القائمة إغلاق

شكاوى طلاب وأولياء أمور مدارس المتفوقين من تعديلات نسبة كلياتهم

تقرير / أسامة عبد الله

سادت حالة من الغضب والاستياء بين عدد من أولياء الأمور وطلاب مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا ” STEM” طلاب الصف الثالث الثانوي، وذلك بعد حذف بعض الكليات  وإضافة كليات أخرى إلى النسبة المرنة، عند تسجيل الرغبات، بالإضافة إلى تقليل عدد الرغبات عند البعض  من ٧٥ رغبة إلى ٥٩.

وكشف بعض الطلاب عن المعاناة التى يعيشون فيها ومستقبلهم الذى بات فى مهب الريح، وأكد الطلاب فى فيديو حصل عليه “عالم المال” قائلا :  دخلنا المدرسة وانتهينا من العام الدراسى على أساس أن تنسيقها يتم بقانون صادر عن لائحه تضامنية بين وزاره التربية و التعليم و التعليم العالي ينص، علي حسبة مقاعدنا في الجامعات بطريقة تسمي النسبه المرنة لا تعتمد علي المجموع.

وقال الطلاب في شكواهم: فى هذه الطريقة يتم ترتيب الطالب بتحديد الكليات المقررة لنا على أساس هذه اللائحة،  وهم خمس كليات بالنسبة لعلمي علوم: “طب بشري وطب الأسنان وصيدلة وطب بيطري وعلوم” وثلاث كليات لشعبة علمي رياضة و هي “هندسة وحاسبات ومعلومات وعلوم”،  وتعتمد حساب هذه النسبة على قسمة أعداد شعبة علمي علوم أو علمي رياضة على أعداد طلاب الثانويه العامه الملتحقين بالكليات المذكوره أعلاه ثم ضربها في العدد المقرر لكل كلية علي حده.

 وتابعوا: “أنه على مدار الثلاث سنوات السابقة تم اضافة بعض الكليات ذات مقاعد بالكوتة،  وهي كليات بعدد مقاعد لا تدخل في حساب النسبة المرنة وهي : علاج طبيعي بالنسبه لعلمي علوم و فنون جميله و تطبيقيه و فنون جميله عماره،  وقد تم ذلك علي مدار الأعوام السابقه حتى العام الماضي.

الطلاب: إضافة كلية العلوم التطبيقية والطبيه إلى النسبة المرنة تعد كارثة

ويضيف الطلاب أنه بعد فتح التنسيق لنا فوجئنا بوجود كلية العلوم التطبيقية والطبيه وكلية حاسبات ومعلومات في التخصصات المتاحه لعلمي علوم و التي إذا تم اضافتهم الي النسبه المرنه تعد كارثة، لأنها تؤثر علي عدد مقاعدنا في كل الكليات بالسلب .

وأوضحوا أنه عندما طالب مجلس الأمناء بمجلس الشعب عام ٢٠١٨ بحذف كلية علوم من النسبه المرنة ردوا بأن القانون ينص علي وجودها ضمن الكليات ولا يمكن إضافة أو حذف اي كلية نص عليها القانون و بالرغم من ذلك نفاجأ بكليات جديده تضاف هذا العام للنسبه المرنة و هذا منافٍ لما حدث في ٢٠١٨ و القانون الصادر المذكور بالاعلي.

ويتابع الطلاب: برغم من ذلك أكملنا ملء التنسيق الذي بدأ من أسبوع كامل برغباتنا كاملة في جميع التخصصات المتاحه في الموقع و حصلنا علي وصل ورقم يثبت انتهائنا من ملء التنسيق حتي يوم الأحد الماضي، مشيرا إلى أننا فوجئنا منذ ثلاث ايام عند تفقد الموقع بحذف كلية الفنون التطبيقية،  و العلاج الطبيعي اليوم من الرغبات المسجلة وعند الضغط علي تعديل الرغبات لاحظنا عدم وجود كلية الفنون التطبيقية وعلاج طبيعي و هندسة برغم من وجود هندسة في الرغبات المحفوظه بجانب تقليل عدد الرغبات عند البعض  من ٧٥ الي ٥٩رغبة.

ويشير الطلاب: “بعد التوجه إلي معمل التنسيق بكلية الهندسة جامعة القاهرة و مكتب التنسيق العام بجامعة عين شمس، تم اخبارنا أنهم قاموا بتعديل الموقع بحذف كلية الفنون التطبيقية و جعل ظهور كلية هندسة طبقا لحد ادني في المجموع و إتاحة ٧٥ رغبه فقط لمن هم أعلي من الحد الأدنى اما من دونه ٥٩ رغبة و أنه سيتم حذف جميع الكليات خارج النسبه المرنة مع العلم أن هذه المشكله تواجه الان من هم اعلي أو دون الحد الأدنى”.

وقال الطلاب: “مع العلم أنه لم يتم اخبارنا أو اخبار وحدة ستيم بوزارة التربية والتعليم بذلك مسبقا و أن ذلك تم بعد ملئ الطلاب للرغبا، وكما سمعنا ان لم يتبقي اماكن للوافدين في كليات الفنون التطبيقية وعلاج طبيعي فتم  اخذ الكوتة الخاصة بنا لتوفير مقاعد لهم”.

 وأكدوا أنه طبقا لجميع القوانين السابقة فهذا ليس قانونيًا أن يطبق علي هذه الدفعة بأي شكل من الاشكال لأن ذلك يعتبر تطبيق بأثر رجعي كما أن ذلك يعد تدمير لمستقبل ٧٥٠ طالب .

 وتابعوا انه علي عكس المعتاد في جميع الاعوام السابقة من تخصيص عدد منح من وزاره التربية و التعليم للاوائل تصل إلى ٥٠ منحة ببعض الجامعات الخاصه بجانب ٥٪ من مقاعد الجامعات الخاصه تخصصها وزارة التعليم العاليكما نص عليها القانون، فقد فوجئنا بتعميم حول كل ما يخص ملف المنح الخاص بنا و تأخير فتح هذا الملف حتى الآن، وهو في غاية الخطورة لأن الدراسة ببعض الجامعات الخاصة قد بدأت.

مدرسة المتفوقين

يذكر أن طلاب من مدرسة المتفوقين، يحصلون على منح دراسية كاملة خارج مصر في الدول الاجنبية في افضل جامعات العالم مثل MIT و Stanford و Northwesternوغيرها من الجامعات المرموقة ، واثبتوا جدارتهم وتميزهم الدراسي والعلمي واعترف بهم العالم الخارجي مؤكدين أنهم أصبحوا مجرد فئة مهمشة لا تحصل علي ابسط حقوقها في بلدنا على حد قولهم .

أولياء الأمور: انقذوا مستقبل 750 طالب

 ومن ناحيتها قالت إحدى أولياء الأمور،فى استغاثة لوزير التعليم العالى، إن “أولادنا اتخطفوا من أحضان أمهاتهم ورعاية اسرهم في سن مبكرة جدا كانوا أحوج ما يكونوا اليه في هذا العمر”.

وأضافت فى تصريحات لـ”عالم المال” أن  أبناءهم قد تم “خطفهم” من بلادهم وذهبوا بهم الى بلاد مجهولة لا يعرفون فيها أي شخص فمنهم من أتى من  محافظات مختلفة، “الاسكندرية والشرقية والغربية الي الأقصر وقنا والبحر الأحمر وأسيوط ” وهم آخر مكان كان مسموح لهم الشارع اللي مجاورلهم على حد قولها.

وأكدت أن الطلاب من السابعة صباحا وما قبلها وحتي الثانية عشرة مساء وما بعدها وهم في دوامة ومتاهة وقلق وصراع مع الوقت ليصنعوا لأنفسهم ولبلدهم مصر شئ يفتخرون به وتفتخر هي أيضا بهم،مطالبة بانقاذ مستقبل هؤلاء الطلاب قبل فوات الأوان.

وناشد أولياء الأمور وزير التعليم العالى، والبحث العلمى، بالتدخل لحل مشكلة أبنائهم حرصا على مستقبلهم العلمى

Posted in بنوك

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً