القائمة إغلاق

خبراء يتوقعون ارتفاع مبيعات السيارات بأمريكا

يتوقع الخبراء إعلان ارتفاع مبيعات السيارات في الولايات المتحدة خلال الربع الثالث من العام الحالي بفضل انخفاض الفائدة على القروض والتحول نحو وسائل النقل الخاصة في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد، لتخرج شركات السيارات الأمريكية من الأزمة التي تعرضت لها نتيجة الجائحة خلال الربيع الماضي.

وبحسب تقرير مؤسسة جيه.دي بارو لأبحاث السوق، فإنه من المتوقع وصول مبيعات السيارات في الولايات المتحدة خلال سبتمبر الماضي إلى ما يعادل 15.7 مليون سيارة سنويا، بانخفاض نسبته 1.6% عن المعدل خلال الشهر نفسه من العام الماضي.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن التقرير القول إنه من المتوقع أن تسجل مبيعات التجزئة التي لا تشمل المبيعات المجمعة لشركات مثل شركات تأجير السيارات نموا خلال الشهر الماضي مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، لتكون أول زيادة سنوية منذ فبراير الماضي وهو الشهر الذي سبق تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة والعالم خارج الصين.

كانت مبيعات السيارات في الولايات المتحدة قد تراجعت خلال الربيع الماضي لتسجل أقل معدل سنوي لها منذ عشرات السنين في أبريل الماضي عندما بلغ معدل المبيعات 8.6 مليون سيارة سنويا.

ورغم أنه من غير المحتمل ان تعوض شركات السيارات حجم المبيعات الذي فقدته خلال شهور الإغلاق في الربيع الماضي، فإن الأمر قد لا يصبح مشكلة بالنسبة للشركات التي تنتج سيارات غالية الثمن مثل السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في) والشاحنات.

من ناحية أخرى يتوقع الخبراء أن يكون متوسط سعر السيارات خلال سبتمبر الماضي قد ارتفع إلى مستوى قياسي قدره 35655 سيارة، في ظل استحواذ الشاحنات وسيارات إس.يو.في على ما يصل إلى 76% من إجمالي مبيعات الشهر، مقابل 72% من إجمالي مبيعات الشهر نفسه في العام الماضي.

Posted in نقل وسيارات

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً