القائمة إغلاق

وزير النقل يتفقد محطة مصر لبحث أزمة تأخير القطارات

تفقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل محطة مصر برمسيس اليوم لبحث أزمة تأخيرات القطارات والتى تأتى نتيجة احتجاج السائقين بسبب الحكم بسجن سائق قطار النجيلى 9 سنوات ودخل فى اجتماع مباشر مع قيادات هيئة السكة الحديد لبحث الأزمة وذلك للمرة الثانية خلال أقل من أسبوع.

وكان قد عقد وزير النقل اجتماعا موسعًا مع رئيس وقيادات هيئة السكك الحديدية وبحضور أعضاء النقابة العامة للسكك الحديدية وعدد من قائدي القطارات، وذلك لبحث أسباب تأخيرات القطارات خلال الساعات الماضية على خطوط السكك الحديدية.

واستعرض الوزير كافة الأسباب التي أدت إلى هذه التأخيرات والتي كان لها تأثيراً سلبياً على جمهور الركاب، مؤكداً على أنه على ثقة أن كافة العاملين بالسكة الحديد ومنهم قائدي القطارات بما لديهم من واجب وطني تجاه الراكب سيقومون بتلافي كافة أسباب هذه التأخيرات والعمل على انتظام جداول التشغيل خلال الساعات المقبلة مشيراً إلى أن وزارة النقل وهيئة السكة الحديد تقدم الاعتذار لكافة الركاب عن هذه التأخيرات.

وأكد رئيس هيئة السكك الحديدية المهندس أشرف رسلان، خلال الاجتماع، أن قائدي القطارات وكافة العاملين بالسكة الحديد سيواصلون دائما العمل في خدمة المواطن المصري وتقديم كافة الخدمات له كما أكد الحضور من قائدي القطارات على انهم و كافة قائدي القطارات في مختلف الخطوط دائما في خدمة المواطنين وأنهم سيبذلون كافة الجهود للحافظ على تقديم خدمة مميزة لجمهور الركاب واستكمال مسيرة التطوير لهذا المرفق الحيوي الهام.

وتشهد حركة القطارات حاليًا ارتباك على كافة الخطوط بالجمهورية وتأخيرات منذ الثلاثاء الماضى بسبب قيام سائقى القطارات بتشغيل أجهزة التحكم الآلى بجرارات القطارات (ATC)، احتجاجا منهم على الحكم على سائق حادث “قطار النجيلى ” الذى وقع فى مارس الماضى وتسبب فى إصابة ١٣ راكبا بالسجن لمدة ٩ سنوات نتيجة إغلاقه جهاز التحكم الآلى بجرار قطاره.

Posted in الاقتصاد،نقل وسيارات

مواضيع مرتبطة