بعد ارتفاع أسعار الصيانة.. خبير يطلق “هنصينها بره” لمواجهة جشع تجارالسيارات

alx adv
استمع للمقال

شهدت الفترة الأخيرة ارتفاعات غير مسبوقة فى أسعار صيانة السيارات والتى وصفها البعض بـ “الجنونية” على الرغم من الركود فى سوق السيارات والاقبال الضعيف على شراء السيارات نتيجة للأزمات التى يمر بها القطاع، وفقا لخبراء بقطاع السيارات”.

وقال محمود خيرى الخبير فى قطاع السيارات، إن الفترة الأخيرة شهدت ارتفاعات كبيرة وغير مسبوقة فى أسعار صيانة السيارات، مشيرًا إلى أنه  دائما ما يردد أصحاب مراكز صيانة السيارات ويتعللون،أن الاسعار ارتفعت نتيجة للأزمة الاقتصادية العالمية  والحرب الروسية الأوكرانية  التى أثرت على قطاع السيارات من ناحية الإنتاج والتصنيع.

 

وأضاف “خيرى” فى مداخلة مع برنامج “أنا الوطن” مع الإعلامى أيسر الحامدى على قناة الحدث اليوم، أن هناك بالفعل أزمة اقتصادية عالمية وتأثر بها الجميع وكافة القطاعات ولكن السيارات تعد سلعة أساسية للمواطن المصرى “طعام وشراب”خاصة فى ظروف الأزمات الاقتصادية، وبالتالى المواطن سيعزف عن شرائها فى الأزمات، موضحًا أنه يجب على تجار السيارات أن يعرفوا أن زيادة الأسعار ستؤدى إلى ركود فى سوق السيارات وأول من سيتأثر هو قطاع السيارات اذا تم رفع الأسعار بنسبة غير معقولة.

وطالب “خيرى” تجار السيارات بمراعاة المستهلك فى مصروفات التشغيل، خاصة أن التاجر أخذ حقه كاملا فعليه أن ينظر للمستهلك ومراعاته فى نفقات التشغيل والصيانة، مشيرًا إلى أنه حسب عدد من تجار “الكاوتشوك” أن ازمة قطاع السيارات فى مصر ليست الدولار فقط ولكن الجزء الأكبر و80% من الازمة سببه المستوردين، وتجار”الكاوتشوك” الكبارقائلا: أن سوق السيارات فى مصر أصبح سوق احتكاريًا ” متسائلا:  كيف يشترى مواطن سيارة اقتصادية للعمل عليها بـ 160 ألف جنيه ومصاريف الصيانة لهذه السيارة بـ 11.200 جنيه ، مؤكدا أن مايحدث شىء غريب ولا يصدقه عقل.

وعن حل هذه الأزمة أكد خبير السيارات، أننا نمارس دور مجتمعى ومسئولية اجتماعية، معلنا عن تدشين حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعى “هنصينها بره” ويتجه المستهلك إلى مراكز صيانة خارجية  ومتوافر لديها قطع الغيار لعمل الصيانة وهى أرخص من مراكز الصيانة الخاصة بالتوكيلات.

ويشهد قطاع السيارات أزمة كبيرة نتيجة لتوقف عمليات الاستيراد وارتفاع الأسعار وأزمة الدولار الاخيرة وتوقف الشاحنات فى الموانىء منذ عدة أشهر وهو ماادى إلى قلة المعروض فى السوق وبالتالى ارتفعت الأسعار.

أيسر الحامدى
برنامج أنا الوطن

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا