• logo ads 2

حسام عيد: الطروحات الحكومية قُبلة الحياة للبورصة

alx adv
استمع للمقال

قال حسام عيد، مساعد حزب العدل للشئون الاقتصادية ، وخبير أسواق المال، إن الطروحات الحكومية هى قبلة الحياة للاقتصاد وللبورصة المصرية، وسوف يتم طرح شركات حكومية وحصص بالشركات الحكومية بالبورصة سواء للاكتتاب العام أو دخول مستثمر استراتيجي في بعض الشركات، مما قد يساهم في تطوير الأداء المالي لهذه الشركات، ويدفعها أيضاً إلى تحقيق معدلات نمو مرتفعة في الأرباح.

اعلان البريد 19نوفمبر

وأشار عيد، في حواره مع “عالم المال”، إلى أن تجديد الحديث عن تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية كان له تأثير سلبي على أداء مؤشرات البورصة  والذي ترتب عليه خروج بعض رؤوس الأموال، مؤكداً على ضرورة حسم أمر إلغاء تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية وعدم تأجيلها وذلك بعد إهدار مايقرب من ٦ مليار جنيه وهى الحصيلة المتوقعة من تطبيق ضريبة الدمغة خلال عام ٢٠٢٣ ، وذلك بعد التوقف عن تحصيلها.

ماذا عن مستجدات ملف الطروحات الحكومية؟

تعتبر الطروحات الجديدة هي قبلة الحياة للبورصة المصرية، ويعتبر الاستثمار الغير المباشر هو بطل المرحلة الراهنة للخروج الآمن من الأزمة العالمية الراهنة، وذلك من خلال البدء في تنفيذ برنامج الطروحات الحكومية،  والذي يتضمن مايقرب من 52 شركة من الشركات الرائدة والقوية مالياً والتي تمثل أكثر من 18 قطاعا بالاقتصاد المصري، ويعتبر هو السبيل الوحيد لتخفيف حدةً الأزمة الاقتصادية العالمية على الاقتصاد المصري.

ماهى رؤيتك لطرح الشركات الحكومية بالبورصة المصرية؟

سوف يتم طرح شركات حكومية وحصص بالشركات الحكومية بالبورصة المصرية سواء للاكتتاب العام أو دخول مستثمر استراتيجي في بعض الشركات، وتخارج الحكومة من هيكل ملكية بعض الشركات بمختلف القطاعات الاقتصادية، مما قد يساهم في تطوير ألاداء المالي لهذه الشركات، ويدفعها أيضاً إلى تحقيق معدلات نمو مرتفعة في الأرباح بالقوائم.

ماذا تفعل الطروحات الحكومية للاقتصاد؟

تعتبر الطروحات الحكومية القوية بمثابة قبلة الحياة للاقتصاد المصري ولكي ينجح في تحقيق الهدف منه يجب تشكيل مجموعة اقتصادية من أفضل خبراء الاقتصاد المصري لإدارة برنامج الطروحات الحكومية الجديدة لتدير هذا الملف الهام جداً، والعمل على تحقيق عوامل نجاح الطروحات وهى التسعير  والترويج الجيد لضمان نجاح تنفيذ برنامج الطروحات وذلك لأهميته القصوى لجذب المزيد من رؤوس الأموال المستثمرة الأجنبية وأيضاً المحلية بالاقتصاد المصري.

ما تأثير الطروحات الجديدة على أسواق المال العربية؟

الذي حدث في الأسواق المالية العربية أن الطروحات الجديدة دفعت بسوق المال السعودي وسوق أبوظبي المالي وأيضاً سوق دبي المالي مؤشرات اقتصادها نحو الصعود، وتحقيق معدلات نمو قياسية، وذلك من خلال ضخ استثمارات جديدة بالطروحات الجديدة، مما انعكس إيجاباً على أداء مؤشرات الاقتصاد لهذه الدول.

ما هو تأثير تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية وتأجيلها لبداية للعام القادم على البورصة المصرية؟

تجديد الحديث عن تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية كان له تأثير سلبي على أداء مؤشرات البورصة المصرية والذي ترتب عليه خروج بعض رؤوس الأموال المستثمرة من المستهدفين من تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية الأمر الذي دفع المؤشرات الرئيسية نحو الهبوط

الأمر الذي يؤكد أن تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية له تأثير سلبي كبير على أداء مؤشرات البورصة المصرية ودفعها نحو التخلي عن مكاسبها التي حققتها خلال الفترة الأخيرة خاصة أن البورصة المصرية خلال الفترة الراهنة تحتاج إلى المزيد من المحفزات سواء محفزات ضريبة أو محفزات لقيد الشركات الجديدة خاصة بأنه لا يوجد بالاسواق المحيطة مايسمى بضريبة الأرباح الرأسمالية، مما يؤكد أن تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية هو أمر سلبي على أداء مؤشرات البورصة المصرية ويجب شطب كلمة ضريبة من قاموس البورصة المصرية والعودة إلى تطبيق ضريبة الدمغة المستقطعة من العمليات المنفذة مرة أخرى

ماذا تنتظر من ملف تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية؟

ويجب أن يتم حسم أمر إلغاء تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية وعدم تأجيلها وذلك بعد إهدار مايقرب من ٦ مليار جنيه وهى الحصيلة المتوقعة من تطبيق ضريبة الدمغة خلال عام ٢٠٢٣ ، وذلك بعد التوقف عن تحصيلها مع تأجيل تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية، مما يؤكد على ضرورة حسم أمر ضريبة الأرباح الرأسمالية سواء بالإ لغاء أو التطبيق.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار