القائمة إغلاق

انطلاق أعمال المكتب التنفيذي لوزراء النقل العرب

انطلاق أعمال المكتب التنفيذي لوزراء النقل العرب غدا الثلاثاء للتحضير للاجتماع الوزاري

تنطلق بمقر الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية غدا الثلاثاء اجتماعات الدورة (65) للمكتب التنفيذي لوزراء النقل العرب للتحضير لاجتماعات الدورة (33 ) لمجلس وزراء النقل العرب المقرر عقدها يومي الأربعاء والخميس القادمين.

 

وذكر بيان صادر عن الجامعة العربية اليوم، الإثنين، بأنه سيتم نقل فعاليات هذه الاجتماعات من خلال تقنية( ZOOM ) لمن يتعذر مشاركته من الوزراء، ويتم خلال اجتماع مجلس وزراء النقل العرب تسليم رئاسة دورة المجلس السابقة (32) من الجمهورية الإسلامية الموريتانية ممثلة في السيد محمدو أحمدو أمحيميد وزير التجهيز والنقل إلى الدكتور سالم أحمد الخنبشي نائب رئيس الوزراء القائم بأعمال وزير النقل بالجمهورية اليمنية رئيس الدورة (33) لمجلس وزراء النقل العرب.

 

ويتضمن جدول أعمال الدورة عددا من الموضوعات ذات العلاقة بقطاع النقل العربي منها تدعيم النقل البري في إطار مبادرة الحزام والطريق، حيث تقترح وزارة النقل في مصر إنشاء شركة عربية متخصصة لنقل البضائع بين الدول العربية إضافة إلى تحفظ مصر والأردن على المادة (5/1 الفقرة1) في اتفاقية تنظيم النقل بالعبور” الترانزيت” بين الدول العربية (المعدلة) حيث ستتم مناقشة تصور المقترح المقدم من الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل والبحري وكذلك المقترح المقدم مؤخرا من وزارة النقل في المملكة العربية السعودية، وذلك تنفيذا لقرار مجلس وزراء النقل العرب بوضع صيغة توافقية يتم موافقة جميع الأطراف عليها لرفع التحفظ على الاتفاقية.

 

كما يبحث الوزراء توصيات مقدمة من الاتحاد العربي للنقل البري والحلول المقترحة للعقبات التي يعاني منها قطاع النقل البري في الدول العربية، والتي لها الأثر الأكبر في ضعف نمو التجارة العربية البينية والنظر في اعتماد اتفاقيتين عربيتين لتحقيق ربط شبكات النقل البحري والجوي فيما بين الدول العربية، ومن ثم رفعهما إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي للموافقة عليهما وهما مشروع اتفاقية تنظيم النقل البحري للركاب والبضائع بين الدول العربية والمسودة المعدلة لاتفاقية تبادل الإعفاء من الضرائب والرسوم (الضرائب) الجمركية على نشاطات ومعدات الناقل الجوي العربي المعدلة.

 

وتبحث الاجتماعات الدور الاقتصادي لصناعة إصلاح وبناء السفن في الدول العربية، وعدم وجود أسس راسخة لتلك الصناعة في المنطقة العربية، مما تعد من العوامل التي تحد من حجم التجارة العربية البينية، وتؤثر على حجم وتكلفة التجارة مع بعض دول العالم وتقرير وتوصيات اجتماع نقاط الاتصال بالدول العربية للتعريف بمفهوم وفوائد إنشاء تجمعات بحرية وطنية والانضمام إلى منظومة التجمع البحري العربي المقترح إنشاؤها، والتي تحقق تطويرا لقطاع النقل البحري العربي والارتفاع بالعوائد الاقتصادية وحث الدول العربية على سرعة المصادقة على بروتوكول اتفاقية شيكاغو لتوسيع عضوية مجلس منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) لتصبح (40) عضوا بدلا من (36) عضوا، وكذلك بروتوكول لزيادة أعضاء لجنة الملاحة الجوية لتصبح (21) عضوا بدلا من (19) عضوا، بما يهدف إلى تحقيق توازن أفضل في تمثيل الدول وحصول الكتلة العربية على مقعد إضافي.

 

كما سيتم استعراض الندوات التي تنظمها الأمانة العامة للجامعة والمنظمات والاتحادات العربية لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد على قطاع النقل العربي، ووضع دليل استرشادي عربي للتدابير الاحترازية في هذا القطاع الحيوي للتعامل مع حالات الطوارئ

Posted in اقتصاد عربي،نقل وسيارات

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً