وزير الاتصالات يفتتح 3 مكاتب بريد بعد تطويرها

alx adv
استمع للمقال

 

افتتح اليوم الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يرافقه اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية ثلاثة مكاتب للبريد بمحافظة الإسكندرية وهم مكتب بريد السراى، ومكتب بريد بولكلى، ومكتب بريد سموحة؛ وذلك بعد تطويرها وتزويدها بأحدث الأنظمة والحلول التكنولوجية لتقديم جميع الخدمات المالية والبريدية والحكومية للمواطنين؛ حيث كان فى استقبالهما الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد.

ويتفقد منظومة التشخيص عن بعد بمستشفى سموحة الجامعى للأطفال

وخلال جولته داخل مكاتب البريد؛ دار حوار مفتوح بين السيد الوزير وعدد من المواطنين المتواجدين بالمكاتب حيث استمع الدكتور عمرو طلعت إلى آرائهم حول الخدمات التى يقدمها البريد؛ وذلك فى ضوء التطوير الذى يشهده البريد المصرى من حيث التطوير التكنولوجي، واستحداث خدمات جديدة تلبى احتياجات كافة شرائح المجتمع.
كما طالب الدكتور عمرو طلعت العاملين بمكاتب البريد إلى بذل أقصى الجهود لتقديم الخدمات للمواطنين بجودة وكفاءة للحفاظ على الثقة الى يحظى بها البريد لدى المجتمع المصرى على مدار سنوات طويلة؛ مشيرا إلى الدور الهام الذى تقوم به الهيئة القومية للبريد كونها أصبحت منفذا لتقديم خدمات مصر الرقمية وخدمات الشمول المالى الى جانب الخدمات البريدية المعتادة.
من جانبه؛ صرح الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد بأن الهيئة قد أوشكت على الانتهاء من تنفيذ مشروع تطوير وتحديث مكاتب البريد على مستوى الجمهورية وفقاً لأحدث المعايير الدولية فى هذا المجال، بهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وحتى يحصل كل مواطن على كافة الخدمات بشكل لائق وميسر، مشيرًا إلى أن معدلات الإنجاز فى خطة تطوير مكاتب البريد على مستوى الجمهورية تسير أعلى من معدلات التنفيذ المقررة حيث انه تم الانتهاء من تطوير ٣٣٨٥ مكتب بريد على مستوى الجمهورية بنسبة انجاز تتجاوز ال ٨٠٪.
جدير بالذكر ان منطقة بريد الاسكندرية بها ١٠١ مكتب بريد بالإضافة الى ٣ سيارات بريد متنقلة منتشرين فى جميع أنحاء المحافظة لتقديم كافة الخدمات للمواطنين على أكمل وجه.
هذا ويقع مكتب بريد السراى على مساحة ٢٥٠مترا مربعا، ويخدم قرابة ٢٥٠ ألف مواطن، فيما يقع مكتب بريد بولكلى على مساحة ١٠٢متر مربع، ويخدم قرابة ٥٠ ألف مواطن. أما مكتب بريد سموحة فيقع على مساحة ١٠٠ متر مربع، ويخدم قرابة ٤٠ ألف مواطن.
وتؤدى جميع هذه المكاتب كافة الخدمات البريدية والمجتمعية والمالية المتكاملة مثل صرف المعاشات، والحسابات الجارية والحوالات المحلية والدولية، وخدمات المراسلات والطرود، والبريد السريع، وكذلك سداد فواتير الكهرباء والمياه والغاز، وخدمات التوفير البريدية، وخدمة سداد فواتير التليفون الأرضى ومزودة بماكينات صراف آلى ATM إلى جانب أحدث أنظمة المراقبة وإنذار الحريق والسرقة.
كما قام الدكتور عمرو طلعت، واللواء محمد الشريف بزيارة لمستشفى سموحة الجامعى للأطفال التى تقدم خدماتها الطبية ضمن منظومة المبادرة الرئاسية للتشخيص عن بعد، بالتعاون بين كل من وزارات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والصحة والسكان، والتعليم العالي، بهدف رفع كفاءة وتطوير الخدمات الطبية والصحية المقدمة للمواطنين من خلال الاستفادة من تفعيل تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة في المنظومة الصحية. حيث كان فى استقبالهما الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية، والمهندسة هدى دحروج استشارى التنمية المجتمعية الرقمية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وقد أكد الدكتور عمرو طلعت على حرص الوزارة على تفعيل دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالتعاون مع الجهات الحكومية المختلفة فى دعم المنظومة الصحية بشكل أكثر فاعلية وكفاءة وسرعة، وتحقيق أقصى استثمار للموارد المتاحة من خلال توفير التقنيات الفنية المطلوبة من أجهزة وتطبيقات و خطوط الاتصال بسرعات مناسبة، وإتاحة خدمات الاستضافة الكاملة لمنظومة التشخيص عن بعد، استنادا إلى وجود بنية رقمية مهيأة لتقديم هذه الخدمات المطورة، إضافة إلى تركيب وتشغيل وحدات التشخيص عن بعد فى المستشفيات المنوطة بتشغيل الخدمة، وذلك بهدف التيسير على المواطنين فى الحصول على الخدمات الطبية بأعلى مستوى من الكفاءة، وضمان وصول الخدمات الطبية لجميع المواطنين على مستوى الجمهورية.
تأتى أهمية منظومة التشخيص عن بعد فى التعاون المثمر بين وزارات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والصحة والسكان، والتعليم العالي، للمساهمة فى إنقاذ العديد من الحالات الصعبة للمرضى من الأطفال وكبار السن ممن يصعب الوصول إليهم بشكل سريع.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا