التي تستهدف زيادة مساحة رقعة المعمور من 7% إلى 14% لاستيعاب الزيادة السكانية، وتعتزم الدولة تحقيق ذلك من خلال إنشاء 34 مدينة جديدة، أبرزها العاصمة الإدارية الجديدة، ومدينة العلمين الجديدة، وشرق بورسعيد (السلام)، والمنصورة الجديدة، والإسماعيلية الجديدة، ومدينة الجلالة، ومدينة 6 أكتوبر الجديدة، بالإضافة إلى غرب بني سويف ومدينة ملوي الجديدة ومدينة ناصر (غرب أسيوط) وغرب قنا وتوشكي الجديدة.

 

وتفتح خطط الدولة للتنمية العمرانية، فرصًا استثمارية متنوعة أمام الشركات التي تعمل في مجال البنية التحتية في أنشطة عدة مما يسهم في زيادة الناتج القومي وتشغيل المزيد من فرص العمل.

قال محمد كازي، نائب الرئيس لشؤون الإنشاءات في شركة dmg Events :”نحن نؤمن بأن مصر تمتلك إمكانيات استثمارية واعدة لم يتم استكشافها بعد. سيجذب المعرض، بفضل التوقيت الاستراتيجي لإطلاقه، المستثمرين لدعم رؤية الحكومة لبناء مدن مستدامة لاستيعاب النمو السكاني السريع في البلاد”.

أضاف كازي :””تتبنى الدولة نهجًا مستدامًا تجاه تطوير البنية التحتية، وقد تضاعف ذلك من خلال استضافة مصر لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27 هذا العام. إن سعي الحكومة وراء التقنيات المبتكرة قد مكننا من إطلاق هذا المعرض مع اقتراح حلول لتحسين استخدام الموارد، وخاصة إدارة المياه”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا