آخر الأخبار

«الملا»: رفع نسبة المكون المحلي بمجمع السولار الجديد فى أسيوط

alx adv
استمع للمقال

تفقد المهندس طارق الملا ،وزير البترول والثروة المعدنية، اليوم الثلاثاء، مشروعات زيادة الطاقة الإنتاجية للسولار وقدرات تصنيع المكون المحلي للمشروعات البترولية وذلك خلال زيارته لمحافظة أسيوط.

 

وافتتح “الملا”، ورش التصنيع المركزية الجديدة لشركة بتروجيت التي أقيمت على مساحة ٢٠ ألفا م٢، موضحًا أن إقامة هذا المشروع بهدف زيادة القدرات التصنيعية لرفع نسب المكون المحلي في المشروعات الجديدة لقطاع البترول بمنطقة أسيوط البترولية.

 

وأشار إلى أن المشروع يتميز بقدرات تصنيع متخصصة للأوعية والخزانات والأبراج كمكونات رئيسية في المجمع الجديد الجاري إقامته لإنتاج السولار والبنزين بالمنطقة الجغرافية البترولية بالمحافظة بما يرفع نسبة المكون المحلي، وكذلك مشروعات رفع كفاءة مصفاة تكرير البترول بأسيوط، وهو ما له مردود إيجابي على تقليل الاستيراد للمكونات بالعملة الصعبة وسرعة إنجاز المشروعات وتوطين هذه الصناعة الاستراتيجية في مصر بأياد وعقول مصرية من كوادر قطاع البترول الشابة.

 

وتفقد الوزير ومرافقيه، ورش التصنيع الجديدة، واطلع على ما تم إنجازه في مجال التصنيع للمشروعات الجاري إنشاؤها ضمن خطة الوزارة.

 

من جهته، استعرض المهندس وليد لطفي رئيس شركة بتروجيت، أهم ملامح المشروع الذي يعد أحدث المشروعات التي تم الانتهاء منها بواسطة الشركة لزيادة قدرات التصنيع المحلي، ويضم ٣ ورش متخصصة للإنتاج والتصنيع بطاقة حوالي ١٨٠٠ طن سنويا، تم تزويدها بأحدث الإمكانات من المهمات من الماكينات والمعدات.

 

وبحسب بيان الوزارة، تلبي الورش احتياجات المشروعات الجديدة بمنطقة أسيوط البترولية من خلال تصنيع ٤ خزانات للبوتاجاز زنة ٨٠٠ طن، علاوة على ١٧ مستودعا زنة ٩٠٠٠ طن بوحدة معالجة المياه، وذلك لمجمع أنوبك للسولار والمنتجات البترولية عالية القيمة الجاري إنشاؤه، وكذلك تصنيع ١٣٧ من المعدات زنة ٣٦٠٠ طن لوحدات الإنتاج بمصفاة تكرير أسيوط للبترول.

 

كما افتتح الوزير معسكر إعاشة العاملين بشركة بتروجيت، والذي تمت إقامته في إطار استراتيجية دعم العنصر البشري الركيزة الأساسية في تنفيذ الخطط والمشروعات وتوفيرا للمتطلبات الأساسية لفرق عمل الشركة وبما يتيح تواجدهم في نطاق المشروع وتكثيف العمل على ورديات طوال ٢٤ ساعة.

 

وخلال الزيارة، تفقد وزير البترول، الأعمال الجارية ومراحل تنفيذ مشروع مجمع إنتاج السولار والمنتجات البترولية التابع لشركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول (أنوبك)، كأكبر مشروعا يجري تنفيذه في صعيد مصر وذلك للوقوف على تقدم الأعمال على أرض الواقع وسرعة استكمال عمليات التنفيذ للمشروع.

 

وأوضح الوزير، أن متابعة سير العمل في إقامة المشروع تأتي في إطار ما له من أهمية كبيرة ومردود اقتصادي متميز ضمن خطة الوزارة لتطوير وتوسعة ورفع كفاءة مصافي تكرير البترول المصرية لزيادة طاقات الإنتاج من السولار والبنزين ودعم قدرتها على توفيرهما محليا للحد من الاستيراد.

 

ولفت إلى أن تصنيع المكونات للمشروع في ورش التصنيع المحلي يسهم باستمرار في رفع نسبة المكون المحلي بالمشروع لتصل إلى أكثر من ٥٠% بعد أن ارتفعت خلال الفترة الحالية إلى ما يتراوح بين ٤٠ إلى ٤٥%.

 

ويستهدف المجمع الجديد إنتاج نحو ٥ر٢ مليون طن سنويا منتجات بترولية يأتي في مقدمتها السولار بالمواصفات الأوروبية بواقع ٦ر١ مليون طن لتقليل الاستيراد من هذا المنتج الحيوي وتأمين استهلاك محافظات الصعيد من خلال هذا المشروع بديلا عن نقل السولار إليها من شمال مصر، علاوة على البوتاجاز والنافتا لإنتاج البنزين كمنتجات رئيسية للمجمع.

 

كما استمع الوزير ومرافقوه إلى عرض من المهندس محمد بدر رئيس الشركة، حول موقف تقدم الأعمال في استكمال الوحدات الرئيسية الأربع للمجمع بخلاف الوحدات التكميلية كوحدات معالجة مياه الصرف الصناعي وغيرها والتي تخدم المشروع الذي تنفذ أعماله شركتا إن بي وبتروجيت بالتعاون مع شركة تكنيب الإيطالية المقاول العام بتكلفة استثمارية حوالي ٩ر٢ مليار دولار.

 

كما تم استعراض حجم الأعمال المستهدف تنفيذها خلال الفترة القادمة، وفي هذا الصدد وجه الملا باستمرار التنسيق الكامل بين الشركات المنفذة للمشروع والعمل على توفير المتطلبات اللازمة للانتهاء من الأعمال المستهدفة وفقا للبرامج الزمنية المخططة مع الالتزام الكامل ومراعاة تطبيق إجراءات السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة.

 

كما افتتح الوزير المبني الإداري للعاملين بشركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول (أنوبك).

 

عامر جوب

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا