مباحثات ثنائية تجمع وزيري خارجية مصر والصين

alx adv
استمع للمقال

يجري وزير الخارجية سامح شكرى، الأحد، مباحثات ثنائية مع نظيره الصيني، تشين جانغ، ضمن جولته الأفريقية التي بدأها في 9 يناير الجاري، في مسعى لتعزيز علاقات بكين مع القارة السمراء.

 

وتشمل جولة وزير الخارجية الصيني لقاء مع وزير الخارجية سامح شكري، ولقاء مع الأمين العام للجامعة العربية.

 

وهذه الزيارة هيّ الأولى التي يجريها وزير الخارجية الصيني الجديد، تشين جانغ، منذ توليه منصبه أواخر العام الماضي، في حين أنه العام الـ33 على التوالي الذي تكون فيه إفريقيا المقصد لأول زيارة خارجية يقوم بها وزراء خارجية الصين الجدد.

تطورات الأوضاع الاقليمية والدولية

ومن المنتظر أن يعقد وزير الخارجية الصيني جلسة مباحثات ثنائية مع الوزير سامح شكري، تتناول تطورات الأوضاع الاقليمية والدولية، إضافة لملف العلاقات الثنائية بين بكين والقاهرة، على أن يعقب ذلك مؤتمر صحفي مشترك.

 

كما يلتقي جانغ، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، بمقر الأمانة العامة للجامعة في القاهرة؛ لبحث العلاقات العربية الصينية، والتطورات الإقليمية والدولية بالمنطقة.

 

وتعد زيارة جانغ هي الثالثة لوزير خارجية صيني إلى مصر ومقر جامعة الدول العربية خلال أربع سنوات، مما يعكس المكانة المهمة التي تحتلها العلاقات الصينية – المصرية والعلاقات الصينية – العربية في الدبلوماسية الصينية والزخم لتنميتهما في السنوات الأخيرة.

 

شارك سامح شكري وزير الخارجية اليوم الخميس 12 يناير 2023 في اجتماع الجولة الخامسة من لجنة المتابعة والتشاور السياسي بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، والتي عقدت على مستوى وزراء الخارجية بالعاصمة السعودية الرياض.

 

وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن وزير الخارجية التقى بشقيقه الأمير فيصل بن فرحان وزير خارجية المملكة العربية السعودية بشكل ثنائي قبيل بدء اجتماع لجنة التشاور السياسي، وأعقب ذلك جلسة مشاورات موسعة ضمت وفدي البلدين تم خلالها تناول كافة الموضوعات التي تتعلق بالعلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية المدرجة على جدول الأعمال.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا