الفطيم العقارية تدعم مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي

alx adv
استمع للمقال

وقّعت مجموعة الفطيم العقارية، إحدى شركات مجموعة الفطيم، اتفاقية تعاون مع مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي يوم 7 سبتمبر 2022، وذلك في إطار حرصها على دورها في العمل المجتمعي، وإيمانًا منها بما تقوم به مؤسسة بهية، كونها الأولى في مصر التي تعمل على الحفاظ على صحة المرأة المصرية ومحاربة سرطان الثدي، علاوة على دورها المشهود في دعم المحاربات المصريات في التصدي لسرطان الثدي خلال جميع مراحل العلاج، بما في ذلك العمليات الجراحية والعلاج الكيميائي والإشعاعي والعلاج الطبيعي.

وقد شهد توقيع البروتوكول بمقر المجموعة بالتجمع الخامس كلًا من المهندس أشرف عز الدين، العضو المنتدب لمجموعة الفطيم العقارية، والسيدة ليلى سالم، عضو مجلس أمناء مؤسسة بهية وحفيدة بهية والدكتورة جيلان أحمد، المدير التنفيذى لمؤسسة بهية.
وخلال مراسم التوقيع، قال المهندس أشرف عز الدين: “نفخر بإعلاننا عن دعم مؤسسة بهية لمواصلة مسيرتها في تقديم العلاج المجاني للمحاربات المصريات، ورفع الوعي بمدى أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي، حيث تُعتبر المرأة العمود الفقري للأسرة، كما أنها تلعب دورًا محوريًا في نهضة المجتمعات وبنائها. هذا، وتتماشى تلك الاتفاقية مع استراتيجية المجموعة واضطلاعها بدورها نحو مسؤوليتها المجتمعية، وخصوصًا أن الرعاية الصحية تعد جزءًا أساسيًا من دعم وازدهار الشعوب.”
و من جانبها، عبرت السيدة ليلى سالم، عن امتنانها بمثل هذه المساهمات، قائلة: “نعتز بإيلاء كيان رائد مثل مجموعة الفطيم بالغ الاهتمام بالعمل المجتمعي ووضعه على قائمة أولوياتها، وتوفير الدعم للمحاربات المصريات للتغلب على سرطان الثدي. ومن جانبنا، نفخر في بهية بما نقوم به من دور كبير في دعم صحة المرأة المصرية، والكشف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان وفقًا لأفضل المستويات العالمية.”
كما أعربت الدكتورة جيلان أحمد عن بالغ سعادتها واعتزازها بكل خطوة جديدة تخطوها المؤسسة بفضل داعميها ومحبيها، مقدمة كل الشكر و الامتنان لمجموعة الفطيم لمساهمتها فى إنجاح رسالة بهية لكي تظل دومًا فى ظهر كل سيدة مصرية.
ومن ضمن تلك الاتفاقية المثمرة، تطلق مجموعة الفطيم العقارية مبادرة تهدف إلى رفع مستوى الوعي بين الشريحة النسائية من سكان وموظفي كايرو فستيفال سيتي كافة حول أهمية الكشف المبكر، حيث ستشاركهن جميعًا في الذهاب إلى زيارة مستشفى بهية للقيام بالكشف المبكر عن سرطان الثدي، مما يشجعهن على العناية بصحتهن.
وعلى صعيد آخر، تسعى مجموعة الفطيم العقارية دائمًا إلى القيام بمختلف الأنشطة التي تعزز من دورها تجاه الصحة والمرأة. فقد استضافت مجموعة الفطيم العقارية، فعاليات ماراثون “RUN FOR A CURE”، بالتعاون مع مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي، في مارس الماضي، وذلك بهدف توعية المرأة بالكشف المبكر عن السرطان، وكانت جميع عائدات فعاليات الماراثون موجهة لدعم مؤسسة بهية.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا