3.6 مليون طن انخفاضًا فى استهلاك البوتاجاز

alx adv
استمع للمقال

شهدت منظومة نقل وتداول البوتاجاز، استقراراً وتطورا وتقدما ملحوظاً خلال السنوات الماضية نتيجة الدعم السياسى والتخطيط الجيد وتنفيذ العديد من المشروعات الاستراتيجية التى كانت عاملاً أساسيا فى إزالة اختناقات توزيع البوتاجاز خاصة فى الصعيد، حيث تم تنفيذ مستودعات جديدة فى سوهاج وخطوط أنابيب وتنويع مصادر استلام البوتاجاز المستورد ودخول ميناء دمياط واستيعابه ناقلات حمولة 45 الف طن بجانب ميناء الإسكندرية، والمشروعات التى تمت مع شركة سونكر بميناء السخنة وزيادة رصيف استلام البوتاجاز مع شركة سوميد.

 

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية خلال انعقاد الجمعية العامة لشركة بتروجاس، فقد ساهم المشروع القومى لتوصيل الغاز للمنازل فى خفض كميات الاستهلاك من البوتاجاز من 4.2 مليون طن إلى 3.6 مليون طن مما ساهم فى خفض قيمة ما تتحمله الدولة فى دعم اسطوانة البوتاجاز .

 

وفى هذا الإطار استمرارا لجهود قطاع البترول في تنفيذ المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل تماشياً مع سياسة الدولة لإحداث نوع من العدالة الاجتماعية خاصة للمحافظات والمناطق الأكثر احتياجاً وتقليل متاعب المواطنين فى الحصول على اسطوانة البوتاجاز فقد تم التوسع فى استخدام الغاز الطبيعى بديلاً عن البوتاجاز ،حيث أنه للعام الرابع على التوالي يتم توصيل الغاز إلى مايتراوح بين 1.1 -1.2 مليون وحدة سكنية سنوياً تعادل حوالى 19 مليون أسطوانة بوتاجاز تم إحلالها وتوفيرها نتيجة توصيل الغاز خلال العام الأمر الذى أدى إلى تخفيض الدعم الموجه للبوتاجاز، ليصل إجمالى عدد الوحدات السكنية التي تم توصيل الغاز لها إلى حوالي 14 مليون وحدة سكنية على مستوى محافظات الجمهورية منذ بدء النشاط وحتى نهاية ديسمبر 2022 .

 

كما تم توصيل الغاز الطبيعى إلى 200 منطقة جديدة يدخلها الغاز الطبيعي لأول مرة خلال عام  2022، كما تم توصيل الغاز الطبيعى إلى 1825 مستهلك تجارى، و 124 مصنع.

 

وفى إطار التزام وزارة البترول والثروة المعدنية بتنفيذ مستهدفات المبادرات والتكليفات الرئاسية ومن أهمها مبادرة (حياة كريمة) لتطوير قرى الريف المصرى والقري والنجوع الاكثر احتياجاً، فقد تم توصيل الغاز الى 185 قرية من بداية المشروع وحتى الأن تخدم حوالى 620 ألف عميل ، وقد بدأ العمل خلال العام في مد شبكات الغاز الارضية الى 700 قرية  ،  هذا بخلاف 534 قرية مدرجة ضمن خطة الصرف الصحى الحكومى وسيتم توصيلهم بالغاز الطبيعى بالتزامن مع تنفيذ الوصلات المنزلية للصرف الصحى.

 

وخلال الأسبوع الماضى نجحت شركة مودرن جاس إحدى شركات  قطاع البترول، في توصيل الغاز لأول مرة لقرية جزيرة الحمودى بمركز ومدينة الوقف بمحافظة قنا، فى إطار برنامج توصيل الغاز الطبيعى لقرى محافظات مصر، الذى ينفذه قطاع البترول ضمن المبادرة الرئاسية المشروع القومى لتطوير قرى الريف المصري (حياة كريمة).

 

وأطلقت الشركة المنفذة لمشروعات التوصيل بقرى محافظة قنا، أول شعلة غاز طبيعى لأول وحدة سكنية وذلك بعد انتهائها من تدفيع الغاز بالقرية، وبذلك يرتفع عدد  قرى مبادرة حياة كريمة بمحافظة قنا التى استفادت من خدمة الغاز الطبيعى إلى 24 قرية  حتى الآن، وجارى تنفيذ أعمال التوصيل بالقرى الأخرى فور الانتهاء من مشروعات الصرف الصحى.

 

وناشدت الشركة، المواطنين فى قرية جزيرة الحمودى بسرعة التعاقد على توصيل الغاز لوحداتهم السكنية فى أسرع وقت ممكن ضمانًا لتعظيم وسرعة استفادة أهالى القرية من هذه الخدمة الحضارية، والإجراء الميسر لتقسيط التكلفة على فاتورة الاستهلاك فى إطار مبادرة وزارة البترول والثروة المعدنية لتقسيط تكلفة مساهمة المواطنين لتوصيل الغاز إلى وحداتهم السكنية على فاتورة الاستهلاك بواقع 30 جنيهًا شهريًا لمدة 6 سنوات بدون فوائد فى المدن والمناطق التى يصلها الغاز لأول مرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا