• logo ads 2

فوز طلاب الجامعة الأمريكية بالمركز الأول في مسابقة التحدي العربي للتكنولوجيا المالية

للجامعات..

alx adv
استمع للمقال

فاز فريق من طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالمركز الأول في مسابقة التحدي العربي للتكنولوجيا المالية للجامعات، والتي أقيمت مؤخرًا في معرض جيتكس دبي 2023، تحت رعاية فنتك إيجيبت FinTech Egypt التابعة للبنك المركزي المصري.

وقامت حاضنة أعمال MINT Incubator  التابعة للبنك المصري الخليجي EGBANK بتقديم الدعم الفني للفرق المصرية المشاركة في المسابقة.

 

ضم فريق الجامعة الفائز يارا البلتاجي، والتي تدرس التمويل وتتخصص فرعيا في الاقتصاد، وملك الشناوي، والتي تدرس التمويل وتتخصص فرعيا في الاقتصاد والرياضيات، وجودي علي، والتي تدرس إدارة الأعمال وريادة الأعمال.

وحصل الفريق على المركز الأول عن مشروعه  Mini Money وهو تطبيق مزود بمحفظة مالية مدمجة يهدف لزيادة تثقيف الشباب ماليا ومساعدتهم على اتخاذ قرارات مالية مسؤولة والإدخار بطرق غير تقليدية، كما يساعد التطبيق الأهل على تتبع إنفاق أبنائهم. يقدم التطبيق طرق ادخار غير تقليدية حيث يطبق نظام مكافآت فريد من نوعه لتحفيز الشباب على الادخار، مثل تقديم خصومات في متجر الألعاب المفضل لديهم. تفوق فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة على ستة فرق من دول عربية مختلفة تضم الإمارات العربية المتحدة والأردن ولبنان.

 

وبدأ الطلاب مشروع  Mini Money في فبراير 2023، ضمن مادة ريادة الأعمال والابتكار والتي يقوم بتدريسها الدكتور معتز درويش، أستاذ ممارسة مساعد بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة. قال درويش والذي قام بالإشراف على الطلاب طوال رحلتهم من المسابقات المحلية إلى النهائيات الإقليمية: “نحن فخورون للغاية بفريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة وإنجازهم الرائع، إن تفانيهم وإبداعهم هو ما ساعدهم في الحصول على هذه النتيجة المذهلة.” وأضاف درويش أن فوز الطلاب بهذه المسابقة يؤكد على تميز طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة ويجسد التزام الجامعة بتزويد طلابها بالمهارات اللازمة لمواجهة التحديات الكبيرة في الأسواق المصرية والناشئة، باستخدام تقنيات مبتكرة ونماذج أعمال مسؤولة.

 

كما أوضح درويش أن الحل التكنولوجي المالي الذي يقدمه فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة يحمل إمكانات هائلة وهدفًا اجتماعيًا واضحًا، حيث أنه يركز على العادات المالية للأجيال القادمة في مصر.

وقال درويش: “المشكلة التي ركز الطلاب على إيجاد حل لها هي مشكلة متواجدة في السوق المصري على نطاق واسع، وخاصة في الأسواق الناشئة، وتشعر بها العديد من الأسر المصرية يوميًا، وهو ما تؤكده الأبحاث التي أجراها الفريق.”

وقالت يارا البلتاجي، عضو الفريق الفائز: “نشعر جميعا بالفخر الشديد، ويلهمنا هذا الإنجاز لمواصلة مشروعنا وتخطي الحدود في عالم التكنولوجيا المالية.” وأضافت البلتاجي أن تنوع شخصيات الفريق ساهم في إثراء تجربتهن للوصول لأفضل الحلول المالية التكنولوجية كما أكدت البلتاجي أنهن تلقوا دعمًا وتشجيعًا كبيرا للمنافسة في المسابقات المحلية والإقليمية من الدكتور معتز درويش، “لقد ساهم تعزيزه لاختلاف شخصياتنا ورؤانا في مساعدتنا على اتخاذ القرارات بطريقة سلسة.

 

وأوضحت عضو الفريق ملك الشناوي أنهم عملوا لمدة 9 أشهر مع الدكتور درويش على تطوير فكرة شركتهن الناشئة بشكل مستمر وقاموا بإجراء العديد من التغييرات بناء على ملاحظات أولياء الأمور والمصرفيين وأصحاب رؤوس الأموال وأساتذة الجامعة. أجرى الطلاب أيضا أبحاثًا عن مفهوم التعاطف أثناء تحديد المشكلة وقاموا بجمع البيانات عن أعمار الأطفال في مصر الذين يحصلون على مصروف جيب يومي والحد الأقصى لهذا المصروف. كما قاموا بإجراء أبحاث حول مصروف الجيب اليومي الذي يحصل عليه الأطفال والشباب طبقا لظروفهم الاجتماعية والاقتصادية.

وأضافت البلتاجي: “لقد ساعدتنا تلك الأبحاث على فهم المستهدفين من تطبيقنا بشكل أفضل وطرق التسويق المناسبة لجذب جمهورنا المستهدف.

 

تدرب الطلاب أيضا خلال فترة دراستهم مادة ريادة الأعمال والابتكار في كلية إدارة الأعمال بالجامعة على جميع جوانب تصميم مشروع ريادة الأعمال، بدءًا من صياغة مشكلة العملاء إلى تصميم نموذج أعمال ونموذج أولي وتقديم عرض لمشروعاتهم للجمهور.

وظهر أهمية هذا التدريب في نهائيات مسابقة التحدي العربي للتكنولوجيا المالية للجامعات حيث أوضحت البلتاجي أنه لم يكن أمامهم سوى ثلاث دقائق لعرض فكرتهن بالكامل على لجنة التحكيم وتغطية جميع عناصر المشروع، بما في ذلك النموذج الأولي: “كان علينا أيضًا أن نكون على دراية بالقواعد واللوائح التي يتعين علينا اتباعها إذا أردنا تنفيذ فكرتنا في مصر، الأمر الذي تطلب بحثًا مكثفًا من جانبنا، ولكن في النهاية كان الأمر يستحق كل هذا المجهود خاصة عندما تمكنا من إجابة جميع الأسئلة دون تردد.

 

ساهم هذا الفوز أيضا في إتاحة العديد من الفرص للطلاب، حيث أوضحت البلتاجي، أنهم حصلوا على تدريب في بنك المشرق نتيجة لهذا الفوز، وتم اختيارهن لبرنامج حضانة أعمال MINT للتكنولوجيا المالية لمدة ثلاثة أشهر والذي نظمه EG Bank، الأمر الذي ساهم في زيادة معلوماتهن بشكل كبير بالتكنولوجيا المالية والنظام البيئي للشركات الناشئة في مصر.

كما استفاد الطلاب من التواصل المستمر مع المتخصصين والموجهين الذين قدموا لهن نصائح قيمة مما أتاح لهن فرصًا جديدة،وأضافت البلتاجي: “لقد منحنا الفوز في التحدي العربي للتكنولوجيا المالية في دبي فرصة رائعة لعرض مهاراتنا على المستوى الدولي”.

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919، وهي مؤسسة تعليمية أمريكية معتمدة توفر تعليماً متميزاً باللغة الإنجليزية وهي مركز الحياة الثقافية والاجتماعية والفكرية في العالم العربي.

تعتبر الجامعة ملتقى لثقافات العالم ومنتدى للنقاش ومد أواصر التفاهم بين مختلف الثقافات كما تعد جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية والبحثية وبرامج التعليم بالخارج.

 

تقدم الجامعة 39 برنامجاً لطلاب البكالوريوس و52 برنامجاً لطلاب الدراسات العليا وبرنامجين للدكتوراه، حيث تستند المناهج الدراسية على التعليم المعتمد على النهج الليبرالي الذي يشجع الطلاب على التفكير بشكل نقدي وتحليلي لإيجاد حلول مبتكرة للمشكلات والتحديات التي تواجه المنطقة والعالم.

الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، لا حزبية ومتعددة الثقافات والتخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر والولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.

 

 

الطلاب الفائزين
الطلاب الفائزين

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار