Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

شنايدر إلكتريك يستقبل وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني بشرم الشيخ 

على هامش مشاركتهم في مؤتمر المناخ COP27

alx adv
استمع للمقال

 استقبل مركز شنايدر إلكتريك للاستدامة كلا من معالي وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، الدكتور/ صالح الخرابشة، ومعالي وزير الطاقة والمياه اللبناني، الدكتور وليد فياض وذلك على هامش مشاركتهم في مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP27) والذي استضافته مدينة شرم الشيخ في جولة تفقدية تلقي خلالها الوزراء شرحًا تفصيليًا لما تقدمه الشركة من حلول وخدمات في مجال الاستدامة وإدارة مدن المستقبل الخضراء تماشياً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (SDGs) وجهودها لرفع الوعي المجتمعي بقضية تغير المناخ. وقد كان في استقبال معالي الوزراء وفد رفيع المستوي من شركة شنايدر إلكتريك بقيادة سباستيان رييز رئيس شركة شنايدر إلكتريك لمنطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، ومحمد سامي مدير عام شنايدر إلكتريك لمنطقة المشرق العربي.

وشاركت شنايدر إلكتريك في مؤتمر المناخ COP27 بالعديد من الأنشطة والفاعليات وعلى رأسها مركز الاستدامة والذي تم من خلاله استعراض أحدث الحلول الرقمية والمشروعات المرتبطة بملفات المناخ والبيئة والمجتمع من شنايدر إلكتريك، والمردود البيئي والمجتمعي والتكنولوجي لتلك المشروعات حيث يشتمل المركز على ستة أقسام تمثل التزامات الشركة الست طويلة الأجل لتحقيق الاستدامة وهي (المناخ، الموارد، الثقة، المساواة، الأجيال، الشراكة المحلية) تماشياً مع أهداف التنمية المستدامة (SDGs)، بالإضافة إلى جهودها المستمرة للمساهمة في تحويل مدينة “شرم الشيخ” لأول مدينة خضراء في مصر بالتعاون مع محافظة جنوب سيناء من خلال توفير شواحن السيارات الكهربائية EVlink ومسابقة تحدي الاستدامة The Green Challenge لطلبة جامعة الملك سلمان بجنوب سيناء، ومحطة طاقة شمسية بقدرة 5 ميجاوات إلى جانب العديد من مبادرات المسئولية المجتمعية لدعم المجتمع المحلي عن طريق استخدام مصادر الطاقة المتجددة.

وتعليقاً على هذه الزيارة الهامة، يقول سباستيان رييز، رئيس شنايدر إلكتريك لمنطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي: “تفخر شنايدر إلكتريك بتواجدها القوي في منطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي. وتأتي زيارة معالي وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني ومعالي وزير الطاقة والمياه اللبناني لمركز شنايدر إلكتريك للاستدامة في شرم الشيخ تأكيداً على قوة العلاقات بين الشركة والحكومة في كلا البلدين، وحجم أعمال الشركة المتنامي في المنطقة حيث تعد منطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي من أبرز المناطق للشركة على المستوي العالمي بتاريخ يمتد لأكثر من 35 عامًا في السوق المصري كأحد أقدم الأسواق في المنطقة وفريق عمل يتخطي ال1,500 موظف لخدمة بلاد المنطقة.” 

ومن جانبه قال محمد سامي مدير عام شنايدر إلكتريك لمنطقة المشرق العربي: “تحرص شنايدر إلكتريك على تعزيز تواجدها في منطقة المشرق العربي ونتطلع لتحقيق المزيد من التعاون لتوفير أحدث تكنولوجيا خاصة بحلول إدارة الطاقة والتحكم الآلي ودعم الاستدامة من شنايدر إلكتريك بما يتماشي مع الرؤية الوطنية لكل من الأردن ولبنان. ولدي شنايدر إلكتريك بالفعل عدد من المشروعات الاستراتيجية في كلا البلدين ونتطلع للمزيد من التوسع وتعظيم فرص النمو.”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا