• logo ads 2

أستاذ بجامعة المنصورة: السل من أخطر الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان

وأشد من كورونا

استمع للمقال

قال الدكتور حازم رمضان، أستاذ الطب البيطري بجامعة المنصورة، إن الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان عديدة، ويأتي على رأسها مرض السل، الذي يعد من أخطر الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، مؤكدا أن هذا المرض أشد من فيروس كورونا على الكائنات الحية.

اعلان البريد 19نوفمبر

 

وأضاف رمضان، في كلمته خلال الاحتفال بيوم الطبيب البيطري، أن مرض السل مرض حيواني ينتقل إلى الإنسان من خلال الطعام، موضحا أن هناك عددا من الأبحاث التي تعمل على تطوير اللقاح.

 

وأكد الدكتور حسين على، وكيل كلية الطب البيطري جامعة القاهرة، أن هناك العديد من الفيروسات التي تنتقل من الحيوان إلى الإنسان، مضيفا: “فمثلا فيروس كورونا انتقل من الحيوان إلى الإنسان ليصبح عرضه للإصابة به، لذلك نريد التأكيد على أهمية إجراء التجارب على الحيوان مثل الإنسان والنبات، والاهتمام بمعرفة المزيد من التفاصيل عن أمراضها التي قد تمثل ضررا على الإنسان، سواء صحيا بالإصابة أو يكون هناك تأثير اقتصادي”.

 

وأوضح علي، خلال الاحتفال بيوم الطبيب البيطري، الذي تنظمه نقابة الأطباء البيطريين، في دار الأوبرا المصرية، أن البحث العملي أساس حل أي مشكلة من تحديات الحياة، فهو بلا شك يسهم في التنبؤ بالفيروسات، وتطورها وإيجاد لقاحات لها، مشددا على ضرورة دراسة الفيروس وتاريخه وكيفية التعامل معه، ومن أي حيوان ظهر وانتقل للإنسان، مطالبا بتعاون الوزرات والجهات المعنية معا في هذا الصدد.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار