القائمة إغلاق

“كايرو ثرى إيه”: نستهدف إنتاج 60 ألف طن لحم كمرحلة أولى بحلول 2022

إسكندر: الدولة حريصة على تقديم الدعم للمسثمرين في مجال صناعة الدواجن بكافة حلقاتها

 

قال الدكتور أمير إسكندر الرئيس التنفيذي لشركة كايرو ثرى إيه، إن العشوائية وعدم التنظيم فى صناعة الدواجن السبب الرئيسي بعدم الإحساس بالاكتفاء الذاتى ، لأن صناعة الدواجن قطاع متكامل مابين الشركات التى تمثل 30% وبين المحرك الأساسي لصناعة ” صغار المربيين” التى تمثل 70% من إنتاج مصر من الدواجن، ولكن بسبب عدم وجود تحكم فى استمرار صغار المربين أدى ذلك إلى تغير الإنتاج لديهم وبالتالي أثر على تحرك سعر السوق وعدم الإستقرار فى ذات الوقت، وذلك بسبب ضعف الإمكانيات لديهم وأيضا ضعف الثقة الموجودة والبعد الوقائى وزيادة الأمراض.

 

وأكد إسكندر فى تصريحات خاصة لـ« عالم المال» أن الاستيراد ينافس الشركات الكبرى ، ولكن شركة “كايرو ثرى إيه” تنظر إليها بطريقة مختلفة لان الدولة بتتوجه لتوفير الأمن الغذائي وسد الفجوة وفى نفس الوقت خلق فرص عمل وتوفير العملة الصعبة لذلك توجهنا لهذا الاتجاه على أساس عدم المنافسة ولكن لتكميل الإنتاج فى السوق .

 

قانون 70 لاستمرار صناعة الدواجن

 

وأكد أن قانون 70 الخاص بحظر تداول الدواجن الحية من الأساسيات لاستمرار صناعة الدواجن ، ولكن فى نفس الوقت تطبيقه لابد أن يكون مبنى على خطة واضحة ، لافتإ أن الدولة والشركات ليس لديهم الإمكانيات لتمويل كل هذه الصناعة وتحويلها “للمبرد او المجمد “، لعدم وجود الدعم اللوجيستي من ثلاجات تخزين وعدم وجود طاقة شرائية لسماح بتطبيق قانون 70.

 

وأوضح أمير إسكندر الرئيس التنفيذي لشركة كايرو ثري،  أن لنجاح هذا القانون لا بد من تطبيقه فى المناطق  السياحية والقاهرة الكبرى لان اعتمادهم الأساسى على الدواجن المجمدة فعند التقنين فى هذه المحافظات سيساعد  على استقرار الشركات.

 

وأضاف إسكندر أنه برغم من اعتماد  14 منشأة خالية من انفلونزا الطيور إلا أن المنظمة العالمية للصحة الحيوانية “OIE” صرحت بأن الدول التى تستوطن بها الأمراض غير مسموح لها بالتصدير، لأن الشركة يجب أن تثبت أولا خلوها من الأمراض ،وهذا يتم بعد متابعة من قبل الهيئات المختلفة الموجودة خلال عام على الأقل وتعطى اعتماد أن الشركة خالية من اى إصابة من انفلونزا الطيور .

 

تطورات مشروع شركة كايرو ثرى ايه الجديد 

 

وكشف الرئيس التنفيذي لشركة كايرو ثرى إيه، عن تطورات مشروع الشركة الجديد وهو المدينة الداجنة مؤكداً أنه أكبر مشروع داجني متكامل في الشرق الأوسط وأفريقيا حيث يتضمن المشروع جميع مراحل تنمية الثروات الداجنة بداية من تربية جدود الدواجن وحتى تقديم منتج عالي الجودة لمائدة المستهلك.

المشروع يقام على مساحة 27 ألف فدان

وأضاف أن المشروع يقام على مساحة 27 ألف فدان في مدينة الواحات، ويستهدف إنتاج 60 ألف طن لحم كمرحلة أولى سنويًا إلى السوق المحلي بحلول عام 2022 بإجمالي استثمارات تتجاوز 3 مليار جنيه.

 

وأكد إسكندر، أن شركة كايرو ثري إيه، تمتلك رؤية واضحة في صناعة الدواجن تقوم على محورين؛ الأول الجودة، وهو ما يتحقق في إنتقاء سلالة هبرد افيشنسي بلس، والتي تتميز بمعدلات إنتاج مرتفعة عبر جميع حلقات الإنتاج، والمحور الثاني هو المساهمة في تحقيق خطط الدولة لخفض معدلات الاستيراد والوصول إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي والمساهمة في رفع معدلات الصادرات وتحقيق أعلى معدلات الربحية لمربي الدواجن وتغطية الطلب المحلي المتزايد.

 

الدولة حريصة على تقديم  الدعم للمسثمرين في صناعة الدواجن 

وأشاد الاسكندر على  حرص الدولة على تقديم كل الدعم للمسثمرين في مجال صناعة الدواجن بكافة حلقاتها، والعمل على تحقيق عدة أهداف أهمها تحقيق الاكتفاء الذاتي وتصدير الفائض وما له من تأثير والمساهمة في جلب العملة الصعبة، مشيراً إلى أنه رغم التحديات التي واجهتها مجموعة كايرو ثري أيه خلال عام 2020 والتأثير الكبير بسبب تداعيات موجه كورونا على حجم أعمالها، إلا أن المجموعة كانت عازمة على تنفيذ وعودها مع الحكومة المصرية والمضي قدماً في المساهمة في تحقيق أهداف الحكومة في صناعة الدواجن وضخ المزيد من الاستثمارات والتوجه نحو اختراق أسواق التصدير لتوفير المزيد من العملة الصعبة والتي ستدعم مؤشرات الاقتصاد المصري الإيجابية.

 

 

Posted in اقتصاد محلي،تجارة وصناعة

مواضيع مرتبطة