تراجع مؤشرات البورصة الامريكية والأوروبية

alx adv
استمع للمقال

شهدت البورصات الأمريكية حالة من التراجع بختام تعاملات أمس الثلاثاء ، مع تراجع للأسهم الأوروبية وسط ضعف الأرباح.

 

حركة مؤشرات البورصات الأمريكية

 

اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية ، على تراجع بنهاية جلسة أمس الثلاثاء ، حيث شهدت أسواق الأسهم الأمريكية انخفاضات ملحوظة بعد الافتتاح، وذلك بعد أنباء عاجلة عن وجود عطل فني ببورصة نيويورك.

وكانت وول ستريت قد افتتحت على انخفاضات ملحوظة، بينما عكس الدولار تراجعاته التي خيمت على تداولاته الصباحية ليرتفع الآن بعد صدور بيانات أعلى من التوقعات تدعم صعوده، بيد أن الذهب تحول للخسائر بعدما كان مرتفعًا في معظم تعاملات اليوم.

 

وصعد مؤشر داو جونز ، ما يعادل 33,733.96 نقطة بارتفاع بلغ +104.40 نقطة ، و نسبته بلغت +0.31%.

بينما سجل مؤشر إس آند بي 500 ، ما يعادل 4,016.95 نقطة بتراجع بلغ -2.86 نقطة ، و نسبته بلغت -0.07%.

كما شهد مؤشر ناسداك ، هبوط مسجلا 11,334.27 نقطة بتراجع بلغ -30.14 نقطة ، و نسبته ببلغت -0.27%.

حركات مؤشرات البورصات الأوروبية

 

و تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الأربعاء إذ أثرت النتائج الضعيفة لشركة مايكروسوفت الأمريكية العملاقة للبرامج على قطاع التكنولوجيا الأوسع، في حين نجحت مؤشرات على تحسن الآفاق الاقتصادية في منطقة اليورو في تغذية المخاوف بشأن المزيد من رفع أسعار الفائدة.

 

و انخفض المؤشر “ستوكس 600” الأوروبي ، بنسبة 0.3% ، مسجلا تراجعا لليوم الثاني، وكانت أسهم قطاعي التكنولوجيا والاتصالات الأكثر هبوطا.

كما هبط مؤشر “فوتسي 100” البريطاني ليسجل 7,752.19 نقطة بتراجع بلغ -6.36 نقطة و نسبته بلغت -0.08%.

و هبط مؤشر “داكس” الألماني مايعادل 15,034.75 بتراجع بلغ -57.36 نقطه ونسبته بلغت -0.39%.

وسجل مؤشر “كاك 40” الفرنسي ليسجل 7,028.26 نقطه بتراجع -22.22 ونسبته بلغت -0.31%.

 

كما هبط سهم مايكروسوفت 1.6% في تعاملات ما قبل فتح وول ستريت، بعد أن حذرت الشركة من أنها قد لا تحقق توقعات أرباح الخدمات السحابية في الربع الحالي.

ولم يعد الاقتصاديون في دويتشه بنك يتوقعون حدوث ركود في منطقة اليورو في عام 2023، وخفضوا أيضا توقعات التضخم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا