Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

هبوط فى أسعار النفط بشكل ملحوظ.. ما السبب؟

alx adv
استمع للمقال

واصلت أسعار النفط تراجعها خلال تعاملات اليوم، وسط كثير من المخاوف حول العالم للوصول لأعلى مستويات الركود وهو ما سينعكس على ضعف الطلب وخسائر كثيرة.

يأتي هذا الانخفاض نتيجة لارتفاع سعر الدولار والذي شهد قفزة في الأسواق خلال الأيام الماضية، ليشهد النفط أدني تراجع في مستويات منذ ثمانية أشهر الأسبوع الماضي.

 

 ارتفاع الدولار وتأثيره علي انهيار سعر النفط 

وصعد مؤشر الدولار إلى أعلى مستوى له منذ 20 عاما، اليوم، ليحد من ارتفاع أسعار النفط.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت دون 85 دولارا للمرة الأولى منذ يناير الماضي، قبل أن تعود للتماسك وتقلص خسائرها إلى أكثر من 43 سنتا أو 0.5% إلى 84.04 دولار للبرميل، فيما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 36 سنتا أو 0.46% لتصل إلى 77.75 دولار للبرميل.

 

ومن المتوقع أن يجد النفط الخام بعض الدعم بعد أن عززت روسيا قواتها للحرب على أوكرانيا، ومن المقرر أن تدخل عقوبات الاتحاد الأوروبي على النفط الروسي حيز التنفيذ في ديسمبر المقبل.

ومع انخفاض الأسعار سيتحول الاهتمام إلى ما قد تفعله منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وحلفاؤها بقيادة روسيا، والتي يطلق عليها اسم “أوبك +”، عندما يجتمعون في الخامس من أكتوبر المقبل، بعد الاتفاق على خفض الإنتاج بشكل متواضع في اجتماعهم الأخير.

وقامت “أوبك+” بإنتاج كميات أقل بكثير من المستوى المستهدف لإنتاجها، فمن غير المرجح أن يكون لأي خفض مُعلن تأثير كبير، إن وجد، على العرض الفعلي.

في غضون ذلك، ارتفع مؤشر الدولار – الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية – إلى أعلى مستوى له في 20 عامًا. ويميل الدولار القوي إلى تقليص الطلب على النفط المسعّر بالعملة الأميركية.

وفي سياق متصل، أثارت الزيادات في أسعار الفائدة التي فرضتها البنوك المركزية في العديد من البلدان المستهلكة للنفط لمكافحة التضخم المتصاعد، مخاوف من تباطؤ اقتصادي، وما يصاحبه من ركود في الطلب على النفط.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا