Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

تكريم الطاقم الطبي بمستشفى بهية على هامش “مع بعض أقوى لصحة أفضل”

التى أطلقتها مؤسسة مؤمنة كامل ومعامل المختبر

alx adv
استمع للمقال

تواصل مؤسسة “مؤمنة كامل” الشريك المجتمعي لمعامل المختبر( إحدى شركات شركة التشخيص المتكاملة القابضة IDH) الاهتمام بالمحور الصحي وتقدير العاملين عليه والتي تأتي من خلال التعاون مع مستشفى”بهية” من خلال مبادرة ” مع بعض أقوى لصحة أفضل”. حيث تقوم مؤسسة مؤمنة كامل ومعامل المختبر بتكريم الأطباء وطاقم التمريض والقائمين على تقديم الخدمات الطبية لمحاربات بهية.

وجدير بالذكر أن مؤسسة”مؤمنة كامل” قامت برعاية وعلاج وتوفير الخدمات الطبية لعدد من مرضى سرطان الثدي بمستشفى “بهية” حيث أنهت 50 محاربة رحلة العلاج. كما تكفلت المؤسسة بعمل 200 جلسة كيماوي خلال العام الماضي لمحاربات سرطان الثدي، والتزمت المؤسسة برعايتهن طول رحلة العلاج من المرض الذي توليه اهتمامًا كبيرًا، في إطار التعاون مع المستشفى الذي يدخل في عامه الثالث.

و تحت شعار ” افحصي تطمني ” قامت مؤسسة مؤمنة كامل بتنظيم ندوات توعية ضد سرطان الثدي لعدد من السيدات ضمن الحملة في عدة مناطق متفرقة داخل محافظات مصر، بالتعاون مع أطباء مستشفى بهية، والذين قاموا بشرح كل ما يتعلق بالأسباب وطرق الوقاية وخطوات العلاج مما أدى إلى رفع الوعي بنسبة 23.4 في المئة لأكثر من 120 سيدة بأهمية الكشف المبكر والفحص الذاتي لسرطان الثدي ، وهي النسبة التي تعمل المؤسسة على رفعها في برامجها الصحية المقبلة بالمزيد من الندوات والفعاليات.

وأشارت الدكتورة مؤمنة كامل مدير مجلس إدارة معامل المختبر ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مؤمنة كامل” دورنا المستمر في دعم مستشفى بهية بالتأكيد يعزز استراتيجية المؤسسة نحو تمكين المرأة المصرية صحيًا وكذلك استراتيجيتنا الطامحة في ” المختبر” التي تتمحور حول تلبية احتياجات المريض وتقديم أفضل خدمة معملية من خلال الاعتماد على الأجهزة المعملية المتطورة لدينا والتي تتيح فرصة القيام بالتحاليل المعقدة مثل تحاليل الجينات الوراثية ومن خلال وحدة الباثولوجي المتقدمة للكشف عن الأنسجة السرطانية”.

في السياق ذاته أكد الدكتور خالد أبو العينيين مدير عام مركز بهية على دعم مؤسسة مؤمنة كامل المستمر لمؤسسة بهية وحرصها علي المشاركة المجتمعية ودعم محاربات بهية نفسيا ، مشيرة إلى أن مؤسسة”مؤمنة كامل دعمت المستشفى بمبلغ 3 ملايين جنيه لعلاج السيدات الأكثر احتياجًا للعلاج في الوقت الحالي”.

وتحرص المؤسسة على المساهمة في تحقيق نتائج إيجابية خلال حملاتها، كونها جزء من المنظومة المصرية والتي وصلت حصيلتها في مؤشرات الكشف المبكر عن المرض إلى انخفاض نسبة اكتشاف أورام الثدي في مراحلها المتأخرة (الثالثة والرابعة)، من 58.5% من الحالات إلى 29.5%، وارتفاع

نسبة اكتشاف الإصابة بالأورام في المراحل المبكرة إلى 70.5%.، وهو ما يؤكد فعالية حملات التوعية حول المرض .

جدير بالذكر أن مؤسسة مؤمنة كامل منذ تأسيسها في عام 2005، لها باع طويل في تقديم الخدمات المجتمعية والتنمية المستدامة فضلاً عن قيامها بتقديم البرامج التنموية للمناطق الأكثر احتياجًا كما أن معامل المختبر تقدم على مدار العام جلسات توعية عن أهمية التشخيص المبكر وعن التحاليل اللازمة الواجب على كل فرد القيام بها، وذلك من خلال الأجهزة المعملية المتطورة والتي تتيح فرصة القيام بالتحاليل المعقدة مثل تحاليل الجينات الوراثية ومن خلال وحدة الباثولوجي المتقدمة للكشف عن الأنسجة السرطانية، بالإضافة إلى المحاضرات التي تقدم إلى العاملات بمعامل المختبر للتوعية حول مرض سرطان الثدي وسبل الوقاية منه.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا