5 مخاطر فيروسية تواجه صناعة الدواجن خلال الشتاء

استمع للمقال

تعتبر صناعة الدواجن من أهم الصناعات التى تساهم بنسبة عالية فى صافى الدخل القومى، فضلًا عن مساهمتها فى توفير البروتين الحيوانى على مدار السنين الماضية، وبالرغم من أهمية هذه الصناعة وحجم الاستثمارات بها التى تتخطى 100 مليار جنيه، إلا أنها تواجه أزمات متتالية، على خلفية احتجاز خامات الأعلاف التى تدخل فى اعلاف صناعة الدواجن، بسبب أزمة العملة الأجنبية وتعقيدات الإفراجات البنكية، وسط تحرك حكومي لتطويق هذه الأزمات التي باتت تهدد صناعة يعمل بها أكثر من 3 ملايين عامل.

 

ورغم تعدد المشاكل التى تواجهها الصناعة الا أن تخبط السياسات سواء الانتاجية او التسويقية حال دون وصول الصناعة الى الكفاءة الإنتاجية والاقتصادية المناسبة والتى تتلاءم وحجم الاستثمارات القائمة فيها، تمر الصناعة بالعديد من التحديات التي أثرت على الإنتاج بشكل ملحوظ، لذا تعمل الدولة على تذليل كافة العقبات أمام هذه الصناعة؛ للحفاظ على كافة المكتسبات المتحققة منذ تطوير هذه الصناعة.

 

قال الدكتور خالد محمد البيومي رئيس قسم أمراض الدواجن بمعهد البحوث البيطرية بالمركز القومي للبحوث، إن المعهد يعمل على مواجهة الأمراض الفيروسية التي تصيب الدواجن، مضيفًا أنه مع دخول فصل الشتاء تواجه صناعة الدواجن العديد من المشكلات أهمها الأمراض الفيروسية وبخاصة الأمراض التنفسية مثل النيوكاسل ومرض إنفلونزا الطيور، مرض الالتهاب الشعبي، ومرض التهاب القصبة الهوائية المعدي.

 

أهم الإجراءات للوقاية من أمراض الشتاء

 

وأضاف رئيس قسم أمراض الدواجن بمعهد البحوث البيطرية بالمركز القومي للبحوث، أن هناك مجموعة من الحلول للوقاية من الأمراض الفيروسية في فصل الشتاء، وتتمثل هذه الإجراءات في، اتباع إجراءات الآمان الحيوي في العنابر بداية من اختيار العنبر، مرورا بالتجهيزات ووصولا إلى التخلص الامن من النافق أثناء دورة التربية، استخدام التحصينات المناسبة، حيث أنها تختلف باختلاف المنطقة الجغرافية، كما أنها تختلف باختلاف الفيروس المراد التحصين ضده، ويفضل عدم خلط أنواع مختلفة من اللقاحات إلى بمعرفة الشركة المنتجة.

الأسباب المؤدية إلى عدم فاعلية اللقاح

 

ولفت الدكتور محمد، إلى وجود مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى عدم فاعلية اللقاح، لذا يجب على المربيين الانتباه لمثل هذه الأمور، والتي تتمثل في، الحفاظ على درجة الحرارة المناسبة لتبريد اللقاح والموصى بها من قبل الشركة المنتجة، أثناء عملية التخزين، حيث أن الاختلاف في درجة الحرارة يؤدي إلى عدم فاعلية اللقاح، كذلك البعد عن تجميد اللقاح.

 

أرقام حكومية عن صناعة الدواجن

ووفق تقرير رسمي أصدره مركز المعلومات الصوتية والمرئية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أن صناعة الدواجن تستوعب نحو 3 ملايين عامل، ويبلغ إجمالي عدد المنشآت الداجنة نحو 38 ألف منشأة، تشمل: المزارع ومصانع الأعلاف والمجازر ومنافذ بيع الأدوية البيطرية واللقاحات، ويصل إجمالي حجم إنتاج القطاع التجاري من الدواجن في مصر رسميا إلى نحو 1.4 مليار طائر، و13 مليار من بيض المائدة سنويا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا