ورشة عمل لممثلي اتحاد شركات السياحة اليابانية والمصرية

alx adv
استمع للمقال

فى إطار حرص وزارة السياحة والآثار على دفع وتحفيز الحركة السياحية الوافدة إلى مصر من الأسواق السياحية المختلفة والتي من بينها السوق اليابانى، نظمت، الوزارة ممثلة فى الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى ورشة عمل بين ممثلي اتحاد شركات السياحة اليابانية JATA وممثلين عن القطاع السياحى المصرى، بأحد الفنادق بالقاهرة.

 

جاءت هذه الورشة في إطار الزيارة التعريفية التى نظمتها الهيئة للوفد اليابانى والتي زاروا خلالها المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط، ومنطقة أهرامات الجيزة، ومنطقة آثار سقارة، والمتحف المصرى بالتحرير .

وقد شاركت غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة و عمرو القاضي الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى والسفير Oka Hiroshi سفير دولة اليابان بالقاهرة والأستاذ Kotaro Kogi أحد مؤسسى اتحاد جاتا ورئيس الوفد، في الجلسة الافتتاحية التي عُقدت قبل بدء ورشة العمل، حيث ألقى الجانبين المصري والياباني كلمة، أكد خلالها الجانب المصرى على استعداد وجاهزية المقصد السياحى المصرى لاستقبال السائحين من مختلف دول العالم من بينهم السائحين اليابانيين.

كما تم استعراض ما قامت به الدولة المصرية خلال السنوات الماضية لتحسين مستوي الخدمات المقدمة للسائحين بالمقصد السياحى المصرى ورفع قدرته التنافسية بين مصاف الدول السياحية الكبرى، بالإضافة إلى استعراض مشروعات رفع كفاءة البنية التحتية السياحية والتى تعمل الدولة المصرية على تنفيذها مثل مشروع المونوريل ومدينتي العلمين الجديدة والجلالة.

كما تم الحديث عن الجهود المبذولة من قبل الوزارة للرقابة على المنشآت الفندقية للتأكد من التزامها بتطبيق كافة الاشتراطات الصحية وكذلك زيادة عدد المنشآت الفندقية الصديقة للبيئة والتدريب المستمر للعاملين بالقطاع السياحى.

ومن جانبه، أكد الجانب اليابانى على عمق العلاقات بين الجانبين المصرى واليابانى، موضحين أن اليابان ممثلة فى اتحاد شركات السياحة اليابانية JATA تقوم حالياً بعمل استكشاف للعديد من الدول فى أمريكا وأوروبا للوقوف على الأوضاع بتلك الدول ومدى جاهزيتها لاستقبال السائح اليابانى.

 

كما أعربوا عن تطلعهم لافتتاح المتحف المصرى الكبير فى وقت قريب والذى من شأنه زيادة معدلات السياحة الوافدة من السوق اليابانى إلى مصر حيث يتطلع الكثير من اليابانيين لزيارته ويبدون اهتماماً خاصاً به.

 

وعقب انتهاء الجلسة الافتتاحية بدأت ورشة العمل بين شركات السياحة اليابانية والشركات والفنادق المصرية حيث تم عقد جلسات حوار تبادلية بين الجانبين لمناقشة سبل زيادة معدل السائحين وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالسياحة.

 

وقد شارك في الجلسة الافتتاحية السفير محمد رسلان نائب مساعد وزير الخارجية للشئون الثقافية، و محمد عامر رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة الساحية بوزارة السياحة والآثار، و محمد سلامة رئيس الأدارة المركزية للمكاتب السياحية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى، و د نرمين حنفى مدير عام الإدارة العامة للعلاقات السياحية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى، والمستشارة سلمى الزناتى ممثلاً عن السفارة المصرية فى اليابان، و محمد أيوب ممثلاً عن الاتحاد المصرى للغرف السياحية.

 

كما حضر ورشة العمل 13 شركة و 8 فنادق من القطاع السياحى المصرى الخاص وعدد من شركات السياحة اليابانية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا