• logo ads 2

الذهب يعود للأحمر وسط تعافي الدولار والسندات قبيل صدور مبيعات التجزئة الأمريكي

alx adv

شهدت أسعار الذهب تراجعا هامشيا خلال تعاملات يوم الثلاثاء لتواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي بعد أن محت أرباحها الضئيلة التي حققتها بوقت مبكر من الجلسة خلال تداولات الفترة الآسيوية، حيث لاقى الذهب ضغوطا هبوطيا وسط ترقب المستثمرين صدور بيانات مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي الهامة في الولايات المتحدة.

وعلى صعيد التداولات، تراجعت أسعار العقود الفورية لمعدن الذهب بنحو 0.30% لتسجل 2,312.13 دولارا للأوقية ، وكذلك انخفضت أسعار عقود الذهب الآجلة، تسليم شهر أغسطس، بحوالي 0.1% مسجلة 2,327.30 دولارا للأوقية.

أما بالنسبة للمعادن الأخرى خلاف الذهب ، فقد هبطت أسعار عقود الفضةالفورية بنسبة 0.93% إلى 29.19 دولارا للأوقية ، بينما استقرت عقودالبلاتينيومالفورية عند حوالي 972.76 دولارا للأوقية ، في حين ارتفعتعقود البلاديومبنحو 1.41% إلى 882.63 دولارا للأوقية.

أفاد تقرير صادر في وقت مبكر من صباح اليوم عن مجلس الذهب العالمي بأنه من المتوقع أن يزيد الطلب على الذهب من قبل البنوك المركزية العالمية مع ارتفاع مشتريات 5 من البنوك المركزية الأكثر شراءا لمعدن الذهب ، وهو ما أعطى بعض الدعم لأسعار الذهب بوقت مبكر من الجلسة.

ولكن الدولار الأمريكي تعافي بعد ذلك، حيث صعد مؤشر الدولار- الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من 6 عملات رئيسية أخرى – بحوالي 0.16% ليسجل 105.54 نقطة، مما تسبب بضغوط على الذهب المسعر بالعملة الخضراء مع تراجع الإقبال عليه وسط ارتفاع تكلفة حيازة السبائك بالنسبة للمستثمرين حاملي العملات الأخرى خلاف الدولار.

وفي نفس الوقت، ارتدت عوائد سندات الخزانةوعاودت الارتفاع اليوم، لتصعد عوائد سندات الخزانة القياسية لأجل 10سنوات خلال تعاملات الثلاثاء بعد أن هبطت أمس لتسجيل أدنى مستوياتها منذ بداية أبريل، وارتفعت بنسبة 0.69% مسجلة 4.3%، وهو ما تسبب بالمزيد من الخسائر لأسعار الذهب ، وسط إقبال المستثمرين على حيازة السندات على حساب المعدن الأصفر.

ويأتي هذا الانتعاش الذي شهده كل من الدولار وعوائد سندات الخزانة في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون صدور بيانات مبيعات التجزئة العامة للغاية في الولايات المتحدة قبل صدور بيانات الإنتاج الصناعي بوقت لاحق من اليوم، حيث قد تساعد البيانات المستثمرين على رسم صورة أوضح للتحركات المحتملة بشأن أسعار الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار